مصر تكتفي ذاتيا من المنتجات البترولية 2023.. مشروعات عملاقة واستثمارات تتجاوز المليارات

الأحد، 18 أكتوبر 2020 01:18 م
مصر تكتفي ذاتيا من المنتجات البترولية 2023.. مشروعات عملاقة واستثمارات تتجاوز المليارات
المنتجات البترولية

حققت وزارة البترول والثروة المعدنية، إنجازات عديدة في مجالات صناعة الغاز الطبيعي المختلفة، على مدار السنوات الماضية، ومنذ تولي الرئيس عبدالفتاح السيسي رئاسة الجمهورية.

ويأتي على الانجازات: تحقيق الإكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي خلال عام 2018  والاتجاه للتصدير لم يتوقف الأمر على الاكتفاء من الغاز الطبيعي فقط.

وتقوم الخطة الحالية في وزارة البترول بقيادة المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية على تحقيق الإكتفاء الذاتي من المنتجات البترولية مطلع عام 2023، وتأتي في إطار استراتيجية تحديث قطاع التكرير التى بدأت عام 2018 تأتى ضمن مشروع تطوير وتحديث القطاع وأن أهدافها تتمثل فى مواكبة المتغيرات المحلية والعالمية فى صناعة التكرير والتوجهات العالمية نحو الطاقة النظيفة، وتطبيق أحدث التقنيات فى مجال التحول الرقمى بصناعة التكرير لتحقيق أفضل كفاءة تشغيلية.

ومن محاور الخطة أيضاً: تطوير وزيادة طاقات معامل التكرير من أجل زيادة الكميات المنتجة من المنتجات البترولية لتحقيق الاكتفاء الذاتى من المنتجات البترولية و إنتاج منتجات بترولية عالية الجودة تتماشى مع المواصفات العالمية مما يفتح المجال بشكل أكبر للتصدير وجلب العملة الصعبة، وتهيئة مناخ جاذب للاستثمار وتحسين نظم الحوكمة ووضع نموذج أمثل للعلاقة التعاقدية بين أطراف أنشطة التكرير وتصنيع البترول، بالإضافة إلى تحقيق التكامل بين استراتيجية التكرير والبتروكيماويات واستراتيجية قطاع البترول لتحويل مصر إلى مركز إقليمى لتجارة وتداول البترول والغاز.

 
وتتضمن خطة قطاع البترول لتحقيق الإكتفاء الذاتي من البنزين والسولار وعدد من المنتجات البترولية الآخري  عدد من المشروعات الجديدة الجارى تنفيذها والبالغ عددها 3مشروعات بإجمالى تكلفة استثمارية 5.7 مليار دولار مجمعى انتاج البنزين والسولار بمحافظة أسيوط، وتوسعات مصفاة ميدور والتى تضيف فى مجملها نحو 4.9 مليون طن سنويا منتجات بترولية  كما تشمل تلك المشروعات أيضا مشروعات قطاع التكرير خلال الفترة من عام 2016 إلى 2023 تشمل خمس مشروعات كبرى بإجمالى استثمارات 10.2 مليار دولار تعادل 165 مليار جنيه وبطاقة إنتاجية 9.2 مليون طن سنوياً من المنتجات البترولية (السولار والبنزين ووقود الطائرات)، منها  مشروعات جديدة سيتم تنفيذها لتغطية زيادة الاستهلاك وفى مقدمتها مشروع شركة البحر الأحمر الوطنية للتكرير والبتروكيماويات، إضافة إلى عدة توسعات بالمصافى القائمة.
 
ووفقا لتصريحات المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية  فأن معدلات استهلاك البنزين والسولار شهدت انخفاضاً خلال الفترة من 2016 – 2023 في ضوء تنفيذ عدد من مشروعات التكرير الجديدة وزيادة كفاءة الوحدات القائمة متزامناً مع ترشيد الاستهلاك أدى إلى خفض كمية استهلاك البنزين بحوالي 20 مليون طن بوفر 185 مليار جنيه وبالنسبة للسولار خفض 37 مليون طن بوفر 305 مليار جنيه .
 
 
وخلال السنوات الـ 6 الماضية تم تنفيذ عدد من مشروعات التكرير والتصنيع كانت كالتالي:
 
● تم الانتهاء من مشروع وحدة استرجاع الغازات VRU لإنتاج البوتاجاز بشركة أسيوط لتكرير البترول بهدف زيادة إنتاج البوتاجاز الحالى بحوالى 18 ألف طن سنويا، وحوالى 382 ألف طن سنويا  نافتا مثبتة باستثمارات حوالى 21 مليون دولار، وتم بدء تشغيله فى ديسمبر 2016.
 
● تم الانتهاء من إنشاء برج التقطير الأولى بمعمل تكرير ميدور حيث تم بدء تشغيل المشروع في يناير2017 ويسهم في زيادة الطاقة الإنتاجية للمعمل من 100 ألف برميل يوميا إلى 115 ألف برميل يوميا لإنتاج 21 ألف طن سنوياً بوتاجاز، 60 ألف طن سنويا بنزين عالي الاوكتين ، 205 ألف طن سنويا ترباين، 250 ألف طن سنويا سولار باستثمارات 18.5 مليون دولار.
 
● تم الانتهاء من وحدة استخلاص العطريات بمذيب الـ NMP بشركة العامرية لتكرير البترول بهدف  تطوير الوحدة 14 بمجمع الزيوت الخاصة بمعالجة العطريات لفصل المركبات الحلقية من المقطرات الشمعية لزيادة الإنتاج بحوالي 21.8 ألف طن سنويا زيوت تزييت و 15.4 ألف طن سنويا شموع باستثمارات حوالى 50 مليون دولار، و تم تشغيله في أبريل 2017.
 
● تم الانتهاء من وحدة انتاج البنزين عالي الأوكتين بشركة أنربك بهدف إنتاج 700 الف طن سنوياً من البنزين عالي الأوكتين و10 آلاف طن سنوياً البوتاجاز
لسد جزء من احتياجات السوق المحلى باستثمارات 219 مليون دولار، وتم تشغيله في سبتمبر 2018.
 
● مشروع معمل الشركة المصرية للتكرير بمسطرد لانتاج المنتجات البترولية عالية الجودة والقيمة بطاقة 4.7 مليون طن سنوياً وبتكلفة استثمارية حوالي 4.3 مليار دولار، وقد تم التشغيل التجارى للمشروع في فبراير2020 .
 
● مشروع إنشاء وحدة استخلاص العطريات باستخدام NMP بشركة الإسكندرية للبترول بهدف تحديث مجمع الزيوت بشركة الإسكندرية وزيادة الإنتاج بعد رفع حمولة الوحدة من 32 متر مكعب في الساعة إلى 36 متر مكعب في الساعة بحوالي (10-16 ألف طن سنوياً زيوت ، 1-2 ألف طن/السنة شموع) باستبدال وحدة معالجة العطريات بمادة الفورفورال بوحدة للمعالجة بمادة NMP، باستثمارات 356.5 مليون جنيه.. والمخطط الانتهاء منه في الربع الثانى عام من 2020.
 
وهناك العديد من المشروعات الجارى تنفيذها حاليا وهي:
 
● وحدة إنتاج البنزين عالي الأوكتين بشركة أسيوط لتكرير البترول بهدف إنتاج حوالى 800 ألف طن سنوياً من البنزين عالي الأوكتين لسد احتياجات مناطق الوجه القبلي من المنتجات البترولية باستثمارات 450 مليون دولار.
 
● توسعات مجمع تكرير ميدور بالإسكندرية بهدف زيادة الطاقة التكريرية للمعمل بنسبة 60% ، وباستثمارات 2.3 مليار دولار.
 
● مجمع التكسير الهيدروجينى للمازوت بشركة أسيوط الوطنية لتصنيع البترول (انوبك) بأسيوط بطاقة تغذية 2.5 مليون طن سنويا من المازوت لتحويله الى منتجات بترولية عالية الجودة ، وباستثمارات حوالي 2.15 مليار دولار.
 
● إعادة تأهيل مجمع التفحيم متضمناً إنشاء وحدة جديدة لإسترجاع الغازات VRU لإنتاج البوتاجاز بشركة السويس لتصنيع البترول بطاقة  1.5 مليون طن سنويا من المازوت لتعظيم كميات المقطرات الوسطى (خاصة السولار والبوتاجاز والبنزين)، للمساهمة في تلبية احتياجات السوق المحلي من المنتجات البترولية باستثمارات تقديرية حوالي 588.6 مليون دولار.
 
● مشروع مجمع التكسير الهيدروجيني وإنتاج البنزين بالسويس "شركة البحر الأحمر الوطنية للتكرير والبتروكيماويات" بهدف استغلال الطاقات الفائضة والغير مستغلة بمعامل شركتى النصر للبترول والسويس لتصنيع البترول، والاستفادة من كميات المازوت المنتجة لإنتاج منتجات بترولية عالية الجودة وتبلغ طاقة التغذية للمشروع 2.5 مليون طن سنويا مازوت، مليون طن سنويا نافتا، باستثمارات 2.75 مليار دولار.
 
● وحدة انتاج الأسفلت 60/70 بشركة السويس لتصنيع البترول بهدف إنشاء وحدة تقطير تفريغي بطاقة تغذية 726 ألف طن سنوياً من المازوت لإنتاج حوالى 396 ألف طن سنويا اسفلت 60/70 لتغطية احتياجات السوق المحلي باستثمارات حوالي 55.7 مليون دولار.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا