وزيرا التعليم العالي والإنتاج الحربي يبحثان آليات ربط البحث العلمي بالصناعة

الأحد، 02 أبريل 2017 02:58 م
وزيرا التعليم العالي والإنتاج الحربي يبحثان آليات ربط البحث العلمي بالصناعة
الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي
ابراهيم محمد

عقد الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، واللواء دكتور محمد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربي، اجتماعاً اليوم الأحد؛  لبحث آليات تفعيل التعاون بين الوزارتين، بمشاركة قيادات من وزارتى التعليم العالي والبحث العلمي والإنتاج الحربي، وذلك بمقر وزارة الإنتاج الحربي.
 
 
وفى بداية الاجتماع أكد الوزيران حرصهما على أهمية التنسيق والتكامل بين الوزارتين للاستفادة من إمكانيات الجامعات والمراكز  والهيئات البحثية كبيوت خبرة من ناحية والتجهيزات والمعدات والمعامل المتوفرة لدى وزارة الانتاج الحربى والهيئات التابعة لها من ناحية أخرى، وكذلك تفعيل المزيد من آليات التعاون بهدف تنفيذ الأبحاث العلمية القابلة للتطبيق على أرض الواقع، وتحويل مخرجات البحث العلمى إلى تكنولوجيات ومنتجات وطنية طبقاً لاحتياجات الدولة لدعم الاقتصاد القومى وربط البحث العلمى بالصناعة.
 
 
وأكد عبد الغفار أن لدينا طاقات بشرية بالجامعات والمراكز والمعاهد البحثية تصل إلى حوالي 150 ألف باحث، مشيراً إلى ضرورة تفعيل البروتوكولات الموقعة بين الوزارتين بمختلف الهيئات والجهات التابعة لهما بحيث يتم تحويل الأبحاث العلمية إلى منتجات تطبيقية يكون لها مردود سواء على الباحثين أو المؤسسات التابعة لها من خلال استغلال الكوادر  البشرية والإمكانيات المعملية والبحثية والفرص المتاحة بالوزارتين مما يساهم فى تحقيق النهضة الاقتصادية لمصر بمختلف المجالات وخاصة فى المشروعات العملاقة القومية كمشروع محور قناة السويس، وغيرها من المجالات  سواء فى الزراعة أو الصناعة.
 
 
وبحث الدكتورخالد  عبد الغفار  مع اللواء محمد العصار إمكانية التعاون في مجال البعثات وتأهيل الكوارد البشرية بوزارة الإنتاج الحربى والهيئات التابعة لها، مشيراً إلى أن لدينا تواصل وخبرة فى مجال البعثات من خلال مكاتبنا ومراكزنا الثقافية بالخارج، وخاصة مع الدول الصناعية مما يساهم فى النهوض بالموارد البشرية وتحقيق التقدم الاقتصادى المستهدف لمصر.
 
 
وأشار عبد الغفار إلى أهمية التدريب الميدانى وتبادل الزيارات الميدانية بين الجانبين، وتنظيم زيارات لطلاب الجامعات والمعاهد للمصانع والهيئات التابعة لوزارة الإنتاج الحربى من مختلف التخصصات العلمية طبقاً لبرنامج مؤسسى للاستفادة من إمكانياتها وتحقيق التواصل بين مجتمع البحث العلمى والصناعة، مشيراً إلى إمكانية عقد دورات تدريبية للطلاب من خلال برامج تعاون مشتركة مع وزارة الانتاج الحربى والهيئات التابعة لها مما يساهم فى اكتشاف الموهوبين وكذلك يتم إعدادهم ليكونوا نواة مدربة ومؤهلة لاحتياجات سوق العمل، بالإضافة إلى ضرورة عقد دورات تدريبية للباحثين لتعريفهم بمراحل تحويل البحث العلمى إلى منتج ينفذ على أرض الواقع.
 
 
وأضاف أنه جار إعداد منظومة لتدريب وتأهيل القيادات المستقبلية ليكونوا نواة فى مختلف الوزارات والهيئات من خلال برنامج تدريبى يضم كافة المهارات والتخصصات العلمية بالتعاون مع إحدى الشركات العاملة فى هذا المجال.
 
 
ومن جانبه، أكد اللواء محمد العصار ضرورة ربط البحث العلمى بالصناعة، مشيراً إلى أننا نشهد مرحلة جديدة للتعاون بين البحث العلمى والصناعة فى مصر، وتحويل البحوث العلمية إلى صناعات، مشيراً إلى أنه تم الاتفاق على تفعيل التعاون بين الصناعة ممثلة فى وزارة الإنتاج الحربى والمؤسسات والهيئات التابعة لها، والبحث العلمى ممثلاً فى الجامعات والهيئات والمراكز والبحثية مما يساهم فى تحقيق النهضة الصناعية الحقيقية فى مصر.
 
 
وخلال الاجتماع بحث الجانبان إمكانية التعاون فى العديد من المشروعات البحثية التى تمثل أولويات للدولة وتلبى الاحتياجات اللازمة فى الوقت الراهن ومنها مشروع قومى لتحلية مياه البحر، وتصنيع السيارات، ووحدة تحلية مياه الصرف الصحى.
 
 
كما ناقش الجانبان آليات تطوير التعليم الفنى والتكنولوجى من خلال الاستفادة من القدرات والإمكانيات والمعامل والتجهيزات المتوفرة لدى وزارة الانتاج الحربى وكذلك المعاهد الفنية الصناعية للنهوض بقطاع التعليم الفنى فى مصر.
 
 
وفي ختام الاجتماع اتفق الجانبان على تشكيل لجنة مشتركة من الوزارتين تجتمع بشكل دورى كل أسبوعين لوضع أهداف محددة بخطة عمل طبقاً لأولويات واحتياجات الدولة خلال المرحلة المقبلة تمهيداً لعقد لقاءات دورية  بحضور الوزيرين.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق