اعترافات مثيرة للمتهمين باغتصاب «سيدة الإسماعيلية»: ربطنا زوجها في شجرة

الخميس، 15 أكتوبر 2020 05:41 م
اعترافات مثيرة للمتهمين باغتصاب «سيدة الإسماعيلية»: ربطنا زوجها في شجرة
المتهم باغتصاب زوجه
أمل غريب

أدلى المتهمين الـ 3 الذين اشتركوا في جريمة اغتصاب زوجة أمام زوجها داخل أحد مقابر الإسماعيلية، وهم من أشهروا السلاح في وجه الزوج، باعترافات تفصيلية أمام جهات التحقيق. واعترف المتهمين أمام جهات التحقيق في أقوالهم، حيث قالوا، بأنهم كانوا يجلسون في المقابر لتعاطي المخدرات بصحبة المتهم الرئيسي «إسلام»، وأنهم فوجئوا برجل وسيدة يدخلان المقابر، فاعتقدنا أن هذا الرجل أصطاد الفتاة من الشارع، ودخل بها إلى المقابر لممارسة الرذيلة.

وتابع المتهمين: «فوجئنا بالمتهم الأول إسلام، يقول البت دي عجباني أوي، ولازم أخدها أنا أولى بها، وطلب منا نكتف الرجل ونعطيه الفتاة للتعدي عليها جنسيا». وأضافوا، أنه كان بحوزتهم أسلحة بيضاء ونفذوا كلام المتهم إسلام، واشهروا الأسلحة البيضاء في وجه زوج الفتاة، ولم نكن نعلم أنه زوجها، فقمنا بشل حركته تحت تهديد السلاح الأبيض وربطه على شجرة داخل المقابر، واصطحب إسلام، الزوجة داخل أحد المقابر وتعدى عليها جنسيا واغتصبها أمام زوجها تحت تهديد السلاح، وكانت الزوجة تستعطف إسلام وتقوله له «ده جوزي»، لكن المتهم لم يستمع إليها.

كانت دائرة قسم ثان الإسماعيلية، شهدت حادثة بشعة، حيث تجرد مسجل خطر من كل معاني الإنسانية، واغتصب بمعاونة 3 من أصدقائه داخل مقابر الإسماعيلية، أمام زوجها تحت تهديد السلاح الأبيض، حيث تلقى اللواء ياسر نشأت، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الإاسماعيلية، إخطاراً يفيد بورود بلاغ للعميد إيهاب مصطفى، مأمور قسم ثان الإسماعيلية من تاجر كراتين مقيم بدائرة القسم، يفيد بتعرض زوجته للاغتصاب أمام عينيه داخل المقابر على يد مسجل خطر بمعاونة 3 من اصدقائه.

وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث أوكل لفريق البحث ضرورة كشف الواقعة وظروفها وملابساتها والقبض على المتهمين وتقديمهم للنيابة العامة، وتبين أن المجني عليها 25 سنة، وزوجها 27 سنة، يعملان في تجارة الكرتون والمخلفات عن طريق تجميعها، وتزوجا منذ 7 أشهر فقط، وأنه يوم الواقعة سٌرق من الزوج «التروسيكل» الذي يعمل به، وذهب للبحث عنه بصحبة زوجته، فأبلغه أحد الأشاص أنه رأى التروسيكل مع شخص دخل به إلى منطقة المقابر، فذهب الرجل وزوجته، إلى داخل مقابر الإسماعيلية للبحث عن تروسيكل، إلا أنه أثناء عملية البحث فوجئوا بـ4 أشخاص يشهرون الأسلحة البيضاء في وجههما، وكانوا متعاطين مخدارت، وأثناء ذلك قام 3 منهم بشل حركة الزوج والتعدي عليه بالضرب وربطه وتوثيقه في شجرة داخل منطقة المقابر،بينما قام المتهم الرابع باغتصاب الزوجة أمام زوجها داخل إحدى المقابر تحت تهديد السلاح الأبيض.

وتوصل فريق البحث إلى أن وراء ارتكاب الواقعة كلا من المتهم «عبدالكريم. غ» 28 عام، المتهم بالاغتصاب، واسم شهرته «إسلام»، عاطل ومسجل خطر، و«عبدالغفار. ى»، 17 عاما، و«كريم. أ» 16 عاما، و«أحمد. م»، 16 عاما، وتمكن فريق البحث من القبض على المتهمين عقب تقنين الإجراءات وبارشادهم تم ضبط الأسلحة البيضاء المستخدمة في الجريمة، وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبطهم، وقررت النيابة العامة حبسهم على ذمة التحقيقات.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا