25 تظلما من المرشحين الخاسرين.. الهيئة الوطنية تستقبل نتائج جولة الإعادة لانتخابات البرلمان

الخميس، 10 ديسمبر 2020 11:00 ص
25 تظلما من المرشحين الخاسرين.. الهيئة الوطنية تستقبل نتائج جولة الإعادة لانتخابات البرلمان

 
تراجع الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم، نائب رئيس محكمة النقض، نتائج أعداد أصوات الناخبين الذين شاركوا في جولة الإعادة لانتخابات البرلمان 2020 وأدلوا بأصواتهم، وكذلك ضم أصوات المصريين بالخارج إلى أصوات الداخل، وذلك لإعلان النتيجة النهائية بشكل رسمي يوم الاثنين القادم 14 ديسمبر.
 
يشار إلى أن الهيئة الوطنية للانتخابات استقبلت من اللجان العامة 25 تظلما من مرشحين لم يحالفهم الحظ بالحصول على الأغلبية المطلقة (50+1 من عدد الأصوات الصحيحة)، والذين تظلموا من إجراءات الاقتراع والفرز بجولة الإعادة، حيث تقوم الهيئة بفحص مدى صحة هذه التظلمات والبت فيها خلال 24 ساعة من استلام التظلم، على أن يتم اخطار المتظلم بقرار الهيئة خلال 24 ساعة من الفصل فيها.
 
وقال المستشار لاشين إبراهيم رئيس الوطنية للانتخابات، أن الهيئة الوطنية بدأت تلقى نتائج الحصر العددي لأصوات الناخبين بجولة إعادة المرحلة الثانية لانتخابات مجلس النواب، تباعا من اللجان العامة التي أعلنت في الساعات الأولى من أمس الأربعاء، وذلك لمراجعتها وإعادة التدقيق فيها، والفصل في التظلمات المقدمة من المرشحين الخاسرين.
 
وأضاف رئيس الوطنية للانتخابات، أن اللجان الفرعية انتهت من التصويت في التاسعة مساء أول أمس الثلاثاء وسط إجراءات احترازية مشددة من انتشار فيروس كورونا، وعقب ذلك تم البدء في أعمال فرز وتجميع الأصوات، وتمكن القضاة من إعداد الحصر العددي لجميع اللجان الفرعية وإرساله إلى اللجان العامة، مشيرا إلى أنه جرى تجميع أصوات الدائرة الانتخابية الواحدة وبيان عدد من أدلوا بأصواتهم بجولة الإعادة واستخراج الأصوات الصحيحة والباطلة وما حصل عليه كل مرشح.
 
وأشار إلى أن اللجان العامة أعدت حصر عددي لأصوات الدائرة الواحدة وأعلنته أمام الحضور ومندوبي ووكلاء المرشحين، ثم بدأت في تلقى تظلمات المرشحين الذين لم يصلوا إلى الأغلبية المطلقة من الأصوات الصحيحة ويتظلمون من إجراءات الاقتراع والفرز والتي وصلت حتى الآن 25 تظلم.
 
واستطرد المستشار لاشين إبراهيم الى أن الهيئة الوطنية استقبلت نتائج الحصر العددي التي أعدته اللجان العامة وكذا التظلمات المقدمة من المرشحين للفصل فيها وإعادة مراجعة الحصر العددي لدوائر التي جرت بها الإعادة تمهيدا لإضافة أصوات المصريين بالخارج وإعلان النتيجة مجمعة في يوم الاثنين المقبل الموافق 14 ديسمبر. 
 
وذكر رئيس الهيئة الوطنية، إلى أن الهيئة تقف على مسافة واحدة من جميع المرشحين في نظر التظلمات المقدمة منهم والتي تفصل فيها بكل تجرد وحيادية، مؤكدا على أن الانتخابات البرلمانية تمت بنزاهة وشفافية كبيرة أشاد بها القاصي والداني، فقد شهدت الانتخابات اهتماما محليا ودوليا وتابعها 153 وسيلة إعلام أجنبية و51 مؤسسة إعلام محلي، بالإضافة إلى مشاركة 56 منظمة محلية و14 منظمة دولية.
 
وأكد على أن جميع التقارير الصادرة عن منظمات المجتمع المدني المحلية والدولية التي تابعت الانتخابات أشادت بدور الهيئة والقرارات التنظيمية للعملية الانتخابية، سواء من إجراءات متبعة فى الاقتراع أو الفرز وسط إشراف قضائي كامل، وعدم رصد أي مخالفات كبيرة من شأنها التأثير على سلامة وسير العملية الانتخابية، أو من الناحية اللوجستية والإجراءات الاحترازية المشددة للوقاية من كورونا.
 
وأضاف أن المرحلة الأولى تضم 143 مقعدا فرديا، حسم منهم فى الجولتين الأولى والإعادة 142 مقعدا ولا يزال مقعد مركز ديرمواس بمحافظة المنيا مؤجل لوقت لاحق، بعد الطعون القضائية التي أخرت اجراء الانتخابات عليه في الجولة الأولى، كما حسمت القائمة الوطنية من أجل مصر مقاعد القائمة في قطاعي هى شمال ووسط وجنوب الصعيد، والثاني غرب الدلتا ومخصص لهما 142 مقعد.
 
وتابع: أن المرحلة الثانية تضم 141 مقعدا فرديا، حسم فى الجولة الأولى منها 41 مقعدا وتبقى 100 مقعد فى جولة الإعادة التى أجريت الاثنين والثلاثاء الماضيين، فيما فازت من الجولة الأولى القائمة الوطنية من أجل مصر فى قطاعي القاهرة  وشرق الدلتا المخصص لهما 142 مقعدا، مؤكدا أن هناك خطوة واحدة على انتهاء الشكل النهائي للبرلمان وهي إعلان النتيجة حيث من المقرر إعلان فوز 100 مرشحا بالمقاعد المتبقية.
 
ودعا المستشار لاشين إبراهيم إلى عدم الانصياع وراء الشائعات، قائلا: "لا تسمعوا لمروجي الشائعات أعداء الوطن والمواطنين الذين يستخدمون سلاح الكذب وتضليل عقول الناس؛ لذا يجب علينا ألا نجعل آذاننا محطة للشائعات وأن نجعل أعيننا ناظرة للإنجازات، ونصم آذاننا عن الأكاذيب التي يبثها أهل الشر ضد وطنهم والتي يبغون من ورائها التشكيك في كل أعمال البناء والتنمية في مصرنا الحديثة".
 
وأجريت الإعادة بالمرحلة الثانية فى الخارج أيام 6 و7 و8 ديسمبر الجارى، ويومي 7 و8 ديسمبر فى الداخل.
 
يُذكر أن إعادة المرحلة الثانية هى رابع جولات انتخابات مجلس النواب 2020 وآخرها، ويتنافس فيها 200 مرشح على 100 مقعد فى 13 محافظة، هي: القاهرة والقليوبية والدقهلية والمنوفية والغربية والشرقية وكفر الشيخ ودمياط وبورسعيد والسويس والإسماعيلية وجنوب سيناء وشمال سيناء، وذلك بعدما أعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات فوز 467 مرشحا خلال الجولات الثلاثة الماضية، من إجمالى 568 مقعدا مخصصة للانتخاب بالاقتراع السرى المباشر بنظامى الفردى والقوائم، بينما يحق لرئيس الجمهورية تعيين ما لا يزيد على 5% من عدد المنتخبين بالمجلس.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

إنها فانية

إنها فانية

الأربعاء، 24 نوفمبر 2021 12:42 م