صحف إسبانية تتهم محمد علي بتهريب 650 ألف يورو من مصر لبرشلونة في 3 حقائب

الأحد، 27 سبتمبر 2020 10:04 م
صحف إسبانية تتهم محمد علي بتهريب 650 ألف يورو من مصر لبرشلونة في 3 حقائب
المقاول محمد علي

أسبانيا تلاحق المقاول الهارب محمد على بتهم غسيل أموال والتهرب الضريبى والنصب والاحتيال.. صحيفة: السلطات الأسبانية تتهمه بتهريب 650 ألف يورو من مصر لبرشلونة فى 3 حقائب.. ويواجه أزمة الترويج لمشروع وهمى بمنطقة "المداخن الثلاثة" فى كتالونيا
 
يواجه المقاول الهارب محمد على، العديد من القضايا في إسبانيا، على رأسها جريمة تهرب ضريبى، بناءا على شكوى مقدمة من وكالة الدولة لإدارة الضرائب AEAT ووحدة الجرائم الاقتصادية والمالية Udef بتهمة غسل الأموال والاحتيال الضريبى. وقالت صحيفة "دياري دى سانتاداريا" الإسبانية، إن المقاول المصري الهارب، يواجه تهمة غسيل الأموال فى اسبانيا وذلك لأنه قام بتهريب 650 ألف يورو خارج مصر عن طريق بعض الوسطاء.
 
وأكد مقدمو الشكوى، أن مصدر الأموال هو بيع ممتلكات خاصة لمحمد على فى القاهرة بقيمة 400 ألف يورو، مع 29 سيارة بقيمة 200 الف يورو، ووصلت له الأموال نقدا واستخدمها لإجراء تعديلات على الشالية الذى يسكنه فى منطقة كابريرا دى مار ببرشلونة، حيث تم سداد جزء من تكلفة الإصلاحات.
 
وأوضحت الصحف الإسبانية، أن المقاول الهارب قام بتهريب كميات كبيرة من المبالغ النقدية بعملات أجنبية بطرق غير مشروعة من مصر إلى داخل إسبانيا، واستخدامها لمصالح شخصية منها تجديد فيلا يمتلكها بإسبانيا، دون سداد ضريبة المبيعات المستحقة.
وأشارت المصادر إلى أن السلطات المعنية، تلقت بلاغا في فبراير 2019 يفيد بأن محمد علي تمكن من تهريب 650 ألف يورو إلى داخل إسبانيا، دخلت البلاد في 3 حقائب في الفترة ما بين شهر ديسمبر عام 2018 إلى أوائل عام 2019، وتضمن البلاغ الاسم الكامل لأحد الأشخاص، لم يتم الكشف عنه، شهد عمليات تسليم تلك الأموال، التي تمت في سيارة فارهة بمنطقة سانتا كولوما دي جرامينيت في مدينة برشلونة.
 
ووفقا لمصادر إسبانية، فإن سلطات التحقيق تعكف حاليا على دراسة ملف المقاول المصري الهارب إلى إسبانيا في ضوء الاتهامات الموجهة له بشأن غسيل الأموال والتهرب الضريبي وارتباط هاتين التهمتين بنشاطه المعارض للدولة المصرية خاصة، وأن هجومه على الدولة المصرية يتزامن مع ارتكاب المخالفات محل التحقيق.
 
وأكد الإعلام الأسباني، أن المقاول الهارب لم يكتف بشراء منزل فى إسبانيا وتجديده، بل أعلن عن مشروع وهمى ضخم بمنطقة المداخن الثلاثة بسانت آدريان دى بيزوس ببرشلونة. ويواجه محمد على أزمة الترويج لمشروع وهمى عبر وسائل الإعلام الإسبانية، حيث أعلن المقاول الهارب عن هذا المشروع في 8  يونيو 2019 قبل تسجيل شركته “أملاك العقارية” بقيمة 700-800 مليون يورو.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

 طاقة نور اسمها "ريم"

طاقة نور اسمها "ريم"

الجمعة، 15 يناير 2021 05:14 م