قرية جعفر الصادق بأسوان على موعد مع «حياة كريمة».. هذه مشكلات الصرف ومحولات الكهرباء

الأربعاء، 24 فبراير 2021 11:10 م
قرية جعفر الصادق بأسوان على موعد مع «حياة كريمة».. هذه مشكلات الصرف ومحولات الكهرباء

قال أهالي قرية جعفر الصادق بمركز كوم أمبو بمحافظة أسوان إنهم يعانون من مشكلات رئيسية ويترقبون إيجاد حلول لها ضمن جهود تنفيذ مبادرة "حياة كريمة" بقريتهم وهي مشاكل الصرف الصحى وعدم استكمال الوصلات المنزلية وضعف الكهرباء والقدرة المحدودة للمحولات وتطوير مركز الشباب بالقرية ورصف الطرق الداخلية وإنشاء معهد أزهرى ومدرسة إعدادية وخفض كثافة الفصول وسد العجز فى الأطباء وتوفير الأمصال بالوحدة الصحية والقضاء على ضعف مياه الشرب ووصول المياه للمرتفعات حيث رفع أهالى قرية جعفر الصادق المطالب للجان الإستماع التى زارت القرية مؤخرا، مؤكدين أن المبادرة طوق نجاة لهم، ويبلغ عدد سكان القرية نحو 6 آلاف نسمة وتقع شمال مركز كوم أمبو.

مبادرة حياة كريمة التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية لتطوير القرى الأكثر احتياجا، على موعد مع تطوير قرية جعفر الصادق التابعة للوحدة المحلية لقرية سلوا بحرى بمركز كوم امبو بمحافظة أسوان والمدرجة ضمن المشروع القومي والحضاري لتطوير الريف المصري لحيز التنفيذ الفعلى على الأرض داخل 68 قرية بمركزي كوم أمبو وإدفو بواقع 20 مجلس قروى، والتي تتضمن 321 نجع وتجمع ريفى و62 منطقة سكنية من أجل تحسين حياة ومعيشة نحو ثلثى سكان المحافظة لتحويل المبادرة الرئاسية إلى واقع ملموس وتغير شامل داخل هذه القرى.

ويقول على جبريل، أخصائى خبير فى التربية والتعليم ومن أهالى القرية، إن تنفيذ المبادرة الرئاسية بقرية جعفر الصادق سيعد نقلة حضارية وأنهم استشعروا الجدية فى تلبية طلبات أهالى القرية أثناء لقائهم بلجان الإستماع التى التقت بهم مؤخرا.

وأكد أن مشروع الصرف الصحي المنشأ في القرية لم يستكمل ويعد أبرز المشكلات مطالبا بإسناد المشروع لهيئة مياه الشرب والصرف الصحي لإدارته وليس جمعية تنمية المجتمع بالقرية واستكمال المشروع ليصل لكل بيت في القرية بجانب حاجة الأهالي لتطوير مركز شباب القرية واستكمال الملاعب وإنشاء سور وإحلال وتجديد المبني، لافتا إلى أن الشباب يضطرون للذهاب لمراكز الشباب المجاورة، مطالبا بإنشاء مدرسة إعدادية ضمن المبادرة، خاصة أنهم حصلوا على الموافقة على  تخصيص المكان ويتمنون أن تتوافر كافة الخدمات الأساسية بالقرية.

فيما يقول طلحة عبيد الله، أخصائى تخاطب من أهالى القرية إن المبادرة جاءت طوق نجاة لحل مشكلات مزمنة عانى منها الأهالي، حيث إن قريتهم من القرى المهملة التى عانت طويلا من التهميش، لافتا إلى أن أحد أهم المشاكل بقريتهم هى تهالك محولات الكهرباء بالقرية ويطالبون بمحولات جديدة وصيانة المحولات.

أما على محمد خليل، موظف من أهالى القرية تمنى أن تحل مشكلة تهالك أسلاك الكهرباء وخاصة أسلاك الضغط العالى وإجراء صيانة شاملة الأسلاك وأسلاك الجهد المنخفض مؤكدا أن الأسلاك المتهالكة تتسبب فى انقطاع الكهرباء بشكل متكرر واندلاع الحرائق وخسائر للأهالى منها على سبيل المثال تسبب الأسلاك المتهالكة من قبل فى حريق محصول حناء.

محمد إبراهيم خليل، أحد الأهالى قال إنهم يشكرون الدولة على إدراج قريتهم ضمن مبادرة حياة كريمة حيث أن الجهود الكبيرة المبذولة والتعاون بين الجهات التنفيذية وتذليل كافة العقبات سوف يساهم فى حل كل المشكلات التى يعانى منها الأهالى وأنهم يطالبون بمزلقان للسكة الحديد لمنع وقوع الحوادث ومواجهة صعوبة نقل المعدات والخامات سواء للزراعة أو محطة مياه الشرب.

من ناحية أخرى كان اللواء أشرف عطية محافظ أسوان أكد على دخول المشروع القومى والحضارى والذى أطلقه الرئيس عبدالفتاح السيسى لتطوير الريف المصرى لحيز التنفيذ الفعلى على الأرض داخل 68 قرية بمركزى كوم أمبو وإدفو بواقع 20 مجلس قروى أم والتى تتضمن 321 نجع وتجمع ريفى و62 منطقة سكنية من أجل تحسين حياة ومعيشة نحو ثلثى سكان المحافظة لتحويل المبادرة الرئاسية إلى واقع ملموس وتغير شامل داخل هذه القرى .

وأشار محافظ أسوان إلى قيام جهاز التعمير، علاوة على قيام الجهات الأخرى بطرح المشروعات بالقرى المستهدفة ومنها الهيئة القومية وشركة مياه الشرب والصرف الصحى والرى، والكهرباء والطرق والغاز الطبيعى والصحة والطب البيطرى والتعليم والتموين والشباب والرياضة والتضامن الإجتماعى، بجانب دعم الوحدات المحلية فى أعمال التطوير والتجميل ورفع المخلفات ووحدات الإطفاء وغيرها.

ولفت إلى أن هذا تزامن مع البدء فى تنفيذ مشروعات البنية التحتية ضمن 53 مشروع بالمرحلة الثانية من المبادرة الرئاسية حياه كريمة داخل قريتى الرئيسية بإدفو والمنشية الجديدة بكوم أمبو بإعتمادات 198 مليون جنيه بعد إنهاء معظم مشروعات المرحلة الأولى داخل 11 قرية بإجمالى 30 مشروع حيث يأتى تنفيذ هذه المبادرة على مرحلتين بإجمالى 83 مشروعا وبإعتمادات 280,7 مليون جنيه.

ومن جانبها أوضحت المهندسة رقية حماد رئيس جهاز مشروعات الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى بأسوان بقيام الهيئة ببدء تنفيذ البرتوكولات وطرح وإسناد مشروعات أدخال الصرف الصحى بقرى مركزى كوم أمبو وإدفو وهى مشروعات متكاملة تشمل شبكات الإنحدار وخطوط الطرد ومحطات الرفع والمعالجة بطاقة تتراوح ما بين 1،5 إلى 15 ألف م3 / يومياً وبتكلفة إجمالية تصل لحوالى 2 مليار جنيه.

وأكدت على أنه التنفيذ لـ 10 مشروعات لإدخال الصرف الصحى فى 16 قرية حيث تم الرفع المساحى والجسات الأرضية ، كما تم توريد المواسير لخطوط الطرد والإنحدار والشبكات وذلك من ضمن 20 مشروع مستهدف لجميع القرى التى يشملها البرنامج الرئاسى بمحافظة أسوان.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا