فى أيام مواليد برج الجوزاء السماء تتزين باكتمال القمر واقترانه مع كوكب زحل

الإثنين، 24 مايو 2021 03:00 م
فى أيام مواليد برج الجوزاء السماء تتزين باكتمال القمر واقترانه مع كوكب زحل

يشهد شهر مايو الجاري العديد من الظواهر الكونية التى تزين سماء الوطن العربى وتستحوذ على اهتمام متابعة الظواهر الفلكية المختلفة.
 
ويعد اكتمال القمر بدرا أولي هذه الظواهر الفلكية المتوقعة خلال الأيام المقبلة، سنكون على موعد يوم 26 مايو  الجارى، اكتمال القمر وخسوف كلى للقمر .
 
ووفقا للحسابات الفلكية ، سيبدوا القمر بدرا للرائي وللعين المجردة في الفترة من 25 حتى 27 مايو حيث لا تستطيع العين تمييز استدارة قرص القمر بالكامل بدون اجهزة .
 
أما وقت البدر الكامل فسيكون في 26 مايو، حيث يبلغ لمعان القمر نسبة 99.8% ، ويعرف هذا البدر عند القبائل الأمريكية باسم قمر الزهرة ، وقمر الذرة ، وقمر الحليب ، وهو القمر الثاني من بين ثلاثة أقمار عملاقة (سوبر مون) لعام 2021 ، كان الأول في إبريل الماضي وسيكون الثالث في يونيو القادم  
 
 
وسيكون القمر في مداره في منطقة الحضيض وهي أقرب مسافة الى الأرض فيبدو أكبر حجما بنسبة 14% وأكثر إشراقا من المعتاد بنسبة 30% تقريبا .
 
 
 
ومن الظواهر الكونية خسوف القمر وستشهد الكرة الارضية يوم الأربعاء 14 شوال 1442 الموافق 26 مايو 2021 خسوف  كلي للقمر هو الأول من إثنين هذه السنه وسيكون مشاهدا  بالعين المجردة في جميع أنحاء المحيط الهادئ وأجزاء من شرق آسيا واليابان واستراليا نيوزيلندا وغرب أمريكا الشمالية لكنه غير مشاهد في سماء الوطن العربي .
 
 
 
 وسيعبر القمر  خلال ظل الارض ليحدث خسوف ستستغرق مرحلة الكلية وقت قصير سيبلغ  14 دقيقة و 30 ثانية فقط،  إلا أن مرحلة الخسوف الجزئي قبل الخسوف الكلي تستمر حوالي ساعه ونصف وبعده ساعة ونصف اخرى، لذلك من البداية الى النهاية سوف يستغرق القمر ما يزيد قليلا عن 3 ساعات لعبور منطقة ظل الارض. 
 
 
 
 
وفى يوم 28 مايو، سنكون على موعد مع  إقتران كوكبي الزهرة وعطارد ، ويمكن ملاحظة هذا المشهد البديع بعد غروب الشمس مباشرة في هذا اليوم الى ان يغربا في الثامنة مساءا تقريبا 
 
 
 
أما مع نهاية الشهر يومى 30 و 31 مايو ، سنكون على موعد مع إقتران القمر مع كوكب زحل ، ويمكن ملاحظة هذا المشهد قبل منتصف ليل يوم 30 مايو حتى قبل شروق شمس يوم 31 مايو حيث يشتد ضوء الشفق الصباحي من جراء شروق الشمس فلا نستطيع رؤيتهما بالطبع ... 
 
 
وجميع مشاهدات الظواهر والأحداث الفلكية تتطلب صفاء الجو وخلو السماء من السحب والغبار وبخار الماء ، كما أن الظواهر الفلكية ليس لها أي أضرار على الإنسان أو نشاطه اليومي على الأرض ، فمشاهداتها ممتعة ويحبها هواة الفلك والمهتمين بعلوم الفلك لمتابعتها وتصويرها

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

قصة وعبرة

قصة وعبرة

الإثنين، 03 أكتوبر 2022 06:01 م