في اليوم الأول للامتحان التجريبي للصف الأول الثانوي.. صدام بين الوزارة والطلاب

الثلاثاء، 15 ديسمبر 2020 06:00 م
في اليوم الأول للامتحان التجريبي للصف الأول الثانوي.. صدام بين الوزارة والطلاب

 
مواجهة من نوع جديد شهدتها أروقة وزارة التربة والتعليم والتعليم الفني بين طلاب الصف الأول وبين أسئلة التابلت للامتحان التدريبي التي أصرت الوزارة على إجرائها للطلاب.
 
وشهد اليوم الأول إتاحة الوزارة منصة الامتحان الإلكترونية للطلاب، من التاسعة صباحًا حتى التاسعة مساءً، ليختبر الطلاب فى مادتى اللغة العربية والأحياء.

فى أول مواجهة بين طلاب أولى ثانوى وأسئلة التابلت (1)

وعلق الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم، قائلاً: إن الامتحان التدريبى للصف الأول الثانوى مفتوح طوال اليوم وبالتالي يمكن لأى طالب الدخول على مدار اليوم، مؤكدا صعوبة معرفة الرقم النهائي لمن دخل على منصة الاختبار سوى بعد الساعة 9 مساء.

 

فى أول مواجهة بين طلاب أولى ثانوى وأسئلة التابلت (2)

 

وأضاف وزير التربية والتعليم فى تصريحات صحفية : معظم الطلاب دخلوا على أى حال في بداية اليوم، وهو ما يعكس الاهتمام الكبير من ناحيتهم للتعلم والتجربة، وأكثر من 600 ألف طالب دخلوا منصة الامتحان.

فى أول مواجهة بين طلاب أولى ثانوى وأسئلة التابلت (3)

 

من ناحية أخري ، قالت مصادر مسئولة بالوزارة، إنه تمت إتاحت الامتحان لـ640 ألف طالب وطالبة بالصف الأول الثانوى، وتمكنت نسبة كبيرة من الطلاب فى أداء الامتحان بشكل إلكترونى، دون مشاكل ويواصل باقى الطلاب الامتحان بنجاح، مشيرة إلى أن بعض الطلبة واجهتهم مشكلات بسيطة تمثلت فى عدم وصول كود الامتحان، ولكن هؤلاء الطلبة لم يسجلوا استمارة التقدم للامتحان التى أتاحتها الوزارة منذ 1 ديسمبر حتى 10 ديسمبر على الموقع الرسمى.

فى أول مواجهة بين طلاب أولى ثانوى وأسئلة التابلت (4)

وأشارت المصادر إلى أن المدارس نبهت على الطلاب ومساعدتهم لتسجيل الاستمارة الإلكترونية للدخول وأداء الامتحان وأيضًا لاستكمال باقى الاختبارات خلال الأيام المقبلة حتى 20 ديسمبر الجارى، مشيرة إلى أن المدارس التى منحت إجازة لطلابها أو لم يذهب طلابها اليوم الثلاثاء وفقًا لجدول الحضور اليومى والذى يعتمد على الحضور يومين فقط لطلاب الصف الأول الثانوى يؤدى الطلاب الامتحان إلكترونيًا من المنزل ومتاح للطالب أن يستخدم باقة التابلت أو إنترنت منزلى للدخول على منصة الامتحان.

فى أول مواجهة بين طلاب أولى ثانوى وأسئلة التابلت (5)

من ناحيتهم علق طلاب بالصف الأول الثانوى على أول امتحان في مادتى اللغة العربية والأحياء صباح اليوم الثلاثاء، مؤكدين أن الأسئلة سهلة وتضمن اختبار اللغة العربية 31 جزئية بها سؤال عن التعبير، إضافة إلى 15 سؤالاً فى الأحياء، موضحين أن الأسئلة أسهل مما كانوا يتوقعون والتقييم الجديد أفضل لأنه يقود الطالب إلى الفهم والتعامل مع الأسئلة والتعلم بشكل أفضل وأعمق.

فى أول مواجهة بين طلاب أولى ثانوى وأسئلة التابلت (6)

وقال حازم أحمد، بمدرسة السعيدية الثانوية بالجيزة، إن أسئلة الأحياء واللغة العربية سهلة ومباشرة، مشيرًا إلى أن هناك مشكلة واجهتهم فى الامتحان بأن سيستم الامتحان كان مضغوطًا بسبب كثرة الطلبة على المنصة ولكنه أدى الامتحان بشكل جيد.

فى أول مواجهة بين طلاب أولى ثانوى وأسئلة التابلت (7)

وأوضح الطالب أنه كان لديه رهبة فى مواجهة أول امتحان وفق نظام التقييم الجديد على التابلت ولكن الأمور مرت بشكل طبيعى لأنه دخل على سيستم الاختبار  من خلال شريحة التابلت، موضحًا أن الأسئلة تشجع الطالب على التفكير وأفضل من الطريقة التقليدية التي كان يدرس بها فى المرحلة الإعدادية، خاصة أن أسئلة التقييم الجديد تعتمد على تغيير طريقة صياغة المعلومة فى السؤال بأشكال مختلفة تساعد الطالب على التفكير والفهم.

وأكد الطالب مصطفى حمدى، أن الامتحان التدريبى مرحلة مهمة له لأنه طريقة للتعرف على شكل الأسئلة فى التقييم الجديد، موضحًا أنه بداية أيضًا لامتحان الفصل الدراسى الأول فى يناير المقبل، مشيرًا إلى أن تجربة الأسئلة الجديدة خطوة حلوة ولكنها تحتاج إلى مذاكرة وتحصيل المقرر الدراسى بشكل مختلف.

وقال جان فيليب، إن سيستم الامتحان عمل بكفاءة وبشكل طبيعى، مشيرًا إلى أن أسئلة التقييم الجديدة سهلة وتختلف كثيرًا عن ما يردده البعض بشأن صعوبتها، مؤكدًا أنه تمت الإجابة عن الأسئلة فى وقت بسيط وتجربة أول يوم امتحان تسببت فى وصول الصورة الصحيحة عن الأسئلة والتقييم الجديدة للطلاب، مشيرًا إلى أن تجربة الامتحان بداية لفهم أسلوب التقييم وكيفية التعامل معه بصورة صحيحة.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا