الزراعة والري ترد على المشككين: هذه جدوى مشروع «الدلتا الجديدة»

الأربعاء، 21 أبريل 2021 03:00 م
الزراعة والري ترد على المشككين: هذه جدوى مشروع «الدلتا الجديدة»
مشروع الدلتا الجديدة

لاتزال آله الشائعات تلعب دورها في التشكيك في كل ماتبذله الدولة والحكومة لتحقيق مقومات التنمية الشاملة، وتنفيذ مشروعاتها على أرض الواقع للنهوض بالاقتصاد المصري، ورفع نسب ومستويات النجاح التي حققها خلال السنوات الأخيرة الماضية.
 
وفي الآونة الأخيرة، بدأت دعاوى التشكيك في جدوى وفاعلية مشروع «الدلتا الجديدة» تتزايد، وانتشرت الشائعات حول عدم جدواه، والاتهامات بأنه إهدارا للوقت والمال والمجهود دون داع.
 
وتذرعت تلك الدعاوى الخبيثة بأن المشروع لاجدوى له نتيجة لعدم توافر الموارد المائية اللازمة لري الأراضي الزراعية المستهدفة من المشروع، وهو الأمر الذي نفاه كلا من وزارتي الموارد المائية والري، والزراعة واستصلاح الأراضي.
 
وفي رد رسمي على المركز الإعلامي لمجلس الوزارء، تم نفي تلك الأنباء غير الصحيحة، عن موارد المياه اللازمة لتنفيذ المشروع القومي«الدلتا الجديدة»، من قبل وزارتي الموارد المائية والري، والزراعة.
 
وأكدت الوزارتان أنه لا صحة لعدم جدوى المشروع القومي «الدلتا الجديدة» نتيجة لعدم توافر الموارد المائية اللازمة لري الأراضي الزراعية، وأشارتا إلى أن المشروع يعد أحد أهم المشروعات القومية التي تستهدف تحقيق الأمن الغذائي والحد من استيراد السلع الغذائية الاستراتيجية، وشددتا على توافر كافة الاحتياجات المائية اللازمة لري جميع الأراضي الزراعية بالمشروع، من خلال الاستفادة من مياه الصرف الزراعي، حيث سيتم معالجة حوالي 6مليون م3 يومياً من المياه.
 
ويعتمد المشروع أيضاً على المياه الجوفية، من خلال ضوابط للسحب والاستخدام، بما يضمن استدامة المخزون الجوفي، حيث تم البدء في الزراعة بالاعتماد على المياه الجوفية لمساحة 200 ألف فدان بمشروع «مستقبل مصر» الواقع ضمن نطاق مشروع الدلتا الجديدة، مع الاعتماد على أنظمة الري الحديث لضمان ترشيد استهلاك المياه.
 
386942-WhatsApp-Image-2021-04-21-at-12.19.19-PM

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا