قال لفنان "أنا بتمناك".. "صوت الأمة" تنفرد بنص البلاغ المتسبب في حبس طبيب الأسنان المتحرش

الأربعاء، 27 يناير 2021 04:47 م
قال لفنان "أنا بتمناك".. "صوت الأمة" تنفرد بنص البلاغ المتسبب في حبس طبيب الأسنان المتحرش

أمرت النيابة العامة بحبس طبيب متهم بهتك عرض رجال بالقوة، حيث كانت «النيابة العامة» قد تلقت بلاغًا من خمسة أشخاص في شهر سبتمبر من العام الماضي ضدَّ طبيب أسنان لتحرشه بهم وهتكه عرضهم بالقوة، استمعت «النيابة العامة» إلى شهاداتهم واطلعت على ما قدمه بعضهم من دليلٍ فنيٍّ ضدَّ المتهم، فأمرت بضبطه وإحضاره.
 
وحصل "صوت الأمة" على صورة البلاغ المقدم من حسن أبو العينين المحامي بالنقض، ضد طبيب الأسنان المتحرش بالرجال، بعدما تسلمت النيابة فلاشة وأسطوانة مدمجة تتضمن مشاهد ومقاطع فيديو تظهر المتهم وهو يمارس الشذوذ مع ضحاياه، وأنها تحفظت عليها وأرسلتها إلى خبراء الأدلة الجنائية، لفحصها وتحديد هوية الأشخاص الذين ظهروا في تلك المقاطع مع المتهم، وكذا تشكيل لجنة من اتحاد الإذاعة والتلفزيون للتأكد من صحة تلك الفيديوهات من عدمه.  
 
وجاء نص البلاغ كالتالى:
1- "عباس أ"، يعمل سيناريست سينمائى وعضو نقابة المهن السينمائية.
 
2- "وائل أ"، ويعمل رئيس مجلس إدارة شركة سياحة. 
 
3- "تميم ح"، مخرج إعلانات.
 
ضد
 
الدكتور "باسم س" طبيب أسنان
 
 
أتشرف بعرض الأتى:
 
-في غضون الفترة ما بين 32 يونيو 2020 إلى 25 يونيو 2020 وأثناء استخدام الشاكى الأول المصعد الخاص بأحد العقارات فى منطقة الدقى منصرفا بعد زيارته لأستاذة تاريخ فن إسلامى من الدور التاسع توقف المصعد بأحد الأدوار، وفوجئ بالدكتور "باسم س" يستقل المصعد، وفوجئ كلا منهما بالآخر، ونظر المشكو في حقه إليه بنظرة فاحشة وابتسامة متبلدة، ثم مد يده ممسكاَ بـ"منطقة حساسة" قائلاَ: "أنت لسه مش عايز ده أنا بتمناك"، فأزاح الشاكى الأول يده بقوة ودفعه من أمامه.
 
 
ونهره صائحاَ بغضب: "أنت لسه فيك الداء الوسخ ده، لسه محرمتش من آخر مرة"، حيث أنه قد سبق له وأن قام في أواخر الثمانيات بالتحرش بالشاكى الأول عن طريق التلصص على جسده العارى وامساكه بالعضو الذكرى الخاص به حال وجوده بدون الاستحمام بمنطقة الليدو بحجرة تغيير الملابس الخاصة بنادى الجزيرة وقيامه بنهره وصفعه وقيامه بالهرب من امامه في ذلك الوقت.
 
 
يشار إلى أن قاضى المعارضات – بمحكمة جنح الدقى، قرر منذ قليل تجديد حبس طبيب الأسنان المتحرش بالرجال، 15 يوماَ على ذمة التحقيقات التي تجريها نيابة استئناف القاهرة، وذلك بعدما تسلمت النيابة فلاشة وأسطونة مدمجة تتضمن مشاهد ومقاطع فيديو تظهر المتهم وهو يمارس الشذوذ مع ضحاياه، وأنها تحفظت عليها وأرسلتها إلى خبراء الأدلة الجنائية، لفحصها وتحديد هوية الأشخاص الذين ظهروا في تلك المقاطع مع المتهم، وكذا تشكيل لجنة من اتحاد الإذاعة والتلفزيون للتأكد من صحة تلك الفيديوهات من عدمه.
 
 
النيابة العامة واجهت المتهم بتلك الأدلة خلال جلسة التحقيق معه، التي استغرقت عدة ساعات، وثبت منها صحة أداة الاتهام المقدمة ضد المتهم أمام النيابة، وواجهت النيابة العامة، المتهم بأقوال المجني عليهم الأربعة، الذين أجمعوا على أن المتهم تحرش بهم داخل غرفة الكشف، وأنه كان يتحسس العضو الذكري لكل منهم، بشكل متعمد، ثم طلب منهم مشاركته في ممارسة الشذوذ.
 
 
يشار إلى أن أجهزة الأمن ألقت القبض على الطبيب المتحرش بالرجال، تنفيذًا لقرار النيابة العامة بضبطه وإحضاره في البلاغات المقدمة من عدد من المجني عليهم، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة بضبط المتهم

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا