الرئيس السيسي يغادر مقر إقامته بباريس متوجها للقاء رئيس مجلس الشيوخ الفرنسى

الثلاثاء، 08 ديسمبر 2020 08:20 م
الرئيس السيسي يغادر مقر إقامته بباريس متوجها للقاء رئيس مجلس الشيوخ الفرنسى
الرئيس السيسى

غادر الرئيس عبد الفتاح السيسى مقر إقامته بباريس متوجها للقاء رئيس مجلس الشيوخ الفرنسى جيرار لارشير، وذلك حسبما أفادت فضائية "إكسترا نيوز"، فى خبر عاجل لها منذ قليل.
 
وكان الرئيس عبد الفتاح السيسى التقى اليوم في باريس مع جان كاستيكس رئيس وزراء فرنسا، وذلك بمقر رئاسة الوزراء الفرنسية. وصرح السفير بسام راضى المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، بأن اللقاء تناول موضوعات العلاقات الثنائية بين مصر وفرنسا في عدة مجالات خاصة في المشروعات التنموية الكبرى، والخدمات، والطاقة، والنقل، والتعليم والصحة، والثقافة والآثار والسياحة، فضلاً عن التعاون المشترك المتشعب في المجال العسكري والأمني. 
 
ورحب رئيس الوزراء الفرنسي بالرئيس السيسي في باريس، معرباً عن تقدير فرنسا لمصر على المستويين الرسمى والشعبى، واعتزازها بالروابط التاريخية التى تجمع بين البلدين الصديقين، مؤكداً حرص الحكومة الفرنسية لزيادة استثماراتها في مصر لدعم جهود التنمية بها في كافة المجالات التنموية، خاصة مع الإنجازات التي حققتها مصر بقيادة الرئيس على المستوى الداخلى والخارجي في وقت قياسي، ما يفرض أهمية دعم تلك الجهود المثمرة لترسيخ الدور الذى تضطلع به مصر كمحور اتزان لمنطقتي المتوسط والشرق الاوسط. 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا