نائب سلفي بالبرلمان الكويتي لزميلته: لا أريد الجلوس بالقرب من امرأة متعطرة

الثلاثاء، 28 مارس 2017 04:02 م
نائب سلفي بالبرلمان الكويتي لزميلته: لا أريد الجلوس بالقرب من امرأة متعطرة
صفاء الهاشم Vs محمد الهايف
كتب- شيريهان المنيري

شهد مجلس الأمة الكويتي في جلسة له اليوم الثلاثاء، مشادة كلامية بين النائبين، صفاء الهاشم، ومحمد الهايف.

النائب «الهايف»، والمعروف بانتماءه للتيار السلفي المُتشدد؛ وجه انتقادًا للنائبة صفاء الهاشم، قائلًا: «لا أريد الجلوس من امرأة مُتعطرة»، فيما ردت عليه النائبة: «من حلاتك اقعد يمك». وتابع «الهايف» قائلًا بحسب الحساب الرسمي لمجلس الأمة الكويتي، على «تويتر»: «إذا قل ماء الوجه قل حياؤه» لترُد «الهاشم»: «احترم نفسك».

وعلق الكاتب الصحفي والسياسي الكويتي، عيسى بورسلي، عبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات القصيرة، تويتر، مُنددًا بتلك الواقعة، وقال: «خاطب عقل النائب صفاء الهاشم وفكرها وحجتها كنائب، ولا تخاطبها كأمرأه بالمجلس».

ويرى النائب السابق بمجلس الأمة، الإعلامي طلال السعيد، أن ما شهده مجلس الأمة صباح اليوم، يُعد خلافًا أيديولوجيًا بين توجهين كل توجه يحاول أن يكسب تعاطف الشارع الكويتي معه.

وقال لبوابة «صوت الأمة»: «أعتقد أن هذا الاختلاف الهامشي جاء ليشغل الناس عن تعديلات قانون الجنسية، الذي قوبل بغضب شديد بالشارع الكويتي؛ الذي ترفض أغلبيته التعديلات المقترحة.. أما من يجلس بجانب من؛ فهذا موضوع تافه جدًا لايستحق الجدل والتوقف عنده».

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

على هامش الجريمة

على هامش الجريمة

الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 03:27 ص