القمة المنتظرة.. هل يثأر صلاح ورفاقه من زيدان في ليلة غياب راموس؟

الثلاثاء، 06 أبريل 2021 02:19 م
القمة المنتظرة.. هل يثأر صلاح ورفاقه من زيدان في ليلة غياب راموس؟

مواجهات حاسمة تشهدها منافسات الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا بالموسم الجاري 2020 -2021، بداية من لقاء ليفربول الإنجليزي المحترف ضمن صفوفه النجم المصري محمد صلاح مع ريال مدريد الإسباني في تمام التاسعة مساء بتوقيت القاهرة.

في نفس التوقيت يحل بورسيا دوتموند الألماني ضيفا على مانشستر سيتي الإنجليزي في مباراة، حاسمة للأخير ولمدربه جوارديولا الذي يعاني من الخروج المبكر خلال النسخ الماضية من دوري أبطال أوروبا. 

ويستضيف ريال مدريد بقيادة مدربه الفرنسي زين الدين زيدان، في مباراة الذهاب، نظيره ليفربول على ملعب "ألفريدو دي ستيفانو" معقل الفريق الملكى، عقب تأهله على حساب نظيره أتالانتا الإيطالي بعد الفوز عليه بنتيجة 4-1 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب بدور الستة عشر للمسابقة الأوروبية.

في المقابل، نجح ليفربول للصعود لدور الثمانية بالبطولة على حساب منافسه لايبزيج الألماني بعد الفوز عليه بمجموع المباراتين بنتيجة 4-0 حملت توقيع النجم المصرى محمد صلاح "هدفين" ومثلهما للسنغالى ساديو مانى.

وتعيد هذه القمة النارية لجماهير الليفر الذاكرة الأليمة في مباراة نهائي دوري أبطال موسم 2017 - 2018، عندما فاز الريال على ليفربول بثلاثة أهداف مقابل، لتكون هذه المباراة فرصة مناسبة للريدز من أجل الثأر.

كما أن هذه المباراة التي انتهت بحمل الريال للقب كان تعرض خلالها محمد صلاح للإصابة من قائد ريال مدريد سيرجيو راموس والتي منعته من استكمال المباراة.

ويسعى ريال مدريد للخروج بنتيجة إيجابية على ملعبه الليلة تسهل من مهمته في التأهل لنصف النهائي، قبل مواجهة الإياب التي يستضيفها ملعب "آنفيلد" معقل ليفربول يوم الرابع عشر من شهر أبريل الجاري.

بينما يبحث ليفربول بقيادة مدربه الألماني يورجن كلوب، عن تحقيق الفوز من أجل الحفاظ على فرصته في التأهل للدور نصف النهائي ومواصلة مشواره في المسابقة الأوروبية بعد تراجعه في الدوري الإنجليزي وابتعاده حتى الآن عن المراكز المؤهلة لدورى الأبطال الموسم المقبل.

مانشستر سيتى يستضيف دورتموند

وفي نفس التوقيت يحل فريق بوروسيا دورتموند الألماني ضيفا ثقيلا على مانشستر سيتى الإنجليزى، على استاد "الاتحاد" بانجلتزا، حيث تأهل السيتي لربع نهائي دوري الأبطال بعدما تخطى بوروسيا مونشنجلادباخ الألماني في دور الستة عشر الأوروبى، حيث فاز ذهابا خارج ملعبه بهدفين دون رد ثم كرر انتصاره بنفس النتيجة في الإياب.

فيما صعد دورتموند إلى ربع النهائي على حساب إشبيلية الإسبانى بصعوبة، حيث فاز الفريق الألماني خارج ملعبه ذهابا بثلاثة أهداف مقابل هدفين، قبل أن يحسم التعادل الإيجابى 2-2 مواجهة الإياب على ملعب "سيجنال إيدونا بارك".

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا