الرئيس السيسي يؤكد أهمية المشروع القومى للتنمية الشاملة لبحيرة البردويل

الثلاثاء، 09 فبراير 2021 03:25 م
الرئيس السيسي يؤكد أهمية المشروع القومى للتنمية الشاملة لبحيرة البردويل

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى الأهمية التي توليها الدولة تجاه المشروع القومى للتنمية الشاملة لبحيرة البردويل، وذلك في اطار المخطط العام للدولة الهادف لتطوير جميع البحيرات المصرية واستعادة وضعها الطبيعي السابق، وأخذاً في الاعتبار تكامل تطوير بحيرة البردويل مع استراتيجية تنمية سيناء، ولما لهذا لتطوير من مردود بيئي واقتصادى واجتماعى وغذائي بزيادة إنتاج الثروة السمكية بها، فضلاً عن توفير فرص العمل المباشرة وغير مباشرة.
 
جاء ذلك خلال استقبال الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم "لوك لويس"، الرئيس التنفيذي لشركة "ديمي" البلجيكية لأعمال التكريك، وعدداً من كبار المسئولين بالشركة، وذلك بحضور الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والسيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، والفريق أحمد خالد قائد القوات البحرية.
 
وصرح السفير بسام راضى، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول "متابعة تطوير وتنمية بحيرة البردويل بشمال سيناء".
 
من جانبه؛ أعرب الرئيس التنفيذي لشركة "ديمي" عن تشرفه بلقاء الرئيس السيسى، مؤكداً تطلع الشركة للتعاون مع مصر في تطوير بحيرة البردويل، أخذاً في الاعتبار النتائج المنتظرة لهذا المشروع بالنظر إلى الموقع الفريد لبحيرة البردويل على البحر المتوسط وما تمتاز به من ثروة سمكية ذات جودة عالية، إلى جانب المردود الإيجابي على تنمية منطقة شمال سيناء،  وتوفير فرص العمل، وإعادة التوازن البيئي للبحيرة، وتحسين نوع وجودة المياه، وتحقيق الأمن الغذائي.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا