فضيحة التورته الجنسية مستمرة: ايقاف عضوات نادي الجزيرة.. وإخلاء سبيل صانعة الحلوي بكفالة

الثلاثاء، 19 يناير 2021 08:00 م
فضيحة التورته الجنسية مستمرة: ايقاف عضوات نادي الجزيرة.. وإخلاء سبيل صانعة الحلوي بكفالة

لاتزال تتوالي ردود الأفعال علي واقعة التورته الجنسية لـ" سيدات الجزيرة " وهي الواقعة التي أثارت جدلا واسعة وبدأت النيابة العامة التحقيق فيها، حيث قرر مجلس إدارة النادي إيقاف العضوات لحين الانتهاء من التحقيقات التي تجريها اللجنة التي قرر تشكيلها من وزارة الشباب والرياضة.
 
قرار النادي بإيقاف عضواته جاء لمخالفتهم نظم ولوائح النادي، وبناءا على تعليمات من وزارة الشباب والرياضة ، خاصة وأنه ليس من اختصاصات الوزارة إيقاف أعضاء الجمعية العمومية، بل يتم من خلال قرار مجلس إدارة، لذلك تم تكليف الادرة بإيقاف العضوات المتورطات في الازمة .
 
من ناحية أخري واصل الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب و الرياضة تابعته للأزمة، فبعد أن تم تشكيل لجنة للتحقيق في الواقعة، حيث طلب مسئولي نادى الجزيرة، وكذلك اللجنة المكلفة بالتحقيق مع المتورطين، لاتخاذ قرار سريع في الواقعة التي أثارت الرأي العام والشارع الرياضي.
 
وقال وزير الشباب والرياضة في تصريحات صحفية أن التحقيقات  بشأن الصور المتداولة فى نادى الجزيرة سيتم الانتهاء منها خلال الساعات القليلة المقبلة خاصة وأن الموضوع تحول إلى قضية رأى عام، منوها إلي أن اللجنة المشكلة من الوزارة معها لجنة أخرى شكلها النادى، ومن المقرر أن يصدر القرار بنتيجة التحقيق فى أقرب وقت وبالأرجح خلال ساعات قليلة من اليوم.
 
وأضاف وزير الرياضة أنه طالب اللجنة المكلفة بالتحقيق وكذلك لجنة نادى الجزيرة بسرعة إنهاء التحقيقات لإتخاذ القرار المناسب في هذه الأزمة فى ظل حرص الوزارة على المنشأت الرياضية والأهداف التى تسعى إليها .
 
التحقيق مع المتورطين في الفضيحة غدا
 
من ناحية أخري تقرر التحقيق مع  العضوات المتهمات بإثارة هذا الموضوع من جانب اللجنة المكلفة من جانب النادى ، بالتحقيق معهن، للوقوف على ملابسات الازمة، و أسباب الفعل الشنيع الذى قمن به، وكذلك تداول الصور عبر السوشيال ميديا، وعدم مراعاة تواجدهن في مكان عام.
 
وكشفت إحدى المتورطات في الفضيحة أن الحلوى والتورتة وصلت إلى النادى عن طريق الخطأ مع اوردر أخر، حيث طلبن حلويات للاحتفال بالعيد ميلاد، ولكن فوجئن بالحلوى الجنسية، فتم التقاط الصور وتداولها عبر السوشيال ميديا، رغم أن العضوات لسن من طلبن هذه الحلوى، والتي اكتشفن أنها تخص حفل حنة وليس حفل عيد ميلاد في النادى .
 
أما نيابة قصر النيل فقد وجهت للمتهمة بتصنيع تورتة عيد ميلاد عضوة بنادى الجزيرة، تهمة خدش الحياء، غير أن المتهمة أنكرت ما نسب إليها من تصنيع تورته عليها صور جنسية .
 
وقالت المتهمة فى التحقيقات إنها معروفه لدى العديد  من الزبائن بتصنيع التورتة وطهى الطعام وتوصيله إلى المنازل وهو بالنسبة لها مشروع ربحى.
 
وأضافت المتهمة فى التحقيقات إنها صنعت التورتة فى منزلها، بعد اتصال إحدى السيدات بها لصنعها للاحتفال بعيد ميلاد سيدة فى نادى الجزيرة، وأضافت أن التورتة التى صنعتها لم تضع عليها أية صور جنسية، ولكن كانت تورتة عادية ، وفى النهاية أخلت النيابة سبيلها بكفالة 5 الاف جنيها .
 
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا