دراسة: انخفاض خطر الإصابة بكورونا بنسبة 90٪ بين الملقحين بشكل كامل

الجمعة، 22 أكتوبر 2021 12:08 م
دراسة: انخفاض خطر الإصابة بكورونا بنسبة 90٪ بين الملقحين بشكل كامل

كشفت دراسة أجراها معهد أبحاث كلاليت وجامعة هارفارد عن أن المراهقين الذين يتلقون جرعتين من لقاح فايزر، كان لديهم مخاطر أقل بكثير للإصابة بكورونا، مع انخفاض خطر الإصابة بنسبة 90٪، ووفقًا لتقرير لوكالة "بلومبرج".

قال ران بالييسر، كبير مؤلفي الدراسة وكبير مسئولي الابتكار في خدمة الرعاية الصحية كلاليت، إن البيانات تقدم حجة قوية لصالح اختيار التطعيم، خاصة في البلدان التي ينتشر فيها الفيروس حاليًا".

لقاح كورونا
لقاح كورونا

وأضاف: "توفر هذه البيانات أدلة واقعية مطلوبة بشدة لمساعدة الآباء على اتخاذ قرارات مستنيرة بشأن تطعيم أطفالهم المراهقين، تم إصدار الدراسة في الوقت الذي تكافح فيه البلدان في جميع أنحاء العالم مع ارتفاع حالات كورونا بين الأطفال والمراهقين، مما أثار أسئلة حول سلامة المدارس.

فحص البحث، الذي قيم فعالية اللقاح ضد متغير دلتا ، 94354 مراهقًا تم تطعيمهم تتراوح أعمارهم بين 12 و 18 عامًا وقارنهم بمجموعة تحكم من المراهقين غير المحصنين ذوي الخصائص الشخصية والسريرية والديموغرافية المتطابقة،  وقال البيان إن المخاطر انخفضت بشكل كبير بالنسبة للمراهقين الذين تم تطعيمهم بالكامل من سبعة إلى 21 يومًا بعد الجرعة الثانية.

وجدت تجربة أصغر شملت 2260 مراهقًا تتراوح أعمارهم بين 12 و 15 عامًا أجرتها شركة فايزر في الولايات المتحدة أن اللقاح كان فعالًا بنسبة 100 في المائة ضد الأعراض المرضية.

كشفت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية أن هيئة الأغذية والأدوية الأمريكية ستسمح الأسبوع الجارى للأمريكيين الذين تم تطعيمهم بالكامل بالحصول على جرعات معززة تختلف عن اللقاح الذي تلقوه في البداية.

وقالت الصحيفة، يأتي ذلك بعد أن قدمت المعاهد الوطنية للصحة بيانات الأسبوع الماضي تظهر أن متلقي لقاح جونسون لديهم مستويات أعلى من الأجسام المضادة، حيث رفع معزز جونسون  J&J مستويات الأجسام المضادة أربعة أضعاف على مدار أسبوعين بينما رفع معزز Pfizer المستويات 45 ضعفًا، وارتفع معزز موديرنا المستويات 76 ضعفًا.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا