الصحة تكشف "الرقم الكبير" لمن سجلوا على موقع لقاح كورونا

الخميس، 15 أبريل 2021 01:00 م
الصحة تكشف "الرقم الكبير" لمن سجلوا على موقع لقاح كورونا
كورونا

كشفت وزارة الصحة والسكان، عن أن عدد الأشخاص اللذين سجلوا على الموقع الرسمس، بلغ نحو 1.2 مليون مواطن، على موقع حجز القاح كانطلاق الموقع حتى الآن مشيرة إلى أن الموقع أصبح أكثر تفاعلا ويقوم بتوزيع المسجلين على أكثر من 350 مركزا بالجمهورية مؤكدة أن جميع المراكز مميكنة ومربوطة بالموقع الرئيسى.


وصرحت وزارة الصحة والسكان، بأن معدلات التسجيل اليومية على موقع حجز لقاح كورونا بلغت من 20 إلى 55 ألف مواطن يوميا فوق سن 18عاما، مضيفة أن عدد الذين تم تطعيمهم حاليا بلغ 240 الف مواطن وجميعهم بحالة صحية جيدة، ولم يتم رصد أى آثار جانبية او عكسية للقاح سواء كان استرازينكا أو سينوفارم الصينى.

وأضافت وزارة الصحة والسكان بحسب مصادر مسئولة أن هناك عددا كبيرا من المواطنين مستمر فى التسجيل للحصول على لقاح كورونا وفى المقبل 50% منهم لا يلتزم بالحضور فى موعدة لتلقى اللقاح مضيفة أنه تم إرسال أكثر من 400 ألف رسالة نصية للمسجلين على الموقع للذهاب للحصول على اللقاح مؤكدة أن اللقاح فعال وآمن.

وأوضحت المصادر أن هناك عدد من المعمرين حصلوا على اللقاح فى جميع محافظات الجمهورية أكبرهم 112 عاما وحتى الآن بصحة جيدة ولم تظهر عليهم أى أعراض جانبية وقالت: إنه يتم توقع يتم اعطاء الشخص الذى تم تطعيمه كارت متابعة يتم ختمة بعد الحصول على الجرعة الثانية من اللقاح على أن يتم توثيقها فيما بعد للسفر للخارج خاصة أن بعض الدول تشترط لدخول أراضيها تطعيم لقاح كورونا.

وتابعت المصادر: إن الموقع يتيح للشخص الذى تم حجز اللقاح له 3 أيام من تاريخ التحديد للتردد على الوحدة التى سيتم بها التطعيم، وقالت: ينبغى الالتزام بالموعد المحدد وجميع اللقاحات آمنه وليس هناك أفضلية للقاح على الآخر مضيفة أن المراكز تعمل من 9 صباحا إلى 3 مساء ومن 3 مساء وحتى 10 مساء طوال شهر رمضان.

وأضاف أهمية الحصول على الجرعة الثانية من لقاح كورونا حتى تكتمل فاعلية اللقاح فى الجسم وقال: لقاح سينوفارم الجرعة الثانية بعد21 يوم واسترازينكا بعد 3 شهور ودعا الموطنين للالتزام بمواعيد الجرعات والابلاغ عن أى آثار جانبية للقاح قد تظهر على من تم تطعيمهم .

وقال الدكتور حسام حسنى رئيس اللجنة العلمية لمكافحة كورونا بوزارة الصحة إن اللقاحات لا تعطى مناعة كاملة ولكنها تقلل الأعراض، مضيفا أن البرتوكول العلاجى أو الخطة الاسترشادية للتعامل مع الحالات تختلف من حالة لأخرى حسب الأعراض والظروف الطبية لكل حالة.

وأوضح أن البروتوكولات العلاجية يتم تطويرها من خلال التواصل مع المؤسسات العلمية والدول صاحبة التجربة السابقة فى التعامل مع الجائحة، مشيرا إلى مواجهة مشاكل عديدة من الاستخدام العشوائى للمضادات الحيوية ومضادات التجلط والمسكنات.

ونوه إلى وجود زيادة فى عدد إصابات كورونا بواقع 7% يوميا وحذر حسام حسنى رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا، من لجوء بعض المواطنين إلى برتوكولات السوشيال ميديا لعلاج فيروس كورونا قائلا: المستشفيات تستقبل المواطنين للفحص المجانى وكذلك صرف العلاج.

وأكد أن تطور الموجة الثالثة لكورونا فى مصر يتماثل مع الموجات السابقة، حيث ما زلنا فى مرحلة تصاعدية لعدد الإصابات، ولم نصل للذروة حتى الآن، مشددًا على عدم رصد أعراض جديدة للفيروس خلال الموجة الثالثة قائلا: "رصد الأعراض يتماشى مع المراحل السابقة والتوقعات الإكلينيكية والطبية".

ودعا المواطنين إلى الاستمرار فى كل الإجراءات الوقائية والاحترازية، لمونها أفضل من أى لقاح فى العالم مشيرا إلى أن الدولة تسعى اإلى توفير كميات من اللقاح عبر التعاقد مع الشركات المنتجة، فضلا عن التعاقد مع مؤسسة جافى العالمية منذ فترة طويلة بهدف توفير كميات متتالية من اللقاح وقال نرصد يوميا توافر الأدوية التى يحتاجها المرضى سواء فى الأعراض أو بعض المضاعفات الرصيد الاستراتيجى متوفر ويستخدم فى كل الأماكن المتاحة لعلاج المرضى.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا