بتعليمات أردوغان.. قنصل تركيا بالإسكندرية يتجسس على «فيسبوك» المصريين (مستند)

السبت، 17 أكتوبر 2020 03:52 م
بتعليمات أردوغان.. قنصل تركيا بالإسكندرية يتجسس على «فيسبوك» المصريين (مستند)
ارشيفية
دينا الحسيني

«التجسس» أصبح أسلوب حياة لدي رجب طيب أردوغان، رئيس تركيا، الذي لم يعد يثق في كل من حوله، حتى رجاله في حزب العدالة والتنمية، بعد الانشقاقات التي ضربت الحزب منذ فترة طويلة، وانقلب عليه مؤيدوه وأصدقاؤه ما بين ليلة وضحاها بسبب رفض سياساتة التي جرت البلاد إلى أزمات داخلية وانهيار إقتصادي، وعزلت تركيا عن باقي الدول التي كانت صديقة وحليفة في وقت ما.

أردوغان يتجسس علي الأتراك بالداخل ، وعلي معارضية بالخارج ، وحتي الإتحاد الأوروبي ودول أوروبا ، أطلق مخابراتة ، وسفارات بلادة بالخارج لمهمة التجسس ، حتي وصل الأمر لتجسس قنصل الإسكندرية علي " فيسبوك " المصريين ، وهناك واقعة شهيرة  ، من المواقف التي أثارت دهشة المجتمع المصري والعربي وتجسد حالة التسطيح والقهر الذي عليها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نتذكرها عندما، قامت أستاذه بجامعة الإسكندرية منذ ثلاثة أعوام بتدوين بوست علي التواصل الاجتماعي تنتقد فيه سياسة أردوغان تجاه ضباطه وجنوده، ردا على معاقبته لهم على محاولة الانقلاب الفاشلة، وقيامه ورجال حزب العدالة والتنمية بتعرية الجنود الأتراك المنضمين لمحاولة الإطاحة به.

69258-69258-البوووووست

 

سميرة عاشور، رئيس  قسم اللغات الشرقية بجامعة الإسكندرية، استفزها مشهد الجنود الأتراك العاريا، فتداولت عبر صفحتها على فيسبوك، صورة سخرت من الديكتاتور العثماني رجب طيب أردوغان جسدته على هيئة دجاجة بدون ريش وبرأس أردوغان وعلقت الجامعية على الصورة: " اللي عري جيشه ربنا ينتقم منه" .

لتتفاجأ الأستاذة الجامعية بخطاب شديد اللهجة موجه من القنصل التركي بالإسكندرية إلى رئيس جامعة الإسكندرية يستنكر فيه تصرف الجامعية، ويبلغ إدارة الجامعة أن هذا البوست أغضب الرئيس أردوغان، وطالب القنصل بتوضيح تصرف الجامعية وإحالتها إلى التحقيق.

169893-169893-خطاب-قنصل-تركيا-لرئيس-جامعة--الاسكندرية

وفي تصريحات خاصة، قالت سميرة عاشور رئيس قسم اللغات الشرقية، إنها ردت وقتها علي هذا الخطاب التي وصفته بالهزلي بأنه ليس من حق الرئيس التركي التجسس على صفحتها الشخصة وليس من حقه الاعتراض فهذه حرية رأي.

وأوضحت سميرة عاشور، بأن أردوغان ترك ما يعانيه شعبه من أزمات اقتصادية طاحنة وترك انتقادات معارضيه، التي طالبته مرارا وتكرارا بترك الحكم، وانشغل بالتجسس على فيسبوك المصريين، وهذا يعني أنه لا يهمه شيء إلا المصريين ومتابعتهم والتدخل في شئونهم وإقحام نفسه في قضايا لا تخصه.

واختتمت رئيس قسم اللغات الشرقية قائلة: «أردوغان يظهر عدائه لمصر في كل المناسبات ويستهدف أمنها ورئيسها، ودائما ما يتحدث بصيغة إخوانية فيتعمد التلفظ بكلمات مثل «انقلاب 30 يونيه، انقلاب عسكري، ومرسي رئيس شرعي منتخب».

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا