الأعلى للآثار: العرض المتحفى سيكون مفاجأة للعالم.. مدير عام الترميم ونقل الآثار: الأثار المتواجدة ليست مرصوصة فقط ولكن تحكى سيناريو

الإثنين، 15 نوفمبر 2021 12:00 ص
الأعلى للآثار: العرض المتحفى سيكون مفاجأة للعالم.. مدير عام الترميم ونقل الآثار: الأثار المتواجدة ليست مرصوصة فقط ولكن تحكى سيناريو

توجيهات صدرت من الرئيس عبد الفتاح السيسى بخروج كافة تجهيزات المتحف المصرى الكبير على أكمل وجه من النواحى الهندسية والأثرية واستخدام التكنولوجيا فى التأمين وتطبيق أفضل التقنيات العصرية بالعرض، وفى هذا السياق قال الدكتور مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي يتابع كل التفاصيل بملف الآثار، معلقا: "الرئيس السيسي يتابع كل كبيرة وصغيرة عن الآثار، لاسيما الموقف التنفيذي لمشروع المتحف الكبير، وافتتاح طريق الكباش المقرر له الفترة المقبلة والتي تقام باحتفالية تشمل محافظة الأقصر بالكامل".
 
أضاف وزيري، في مداخلة هاتفية لبرنامج "مساء dmc" الذى تقدمه الإعلامية إنجي القاضي، عبر قناة dmc، أن أعمال الترميمات في الأقصر انتهت من ترميم الطريق، الذي سينقل الأقصر إلى متحف مفتوح وستكون قبلة للزائرين والسائحين من كل دول العالم، لكونها أهم مدينة سياحية في العالم، متابعا: "أعمال الترميمات تسير على قدم وساق في كل معابد الأقصر، والعرض المتحفي سيكون مفاجأة ستبهر العالم بأكمله، والعرض المتحفي سيليق باسم وحضارة مصر وبالتطوير الذي يجرى بالدولة المصرية بالكامل".
 
وفيما يتعلق بافتتاح المتحف المصرى الكبير، أوضح الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، أنه تم الانتهاء من كافة الأعمال الهندسية بالمتحف المصري الكبير، والذى يعد أكبر متحف في العالم حيث تبلغ مساحته نصف مليون متر مكعب، مؤكدا أن الرئيس عبد الفتاح السيسي يضطلع على كافة تفاصيل المتحف المصري الكبير، والذي سيكون افتتاحه مفاجأة للعالم أجمع ويرمز لمكانة المصريين.
 
من جانبه أكد الدكتور عيسى زيدان مدير عام الترميم ونقل الآثار بالمتحف المصرى الكبير، أن المتحف المصرى الكبرى يتسم بأن الأثار التي يتم عرضها داخله يتم عرضها بأعلى مستوى وبطريقة مميزة تجذب الزائرين، موضحا أن الأثار المتواجدة ليست مرصوصة فقط ولكن تحكى سيناريو .
 
وأضاف مدير عام الترميم ونقل الآثار بالمتحف المصرى الكبير، في تصريحات لبرنامج الصدى، المذاع على قناة إكسترا نيوز، أن قاعة الدرج العظيم تتضمن تمثال الملك خفرع، والملك منكاورع وحتشبسوت ورمسيس الثانى وأمنحتب الثالث ويحكى عن الملكية في مصر القديمة وأماكن العبادة القديمة والملك وعلاقته بالألهة من خلال عرض من التوابيت المميزة.
 
ولفت  مدير عام الترميم ونقل الآثار بالمتحف المصرى الكبير، إلى أن قاعاتى توت عنخ أمون تتضمن أفضل قاعات عرض على مستوى العالم، كما أن التوجيهات الرئاسية تؤكد بضرورة الاهتمام بكل وسائل التكنولوجيا الحديثة خلال عرض الأثار في المتحف المصرى الكبير.
 
وفى وقت سابق وجه الرئيس عبد الفتاح السيسى، بخروج كافة تجهيزات المتحف المصري الكبير على أكمل وجه، وذلك من النواحي الهندسية والأثرية، فضلاً عن استخدام التكنولوجيا الحديثة في تأمين المتحف، وتطبيق أفضل الأساليب والتقنيات العصرية في العرض المتحفي، بالإضافة إلى رفع كفاءة المباني والطرق المحيطة بالمتحف المصري الكبير من كافة الاتجاهات، بما يساعد على إبراز عظمة وتفرد الحضارة المصرية القديمة، واستغلال الموقع المميز للمتحف ذي الإطلالة على منطقة الأهرامات وقطعه الأثرية المميزة، بما يتواكب مع قيمته وأهميته كأكبر متاحف العالم، ويساهم في جعله واجهةً للحضارة المصرية، وعلى النحو الذي يعكس المكانة اللائقة بمصر على مستوى العالم.
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا