قلق من غياب معلول.. السوشيال ميديا الأهلاوية تترقب لقاء الوداد وسط مخاوف من ريمونتادا مغربية

الجمعة، 23 أكتوبر 2020 08:30 م
قلق من غياب معلول.. السوشيال ميديا الأهلاوية تترقب لقاء الوداد وسط مخاوف من ريمونتادا مغربية

باهتمام كبير تنتظر جماهير الكرة المصرية، مباراة الإياب بين الأهلى والوداد المغربى الليلة في بطولة دورى أبطال أفريقيا، خصوصا أن المارد الأحمر وضع قدما في نهائي الأميرة الأفريقية بعد فوزه فى لقاء الذهاب بالمغرب الأسبوع الماضى بهدفين دون رد.


شبح الريمونتادا
ورغم النصر الأهلاوية في مواجهة ذهاب نصف النهائي لكن الجماهير تتخوف من العديد من النقاط  على رأسها شبح الريمونتادا المغربية، وهذا ما أكد عليه المدير الفني الجنوب أفريقى للأهلى بيتسو موسيمانى، فقد قال في تصريحات صحفية أن فريقه لم يفز بأي شيء بعد، فقد سجل مرتين في الدار البيضاء ولكن الواد يمكنهم القيام بالمثل في القاهرة، لذ يجب مواصلة القتال حتى النهاية
.

وقد استغل عدد كبير من الجماهير منصات السوشيال ميديا من أجل تشجيع اللاعبين  خاصة أن المباراة تقام بدون جمهور بسبب الإجراءات الاحترازية لجائحة كورنا، وحذر عشاق الأهلى اللاعبين من أي تهاون أو رعونة قد يستغلها الفريق المغربى في تلك المواجهة وعدم الاعتماد على نتيجة مباراة الذهاب خصوصا أن فرق كبرى وعالمية على رأسهم برشلونة قد سقطوا في هذا الفخ في وقت سابق ولم يشفع لهم ما حققوه في المباراة الأولى، فالقصة لم تنتهى بعد أو بمعنى أدق كما ذكر البعض أن الشوط الأول انتهى لكن يتبقى شوط ثانى يمكن أن يحدث فيه الكثير.

غياب معلول
أيضًا تخشى الجماهير غياب الظهير الأيسر ونجم الفريق على معلول بعدما تعرض لإصابة عبارة عن إجهاد فى العضلة الخلفية، ومن الممكن أن يُجازف به المدير الفنى بيتسو موسيمانى لكن الأخير يرفض ذلك ويتجه لإراحته على الدكة حتى لا تتفاقم إصابته، خاصة فى ظل النتيجة الجيدة التى حقهها الفريق فى لقاء الذهاب بالمغرب، وبنسبة كبيرة سيُشارك أحمد فتحى فى الجبهة اليسرى بدلاً منه
.

ويعتبر الظهير التونسى واحد من أهم الأوراق الرابحة التي يعول عليها الفريق خصوصا أن غيابه يكون مؤثر للغاية في المواجهات الكبرى وقد ظهرت نتيجة هذا من قبل فى اللقاءات الأفريقية والمحلية القوية التي خاضها الفريق في غياب معلول.


شكل إدارة موسيمانى الفنية
وتعول الجماهير على حكمة موسيمانى الفنية، وقدرته على إدارة المباراة خصوصا أن سيطرته على اللاعبين ستظهر في اللقاء، ومدى قدرته على جعلهم يركزون في الملعب ولا يعتمدون على نتيجة لقاء الذهاب، وقد قال بيتسو عقب المباراة الأولى في المغرب أن الكرة لا تعترف إلا بالاجتهاد، لذا لابد أن يجتهد الجميع ويبذل قصارى جهده، حتى يتأكد صعود الفريق رسمياً لنهائى البطولة ويقطع خطوة كبيرة نحو استعادة اللقب الأفريقى الغائب عن قلعة الجزيرة منذ عام 2013، إلا أن الجمهور ينتظر تطبيق تلك الكلمات على أرض الملعب
.


في انتظار الأوراق الرابحة
كذلك يترقب الجميع أداء بعض اللاعبين أو ما يطلق عليهم الرابحة على رأسهم "أفشة" الذى كان نجم لقاء الذهاب وصاحب الهدف الأول للأحمر، وقد أدى كافة أدواره الدفاعية والهجومية ببراعة وشكل خطورة على مرمى الوداد طوال اللقاء، أيضًا تضع الجماهير أعينها على حسين الشحات، الجناح الأيمن للفريق وتأمل في استعادته لمستواه من جديد بعدما أضاع العديد من الفرص السهلة في المباراة السابقة، ولم يؤدى بالصورة المطلوبة منه
.

في إطار نفسه، يترقب الأهلاوية ظهور محمود عبد المنعم "كهربا" بعدما غاب لقاء الذهاب إلا أن مسئولي اللأهلى أعلنوا أنها تعافى من الإصابة التى تعرض لها فى مباراة بيراميدز الأخيرة بالدورى التى أقيمت الأحد قبل الماضى وكانت عبارة عن إجهاد فى العضلة الخلفية، وقد أشارت تقارير صحفية إلى إمكانية اشتراكه في الشوط الثانى من مباراة الليلة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا