الدولار ارتفع 185% أمام الليرة في 4 سنوات.. ماذا يجني الاقتصاد التركي من سياسات أردوغان؟

الخميس، 29 أكتوبر 2020 12:30 م
 الدولار ارتفع 185% أمام الليرة في 4 سنوات.. ماذا يجني الاقتصاد التركي من سياسات أردوغان؟

يشهد الاقتصاد التركي تراجع ملحوظ بمختلف القطاعات، مع استمرار القرارات الاقتصادية المتضاربة من قبل حكومة العدالة والتنمية، في ظل ارتفاع فاتورة تمويل الإرهاب والتنظيمات المتطرفة في العديد من دول وبلدان الشرق الأوسط.
 
وتشير بيانات البنك المركزي التركي إلى أن الديون الخارجية المستحقة في غضون عام أو أقل بلغت 169.5 مليار دولار في نهاية مايو الماضي، مرتفعة بنحو 5 مليارات دولار عن الشهر السابق. وشكلت ديون القطاع العام 23.2 %من الإجمالي، وديون البنك المركزي 11.4 %، والقطاع الخاص 65.4 %.
 
وتشير البيانات إلى أن إجمالي الدين العام المستحق على تركيا، زاد بمقدار 44.7 مليار دولار خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي، فيما ارتفع الدين الداخلي بنحو 32.5 مليار دولار، مقارنة مع إجمالي الرقم المسجل في نهاية العام الماضي.
 
وتأثرت الليرة التركية بسبب السياسات المتضاربة لنظام رجب طيب أردوغان، حيث ارتفاع الدولار أمام الليرة بواقع 185% خلال السنوات الأربع الأخيرة، وفق احصائيات رسمية.
 
ففي منتصف الأسبوع الجاري، انهارت إلى مستويات تاريخية جديدة بعدما سجل الدولار الأمريكي وللمرة الأولى على الإطلاق مستوى 8.19 ليرة، لترتفع الورقة الأمريكية بنحو 0.49 ليرة، بنسبة ارتفاع بلغت 6.36 في المئة خلال أسبوع واحد فقط، من مستوى 7.7 ليرة لكل دولار قبل أسبوع.
 
 
ومنذ بداية العام الحالي، ارتفع الدولار الأمريكي بنسبة 40 % رابحاً نحو 2.34 ليرة، حيث ارتفع سعر صرف الورقة الأمريكية من مستوى 5.85 ليرة في نهاية ديسمبر الماضي، إلى نحو 8.19 ليرة في الوقت الحالي، لتسجل بذلك أسوأ عملات العالم مقابل الدولار خلال عام 2020. وتواصل العملة التركية انهيارها الحاد، وسط ترقب لاحتمال فرض عقوبات أمريكية على تركيا، في ظل استمرار النزاعات في شرق المتوسط والقوقاز.
 
وتعود بداية خسائر الليرة التركية إلى عام 2016، حيث ارتفع سعر صرف الدولار من مستوى 2.92 ليرة، إلى نحو 3.52 ليرة عام 2017، لترتفع الورقة الأمريكية بنسبة 20.54 في المئة. وواصلت الانهيار خلال عام 2018 إلى 3.8 ليرة، ليقفز الدولار بنسبة تقترب من 8 في المئة.
 
وفي أول عام 2019، سجل الدولار مستوى 5.33 ليرة، ليربح خلال عام واحد فقط نحو 1.53 ليرة، لتشهد الورقة الخضراء ارتفاعاً بنسبة 40.26 في المئة. وواصلت الانهيار في الوقت الحالي إلى نحو 8.19 ليرة لكل دولار.
 
لكن خلال السنوات الأربع الماضية، قفز الدولار بنسبة 180.47 في المئة، وذلك بعدما ارتفع من مستوى 2.92 ليرة لكل دولار خلال عام 2016، إلى نحو 8.19 ليرة في الوقت الحالي، فيما بلغ متوسط المكاسب السنوية للدولار مقابل الليرة التركية، نحو 45 في المئة خلال السنوات الأربع الماضية.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق