ترامب يواصل الرهان على المحاكم فى معركة الانتخابات الأمريكية

الثلاثاء، 17 نوفمبر 2020 01:00 ص
ترامب يواصل الرهان على المحاكم فى معركة الانتخابات الأمريكية
ترامب وبايدن

أسقطت حملة الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب ادعاءً مركزيًا فى طعنها القانونى على نتيجة الانتخابات فى ولاية بنسلفانيا، والتى شكلت جزءًا رئيسيًا من فوز المرشح الديمقراطى، جو بايدن.
 
وفى الفترة التى سبقت جلسة الاستماع يوم الثلاثاء، سحب الفريق القانونى للرئيس ادعاءاته بأن أكثر من 680 ألف بطاقة اقتراع غيابى تمت معالجتها بشكل غير قانونى دون أن يراقب ممثلو الحملة.
 
ومع ذلك، لا يزال فريق الحملة يأمل فى منع ولاية بنسلفانيا، التى تضم 20 صوتًا من أعضاء الهيئة الانتخابية، من تأكيد فوز بايدن.
 
ورغم المضى قدمًا فى الدعاوى القضائية، غرد الرئيس يوم الأحد بأن جو بايدن "فاز" بالانتخابات، لكنه أصر على أن ذلك كان فقط لأن التصويت كان "مزورًا" وفى متابعة قال "أنا لا أتنازل عن أى شيء".
 
وقالت وسائل إعلام أمريكية أن مليونية "لنجعل أمريكا عظيمة مجددا" منحت حملة الرئيس دفعة معنوية.
 
ويواجه الرئيس دونالد ترامب وابلًا من الدعوات للسماح بإجراء محادثات انتقالية قد تنقذ الأرواح بين مسئولى الصحة ومساعدى الرئيس المنتخب جو بايدن بشأن الوباء المتفاقم سريعًا والذى يستمر فى تجاهله فى جهوده لتشويه سمعة الانتخابات التى خسرها بشكل واضح، وفقا لشبكة "سى أن إن" الأمريكية.
 
 
تأتى المناشدات العاجلة بشكل متزايد من داخل إدارته وفريق الرئيس المنتخب وخبراء مستقلين فى الصحة العامة حيث تخرج حالات Covid-19 عن السيطرة فى جميع أنحاء البلاد، مما يؤدى إلى وفاة أكثر من 1000 أمريكى يوميًا. وقد توفى الآن أكثر من 246 ألف أمريكى بسبب المرض، ومتوقع زيادة العدد مع اقتراب شتاء قارس حتى وسط أنباء مشجعة مثل إعلان يوم الاثنين أن لقاحًا طورته شركة موديرنا يُظهر معدل نجاح مرتفعًا فى التجارب السريرية المبكرة، وهى ثانى أخبار لقاح إيجابية فى حوالى أسبوع.
 
ولكن بدلاً من الاستماع أو التعبئة للتعامل مع ما يحذر بعض الخبراء الطبيين من أنه أصبح أزمة "إنسانية"، أمضى ترامب عطلة نهاية الأسبوع التى مرت خلالها الولايات المتحدة بـ 11 مليون إصابة فى تضخيم الأكاذيب والمعلومات المضللة حول خسارته فى الانتخابات. فى مرحلة ما، بدا أنه أقر يوم الأحد فى تغريدة أن بايدن فاز بها، قبل أن يتراجع.
 
جاء ذلك فى الوقت الذى قال فيه كبير خبراء الأمراض المعدية فى البلاد، الدكتور أنتونى فاوتشى، على شبكة سى أن إن يوم الأحد، "بالطبع سيكون من الأفضل أن نبدأ العمل مع" فريق بايدن الذى سيتولى منصبه فى 20 يناير.
 
 
وأوضحت الشبكة أن فاوتشى ليس المسئول الأمريكى الكبير الوحيد الذى دعا إلى فتح محادثات انتقالية. قال منصف السلاوى، المسؤول عن جهود اللقاح التى يبذلها ترامب، لصحيفة فاينانشيال تايمز فى مقابلة إنه يريد التواصل مع فريق بايدن، لكنه أضاف أنه لا يمكنه فعل ذلك دون إذن البيت الأبيض.
 
نظرًا لأن فريق بايدن يزيد الضغط من أجل إطلاق عملية انتقال مناسبة - والتى تشمل مساحات مكتبية واجتماعات فى الوكالات الحكومية وتمويل حكومى بملايين الدولارات - تحدث أعضاء المجلس الاستشارى لـ Covid-19 التابع لبايدن بعبارات شديدة القلق حول التأثير من حالة الجمود المستمر.
 
وقالت عضو مجلس الإدارة الدكتورة سيلين غوندر لشبكة CNN يوم السبت أن الوضع يشبه هجومًا إرهابيًا أو حربًا ويجب أن يكون هناك تسليم سلس. "نحن بحاجة إلى أن نكون مستعدين، وفى غياب تلك البيانات الهامة، قد تكون هناك نقاط عمياء لا يمكننا توقعها وهذا يتركنا معرضين للخطر تمامًا." 
 
وأعرب عضو آخر فى مجلس الإدارة، وهو خبير الأمراض المعدية مايكل أوسترهولم، عن أسفه من موقف ترامب وقال أن القيادة لن تصل إلا فى يناير، حيث دفع من أجل فتح فورى للاتصالات بين الفترة الانتقالية والبيت الأبيض.
 
وقال محذرا لشبكة سى أن إن يوم السبت من ارتفاع سريع فى عدد الحالات خلال الشهر المقبل "نأمل فى أن نبدأ فى التعاون معهم فى المستقبل القريب".
 
واستشهد الخبير المستقل، الدكتور بيتر هوتيز من كلية بايلور للطب، بالبحث الذى قال أن 2500 أمريكى قد يموتون من Covid-19 كل يوم بحلول يناير ووصف الوضع بأنه "كارثة إنسانية" كان ترامب يزيدها سوءًا.
 

 
تعليقات (1)
الجمهوريةاليمنية
بواسطة: منصورعلي ناجي عبيدالأحمدي
بتاريخ: الثلاثاء، 17 نوفمبر 2020 03:06 ص

تحيااااااااااااااالجمهوريةاليمنيةإلي وجمهوريةمصرالعربيةإلي قيام الساعة بالعلم والحكمةوالثقافةوالنظام والشرع والقانون والجهادحتي يرزقناالله إحدي الحسنيين النصرأوالشهادةوالله معناولانخاف والله غالب علي أمره ولكن أكثر الناس نسواالله فأنساهك أنفسهك أؤلئك هم الفاسقون

اضف تعليق