61.63 مليار م³ للزراعة و11.53 مليار للشرب عام 2019-2020.. وزير الري: مصر تعاني عجزاً مائياً يبلغ 90% من مواردها المتجددة

الأحد، 24 أكتوبر 2021 02:00 م
61.63 مليار م³ للزراعة و11.53 مليار للشرب عام 2019-2020.. وزير الري: مصر تعاني عجزاً مائياً يبلغ 90% من مواردها المتجددة
سامى بلتاجى

انطلقت اليوم الأحد، 24 أكتوبر 2021، فعاليات أسبوع القاهرة الرابع للمياه 2021، تحت عنوان: «المياه والسكان والتغيرات العالمية .. التحديات والفرص»، بهدف التوصل لحلول مستدامة لإدارة الموارد المائية لمواجهة الزيادة السكانية، والتغيرات التي تطرأ علي العالم من تغير متسارع في استخدامات الأراضي والمناخ.
 
وفي كلمته، خلال الجلسة الافتتاحية من فعاليات أسبوع القاهرة الرابع للمياه 2021، ذكر الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية، أن مصر تقع ضمن المناطق شديدة الجفاف، معتمدةً على نهر النيل، في توفير أكثر من 97% من مواردها المائية، وتعاني مصر عجزاً مائياً، يبلغ 90% من مواردها المتجددة، وتعيد استخدام 35% من تلك الموارد، لسد الفجوة المائية.
 
وتجدر الإشارة إلى أن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، وفي بيان كان قد أصدره، في 22 مارس 2021، بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمياه، كان قد أوضح أن نهر النيل، المورد الرئيسي للمياه في مصر، وحصتها من مياهه 55.5 مليار م³؛ بينما يقدر إجمالي كميات المياه، من الموارد المائية الأخرى 25.56 مليار م³، من المياه: الجوفية العميقة، الأمطار، السيول، المحلاة من البحر، المعالجة من مياه الصرف، المياه الجوفية بالدلتا، عام 2019-2020، مقابل 25.69 مليار م³، بنسبة نقص 0.5% عن العام السابق عليه.
 
وبحسب بيان الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، والمنوه عنه، بلغ إجمالي كميات المياه المستهلكة في قطاع الزراعة 61.63 مليار م³، عام 2019-2020، مقابل 61.65 مليار م³، في العام السابق عليه، بنسبة نقص 0.3%، عن العام السابق عليه؛ بينما بلغ إجمالي كميات المياه المستهلكة في الشرب 11.53 مليار م³، عام 2019-2020، مقابل 10.70 مليار م³، في العام السابق عليه، بنسبة زيادة قدرها 7.8%.
 
هذا، وبلغ إجمالي كميات المياه النقية المنتجة من الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي 11 مليار م³ عام 2019-2020، مقابل 8.98 مليار م³، في العام السابق عليه، بنسبة زيادة 22.5%؛ وبلغ إجمالي كميات المياه المباعة 8.5 مليار م³ عام 2019-2020، مقابل 6.41 مليار م³، في العام السابق عليه، بنسبة زيادة 32.6%.
 
ونقل بيان الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، عن التقرير الصادر عن منظمة الأمم المتحدة للمياه، أن 129 دولةً، لا زالت على غير مسار الهدف السادس من مؤشرات التنمية المستدامة، لتنفيذ المؤشر المعني بدرجة تنفيذ الإدارة المتكاملة للموارد المائية، في حين أن مصر كانت من أوائل الدول التي رصدت المؤشر بدرجة تنفيذ إدارة متكاملة للموارد المائية، بنسبة 40%.
 
كان الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، أعطى إشارة البدء لفعاليات سباق كأس الشهيد زكريا كمال للمراكب الشراعية، الجمعة 22 أكتوبر 2021، بمشاركة 56 قارباً ممثلةً لنوادي اليخوت والأنشطة البحرية؛ وذلك، إيذاناً ببدء فعاليات أسبوع القاهرة الرابع للمياه 2021؛ حيث صرح الدكتور عبد العاطي، بأن سباق كأس الشهيد زكريا كمال للمراكب الشراعية، يعد رسالة توعية للشباب والأطفال بأهمية نهر النيل وضرورة الحفاظ عليه من التلوث، وإيماناً بدور الشباب والأطفال في خدمة قضايا المياه.
 
وتشمل فعاليات أسبوع القاهرة الرابع للمياه، على 5 محاور رئيسية، هي: التعاون لإدارة الموارد المائية، الأساليب المتقدمة في إدارة المياه، المياه والمجتمع، المياه والتغيرات العالمية، والابتكارات وعلوم البيانات المائية؛ وتشهد الفعاليات حضور 1000 مشارك فعلي و800 مشارك افتراضي عن بعد، إلى جانب حضور 20 وفداً وزارياً، ومشاركة 44 وفد وزاري بشكل افتراضي، مع عقد 8 أحداث جانبية وورش عمل، و7 اجتماعات رفيعة المستوى، فضلاً عن 70 جلسةً فنيةً وخاصةً، وستشارك 50 منظمةً دوليةً وإقليميةً، و300 متحدث دولي ومحلي في فعاليات الأسبوع.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا