موجة كورونا الثانية حول العالم: إصابات متزايدة.. وفيات أقل

الأحد، 18 أكتوبر 2020 08:00 م
موجة كورونا الثانية حول العالم: إصابات متزايدة.. وفيات أقل

يواصل فيروس كورونا تسجيل مزيد من الإصابات والوفيات على مستوى العالم، إذ أعلنت وزارة الصحة العراقية، اليوم الأحد، تسجيل 3110 إصابات جديدة بفيروس كورونا، وذكرت الوزارة - في بيان أوردته قناة "السومرية" العراقية - أنه تم تسجيل 3186 حالة شفاء، ووفاة 56 مصابا بالفيروس في العراق.

كما أعلنت وزارة الصحة الماليزية، تسجيل 871 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد على مستوى البلاد خلال الـ24  ساعة الأخيرة، وذلك في أعلى حصيلة يومية تسجلها البلاد منذ بدء الأزمة، وأوضحت الوزارة - في بيان وفقًا لما نقلته وكالة أنباء (برناما) الماليزية اليوم الأحد، أن إجمالي عدد الإصابات ارتفع إلى 20 ألفًا و498 حالة، فيما ارتفع إجمالي الوفيات جراء الإصابة بالفيروس إلى 187 حالة، وذلك بعد وفاة 7 حالات خلال اليوم الأخير.

وأعلنت السلطات الصحية فى جورجيا، اليوم الأحد، تسجيل 192 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد،  خلال الـ24 ساعة الماضية، وذكرت الحكومة الجورجية - في بيان بثته على موقعها الرسمي، أن العدد الإجمالي لإصابات كورونا في البلاد يبلغ الآن 17 ألفا و477 إصابة مؤكدة، في حين بلغ عدد الوفيات 136 حالة فور تسجيل 8 حالات جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية، ولفت البيان إلى تعافى 233 مريضا بشكل كامل من فيروس كورونا منذ أمس السبت.

وأظهرت النتائج الطبية لوزير الدولة لشئون العمال، نيرمال ماجي، بولاية بنجال الغربية شمالي الهند نتائج إيجابية لفيروس كورونا المستجد وقال مسئول بوزارة الصحة - حسبما ذكرت قناة "إن دي تي في" الهندية اليوم الأحد، إنه تم نقل الوزير إلى المستشفى مساء أمس، بعدما تم تشخيص إصابته بالمرض، مشيرًا إلى أن الوزير يعاني من ارتفاع طفيف في درجات حرارة الجسم ومشكلة في التنفس.

كما أعلنت السلطات فى أذربيجان ، تسجيل 647 إصابة جديدة و3 وفيات بفيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية وأوضح مجلس الوزراء أن إجمالي عدد الإصابات بلغ 44 ألفًا و964 إصابة تعافى منها 40 ألفًا و37 شخصًا وتوفي 626 آخرين، كما يخضع حاليًا 4301 شخصًا للرعاية الصحية بالمستشفيات الخاصة لعلاج مُصابي كورونا.

وأشارت إلى أنه تم إجراء 9089 اختبارًا في أذربيجان على مدار أمس السبت؛ ليصل إجمالي عدد الاختبارات التي أُجريت منذ بدء تفشي الوباء إلى مليون و228 ألفًا و24 اختبارًا حتى الآن.

وقال تقرير صادر عن البنك الدولى،  أن بلدان جنوب الصحراء الأفريقية منيت بخسائر فادحة جراء وباء فيروس كورونا المستجد، قُدرت بنحو 115 مليار دولار، ما ألقى بتلك المنطقة في هوة ركود اقتصادى إذ انكمشت اقتصاداتها بنسبة قدرت بسالب 3.3%، بعد أن كانت تلك المنطقة من بين أكثر أقاليم العالم نموا خلال العقدين الأخيرين، فيما توقع تصاعد أعداد الفقراء في المنطقة بأكثر من 40 مليون إنسان سيسقطون في دوامة الفقر المدقع بنهاية العام 2020.

وذكر البنك الدولي، اليوم الأحد، أن وباء كورونا، الذي أصاب أكثر من مليون شخص في قارة أفريقيا، لايزال خارج السيطرة في منطقة جنوب الصحراء الأفريقية، مشيراً إلى أنه رغم مسارعة بعض حكومات تلك المنطقة، مثل السنغال وموريشيوس، باتخاذ تدابير احترازية وسياسات إغلاق صارمة للحيلولة دون تفشي الوباء وانتشار حالات الإصابة، فإن نجاح تلك المحاولات والإجراءات جاء بكلفة اقتصادية باهظة تكبدتها هذه الدول، مثلما حدث في دول كثيرة في أنحاء العالم.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا