فى الذكرى الأولى لرحيل مارادونا .. محطات فى حياة الأسطورة الارجنتينية

الأربعاء، 24 نوفمبر 2021 10:17 م
 فى الذكرى الأولى لرحيل مارادونا .. محطات فى حياة الأسطورة الارجنتينية
محمد ممدوح

تحل الذكرى السنوية الأولى لرحيل "دييجو مارادونا" التى تخلدت ذكراه بالعديد من اللوحات الجدارية والتماثيل والوشوم، وتمت تسمية الأطفال، أولاد وبنات، باسمه بعد رحيله، وسط خلافات قانونية بشأن كيفية وفاته ومزاعم حول علاقات سابقة تهدد بتشويه إرثه.
 
3

حياة عن النجم ماردونا 
 
ولد النجم العالمى في حي فقير في ضواحي بوينس آيرس  فى 30 أكتوبر لعام 1960م فى مستشفى "بوليكلينيكو إيفيتا" فى "لانوس" بمقاطعة "بيونس آيرس"، وفى 20 أكتوبر لعام 1976 شارك مارادونا بشكل احترافى لأول مرة مع "أرجنتينوس جونيورز" قبل عشرة أيام من عيد ميلاده السادس عشر ضد "تاليريس كوردوبا"، حيث دخل إلى الملعب مرتديا القميص رقم 16، وأصبح أصغر لاعب فى تاريخ دورى الدرجة الأولى الأرجنتيني، وبعد دقائق قليلة من مشاركته لأول مرة، ركل مارادونا الكرة من بين ساقى "خوان دومينغو كابريا".
 
وبعد المباراة قال مارادونا "شعرت أننى حملت السماء بين يدي"، وأصبح رمزا للكثيرين في الأرجنتين وحول العالم، ثم انتقل مارادونا إلى نابولي مقابل مبلغ قياسي عالمي آخر قدره 10.5 مليون دولار، ولم يحقق النادي الإيطالي قبل مارادونا سوى كأس إيطاليا عامي 1962 و1976، لكن الفتى الأرجنتيني قاد النادي بين عامي 1984 و1991 للتتويج بلقب الدوري الإيطالي مرتين وكأس إيطاليا وكأس السوبر الإيطالي وكأس الاتحاد الأوروبي في 1989، حيث ساهم في قيادة الفريق الصغير للتتويج محليا وأوروبيا.
 
4
 
 
5

مارادونا و كأس العالم
 
لم يتمكن أي لاعب آخر ترك بصماته على بطولة كأس العالم كما فعل مارادونا عام 1986، فقد فاز بالبطولة مع الأرجنتين وأصبح نجم كرة القدم بلا منازع، وأحرز هدفه الشهير – المعروف بـ "اليد "- ضد إنجلترا في ربع النهائي، لكنه تبعه بهدف آخر في نفس المباراة وكان واحداُ من أكثر الأهداف إثارة في تاريخ اللعبة واُختير مارادونا كأفضل لاعب في البطولة.
 
6

الهزيمة الأصعب فى حياة ماردونا 
 
من أصعب اللحظات التى لاتُنسى في مسيرة مارادونا الكروية عندما خسر نهائي كأس العالم أمام المنتخب الألماني في إيطاليا عام 1990، حيث حد المدافع غيدو بوخفالد من خطورته في المباراة، ليسجل الألماني أندرياس بريمه هدف الفوز من ركلة جزاء مانحا ألمانيا المجد ويفسد حلم مارادونا في الفوز بكأس العالم للمرة الثانية.
 

لحظات متهوره فى حياة ماردونا 
 
 
كانت الحياة الشخصية لمارادونا مثيرة للجدل، واتسمت بالتجاوزات مثل تعاطي المخدرات والكحول وإنجاب العديد من الأطفال وصداقات مع زعماء أقوياء مثل هوجو تشافيز في فنزويلا وفيدل كاسترو في كوبا.
 
 
وفى شباط عام 1994 أطلق النار من بندقية هوائية على الصحفيين بعد محاصرة فيلته بالقرب من العاصمة بوينس آيرس وحُكم عليه بالسجن لمدة سنتين و10 أشهر مع وقف التنفيذ.
 
 
8

 تدريب المنتخب.. حلم يتحقق ولكن
 
في أكتوبر 2008 عُين مارادونا مدربا لمنتخب الأرجنتين، على الرغم من قلة خبرته التدريبية، ورغم نجومه الكبار ومنهم ليونيل ميسي فقد عانى فريقه في نهائيات كأس العالم 2010، حيث خسر 4-0 أمام ألمانيا في ربع النهائي وتمت إقالته في النهاية، ومن ثم درب أندية في المكسيك وأماكن أخرى، لكنه لم يكن بنفس مستوى نجاح مسيرته الكروية.
 

قرار الاعتزال
 
في 25 أكتوبر خاض مارادونا مباراته الأخيرة مع نادي "بوكا جونيورز" الذي كان يدعمه دائما، وقبل ذلك تم إيقافه عن اللعب لمدة 15 شهرا بسبب تعاطيه المواد المخدرة، ومن أجل تجنب المزيد من الإيقاف، أعلن مارادونا اعتزال اللعب في نهاية الشهر، وهو يبلغ من العمر 37 عاما، لينهي مسيرته الكروية المليئة بالسحر والإبداع والفضائح والتهور
 

صراعه مع المرض
 
لقد أدى أسلوب حياة مارادونا إلى مشاكل صحية عديدة، بما في ذلك وزنه، وتفادى الموت أكثر من مرة، إلى أن وفاته المنية وبعد أن خضع اللاعب السابق لجراحة طارئة  لعلاج تجمع دموي على المخ، تعرض مارادونا لأزمة قلبية نجم عنها وفاته فى الحال 
 
وتوفي النجم الارجنتينى ماردونا عن عمر يناهز 60 عاما.

1
 
 

7
 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

مصر تستحق وتستطيع

مصر تستحق وتستطيع

الجمعة، 26 نوفمبر 2021 01:44 م