مدير كلية طب القوات المسلحة: الدراسة داخل الكلية تتم بواسطة نخبة من أفضل أساتذة الجامعات

الإثنين، 25 أكتوبر 2021 12:11 م
مدير كلية طب القوات المسلحة: الدراسة داخل الكلية تتم بواسطة نخبة من أفضل أساتذة الجامعات
مدير كلية الطب للقوات المسلحة اللواء طبيب خالد عبدالعظيم

أكد مدير كلية الطب للقوات المسلحة اللواء طبيب خالد عبدالعظيم، أن تأهيل الطلاب داخل الكلية، علمياً طبقاً لبرنامج التدريب (6 + 1)، والذي يتم فيه دراسة المواد الأساسية في السنوات الثلاث الأولى من خلال المحاضرات النظرية داخل قاعات الكلية والتدريب العملي داخل معامل الكلية، ثم دراسة المواد الإكلينيكية خلال السنوات الثلاث الأخيرة من خلال مجموعات الدراسة النظرية الصغيرة والمجمعة والتي تتم داخل قاعات الكلية والتدريب الإكلينيكي الذي يتم داخل معامل المحاكيات ثم داخل أقسام المستشفيات التعليمية للقوات المسلحة.
 
وقال مدير كلية طب القوات المسلحة في، لقاء له مع المحررين العسكريين على هامش تخرج دفعة جديدة من طلبة الكلية وهي دفعة الخريجين رقم (3) للكلية، اليوم الإثنين، إنه يتم كل ذلك بواسطة نخبة من أفضل أساتذة الجامعات المصرية العريقة منتقاه بعناية شديدة لتنفيذ البرنامج الموضوع لكل سنة دراسية.
 
ووجه مدير الكلية كلمة إلى الخريجين ولأسرهم قال فيها "أقول لأبنائي الخريجين، إن لحظة التخرج هي بداية الطريق وليست نهايته، فأنتم مختلفون عن زملائكم الخريجين من باقي الكليات، التأهيل والدراسات العليا بالنسبة لكم ليس اختياريا، هذا مَطلب مهم لكل طبيب.. نَهَمك للتدريب والتعلم فترة الامتياز والنيابة هي التي تجعلك طبيبا متميزا في المستقبل، فلا تقبل أن تكون طبيبا عاديا، فلا يوجد ما ينقصك داخل القوات المسلحة حتى تصبح طبيا متميزا، فالموضوع كله متوقف على اجتهادك".
 
كما توجه بكلمة إلى أسر الخريجين قائلا "افرحوا بأبنائكم لأنهم فعلاً مشاريع لأطباء عمالقة، شجعوهم على التفوق وعلى قيمة الفرصة التي اختصهم بها الله، دوناً عن كثير من زملائهم في مرحلة الثانوية العامة وربنا يبارك لكم فيهم".
 
وعبر عن سعادته بتخرج دفعة جديدة من طلبة الكلية، وقال "إحساس الأب يوم تخرج أولاده، إحساس بالسعادة وهو يرى ثمرة النبتة التي أشرف على رعايتها حتى نضجت، إحساس بالرضا لتخريج دفعة من الأطباء المتميزين لبلدنا ولقواتنا المسلحة مدربة طبقاً لبرنامج تعليمي متماشي مع برامج التعليم في كبريات كليات الطب بالعالم بعد مراجعته والموافقة عليه من كلية الطب بولاية ميتشجين، كما أشعر بالفخر بأبنائي من خريجي كلية الطب الذين أثبتوا أثناء الإعداد لحفل التخرج تميزهم البدني والانضباطي مع تميزهم العلمي".

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا