سلبية مسحة عبد الله جمعة فى الزمالك وتعافيه من الإصابة بفيروس كورونا

الثلاثاء، 15 ديسمبر 2020 11:53 م
سلبية مسحة عبد الله جمعة فى الزمالك وتعافيه من الإصابة بفيروس كورونا

جاءت نتيجة المسحة الطبية التى خضع لها عبد الله جمعة، الظهير الأيسر للزمالك، سلبية، ليتأكد شفاؤه وتعافيه من الإصابة بفيروس كورونا، والتى لحقت به قبل مباراة الفريق أمام الأهلى التى جمعت بينهما فى نهائى دورى أبطال أفريقيا الذى أقيم يوم 27 من شهر نوفمبر الماضى، وانتهت بتتوج المارد الأحمر باللقب الأفريقى للمرة التاسعة فى تاريخه، عقب فوزه بهدفين مقابل هدف، فيما استمر غياب عبد الله جمعة عن الفريق الأبيض فى المباريات التالية.
 
ويستعد الزمالك لخوض مباراته أمام بيراميدز استعدادًا لخوض مباراته أمام بيراميدز، المقرر إقامتها فى السابعة والنصف من مساء الخميس المقبل، ضمن منافسات الجولة الثانية من مسابقة الدورى الممتاز.
 
ويسعى الزمالك، لتحقيق ثانى انتصاراته فى المسابقة المحلية عقب فوزه على المقاولون العرب، بهدفين دون رد، فى المباراة التى جمعت بينهما مساء السبت الماضى، فى افتاح مبارياته بمسابقة الدورى للموسم الجديد، ليحصد أول ثلاثة نقاط له فى المسابقة، يحتل بهم المركز الثالث فى جدول ترتيب الدورى بالتساوى مع الأهلى وسيراميكا كليوباترا اللذان احتلا المركزين الأول والثانى، عقب نهاية الجولة الأولى، فى حين خسر بيراميدز أولى مبارياته فى المسابقة من الاتحاد السكندرى، بهدفين مقابل هدف، ليحتل المركز الرابع عشر فى جدول الترتيب بدون رصيد من النقاط.
 
وقامت إدارة القلعة البيضاء بإيداع المتأخرات عن الموسم الماضى فى الحسابات البنكية الخاصة باللاعبين خلال الساعات الماضية، وذلك لتحفيز اللاعبين على تحقيق الانتصارات فى المسابقة المحلية التى يسعى الأبيض للمنافسة على لقبها منذ بداية المسابقة، لمُصالحة الجماهير بعد الإخفاق فى التتويج بلقب دورى أبطال إفريقيا بعد الهزيمة أمام الأهلى فى النهائى التاريخى بهدفين مقابل هدف، ووداع بطولة كأس مصر، من دور نصف النهائى بعد الخسارة من طلائع الجيش بثلاثة أهداف مقابل هدف.
 
وأعرب البرتغالى باتشيكو، المدير الفنى للزمالك، عن سعادته بتحقيق الفريق الفوز على المقاولون العرب حيث شدد على أن المباراة كانت صعبة جدًا، مشيرًا إلى أنه كان يعلم إنه يواجه  فريق قوى، مضيفًا أن الزمالك لم يبدأ المباراة بشكل جيد لكن بعد أول خمس  دقائق عاد  مرة أخرى، كما أوضح أنه  فى الشوط الثانى تراجع أداء الفريق، وهو ما استغله فريق المقاولون، خاصة أن طريقة اللعب لم تساعده فى الخروج كثيرًا للهجوم لكن الأهم هو الفوز والفريق الذى يريد تحقيق البطولة يقوم بجمع النقاط الأكثر، مشددًا على أنه يرى أن الدورى الموسم الحالى سيكون صعبًا، موضحًا أن الجميع متساوٍ فى الفنيات لكن الزمالك يدخل كل مباراة باحثًا عن الفوز وليس الأداء مشددًا على أنه سعيد بجميع اللاعبين.
 
وجاء فوز الزمالك على المقاولون العرب، بمثابة مُصالحة لجماهير قلعة ميت عقبة، عقب الهزائم المتتالية التى لحقت بالفريق، بداية من الخسارة أمام الأهلى فى نهائى دورى أبطال إفريقيا، بهدفين مقابل هدف، وتبعها الخروج من دور نصف النهائى ببطولة كأس مصر، بالهزيمة من طلائع الجيش، بثلاثة أهداف مقابل هدف، ليستعيد الأبيض انتصاراته مع بداية الموسم الجديد من المسابقة المحلية، التى يسعى للمنافسة على لقبها.
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا