بعد إصابة ابنته بـ"كورونا".. رئيس الوزراء الإسرائيلى يدخل الحجر المنزلى

الأحد، 26 ديسمبر 2021 05:50 م
 بعد إصابة ابنته بـ"كورونا".. رئيس الوزراء الإسرائيلى يدخل الحجر المنزلى

غادر رئيس الوزراء الإسرائيلى نفتالى بينيت جلسة الحكومة في هضبة الجولان المحتل، الأحد، بعد أن تبينت إصابة ابنته بفيروس كورونا، بحسب "رويترز".
وترأس، نائب رئيس الوزراء ووزير العدل، جدعون ساعر، الجلسة، حيث يخضع بينيت لفحص "PCR" وسيبقى في العزل المنزلي حتى صدور النتيجة.
 
يذكرأن، أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، الإثنين الماضى، تسجيل أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا منذ شهرين، في وقت تشهد فيه البلاد تفشيا لمتحور أوميكرون.
 
وقالت الوزارة في بيان نقلته صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، إنها شخصت أمس 1004 حالة إيجابية بكورونا من بين نحو 94 ألف فحص تم إجراؤه.
 
وهذه هي المرة الأولى منذ شهرين التي يتم فيها تشخيص أكثر من 1000 إصابة بالوباء في إسرائيل.
 
وصنفت حالات 81 مصابا في المستشفيات الإسرائيلية بالخطيرة، و75% منهم لم يتلقوا على الإطلاق التطعيم المضاد للفيروس.
 
وأدرجت إسرائيل إيطاليا والولايات المتحدة الأمريكية وبلجيكا وألمانيا والمجر والمغرب والبرتغال وكندا وسويسرا وتركيا ضمن قائمة الدول الحمراء التي يحظر السفر إليها بسبب متحور أوميكرون.
 
ومن المقرر أن يدخل القرار الجديد حيز التنفيذ اعتبارا من يوم غد 21/12/21 منتصف الليل (ليلة ما بين الثلاثاء والأربعاء)، رهنا بموافقة لجنة الدستور بالكنيست.
 
وصادقت لجنة الدستور على توصيات وزارة الصحة بإدراج أيرلندا والنرويج وإسبانيا وفنلندا وفرنسا والسويد والإمارات العربية المتحدة في قائمة الدول الحمراء.
 
وكانت إسرائيل قد أدرجت ما يزيد عن 50 دولة معظمها من القارة الإفريقية على لائحة الدول الحمراء، إضافة إلى المملكة المتحدة والدنمارك.
 
وتشهد إسرائيل زيادة يومية في عدد الإصابات بمتحور أوميكرون الأكثر عدوى. وأعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية أمس الأحد، تسجيل 40 إصابة بالمتحور، لتصل إجمالي الإصابات به إلى 175، بالإصافة إلى أن هناك اشتباه كبير في إصابة 380 حالة إضافية.
 
كان رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت وجه أمس بالاستعداد لتقليص طاقة العمل في الوزارات الحكومية إلى 50%، وإحالة باقي الموظفين للعمل من المنزل على خلفية تفشي متحور أوميكرون، وفق إعلام عبري رسمي.
 
 
 
 
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا