تحرير " الحايس " استثناء .. عشرات الضحايا سقطوا فى عمليات انقاذ الرهائن

الخميس، 02 نوفمبر 2017 07:50 م
تحرير " الحايس " استثناء .. عشرات الضحايا سقطوا فى عمليات انقاذ الرهائن
الحايس
عنتر عبداللطيف

يقع العشرات بين قتيل وجريح بسبب تبادل اطلاق النيران فى عمليات تحرير الرهائن، لكن تظل عملية تحرير النقيب محمد الحايس من بين أيدى مجموعة إرهابية التى كانت اختطفته، والتى قادها أبطال القوات المسلحة من العمليات النادرة حيث استطاع فيها الجيش تحرير "الحايس " دون أن يسقط من ضمن صفوفه ضحايا بل جرى قتل كل افراد العصابة الإرهابية .

فى السطور التالية نستعرض أهم عمليات انقاذ الرهائن بالعالم :

أزمة السفارة الأمريكية بطهران 

اندلعت أزمة الرهائن الأمريكان فى إيران عندما اقتحمت مجموعة من الطلاب الإسلاميين في إيران السفارة الأمريكية دعما للثورة الإيرانية واحتجزوا 52 أميركياً من سكان السفارة كرهائن لمدة 444 يوما من 4 نوفمبر 1979 حتي 20 يناير 1981وذلك بعد أرغم شاه إيران على مغادرة طهران في 16 يناير 1979 عقب اندلاع الثورة الإيرانية ضد الأسرة الحاكمة البهلوية  حيث طالب محتجزو الرهائن واشنطن بتسليم الشاه الهارب لمحاكمته.

american-hostages-Iran
 

فشل محاولات التفاوض على إطلاق سراح الرهائن دعت أمريكا للقيام بعملية عسكرية لإنقاذهم في 24 إبريل 1980 ولكنها فشلت وأدت إلى تدمير طائرتين ومقتل ثمانية جنود أمريكيين وإيراني مدني واحد.

وانتهت الأزمة بالتوقيع على اتفاقات الجزائر يوم 19 يناير 1981. وأفرج عن الرهائن رسميا في اليوم التالي، بعد دقائق من أداء الرئيس الأمريكي الجديد رونالد ريجان اليمين .

احتلال الحرم المكى

استولى أكثر من 200 مسلح على الحرم المكي مدعين ظهور المهدي المنتظر وذلك إبان عهد الملك خالد بن عبد العزيز فجر يوم 1 محرم 1400 الموافق 20 نوفمبر 1979 بقيادة جهيمان بن محمد بن سيف العتيبي الذى كان قد عمل موظفا في الحرس الوطني السعودي لمدة ثمانية عشر عاماً ودرس الفلسفة الدينية في جامعة مكة المكرمة الإسلامية .

وانتقل بعدها إلى الجامعة الإسلامية في المدينة المنورة وفي المدينة المنورة، إلتقى جهيمان بـشخص يدعى "محمد بن عبدالله القحطاني " أحد تلامذة الشيخ عبدالعزيز بن باز وتوطدت العلاقة بين الرجلين .. خاصة إنهما التقيا فكريا في العديد من الرؤى الايديولوجية المتطرفه من حيث تكفير الدولة بل وتكفير المجتمع باكمله والتزمت الشديد مما ادى الى اعتزالهما المجتمع ورفض معالمه المدنيه من راديو وتلفزيون وصحافه .

caver-1-750x422
 
تزوج محمد القحطاني وفق كتابات سعودية تناولت الحادث بأخت جهيمان العتيبي مما زاد التقارب بين الرجلين بشكل اكبر واخطربدأ جهيمان وصهره بنشر افكارهم المتزمته بشكل سري وعلى نطاق ضيق في بعض المساجد الصغيرة بالمدينة المنورة  لقيت هذه الافكار صدى ليطلب جهيمان من اتباعه مبايعة محمد القحطاني باعتباره المهدي الواجب اتباعه وفي هذه الأثناء، قامت مجموعة من الرجال التابعين له "والذين تبين فيما بعد أنهم من 12 دولة مختلفة بينهم أميركيان باستخراج أسلحة خفيفة من توابيت أدخلت قبل الصلاة باعتبارها تحوي جثامين لموتى للصلاة عليهم في المسجد لكنها كانت معبأة بالأسلحة والذخيرة بدل ذلك، وتمكن المسلحون من إغلاق الأبواب وسد منافذ الحرم والتحصن داخله، وتمكن عدد من المصلين الذين كانوا داخل الحرم لتأدية صلاة الفجر من الفرار أما الباقون و"يقدر عددهم بمائة ألف" فيبدو أن الكثير منهم اضطروا بشكل أو بآخر إلى مبايعة محمد عبد الله القحطاني باعتباره المهدي المنتظر.

عقب اصدرا فتوى دينية تبيح التدخل العسكرى فى الكعبة وبعد انقضاء أسبوعين على الحصار بدأ الهجوم واستمر حتى حلول المساء حيث تمكنت قوة سعودية من الاستيلاء على الموقع وتحرير الرهائن في معركة تركت وراءها نحو 28 قتيلاً من الإرهابيين وقرابة 17 جريح من قوات الامن والمصلين، وتم إخراج الباقيين أحياء ومنهم جهيمان العتيبي الذي أُعدم فيما بعد.

عملية ميونيخ

احتجزت منظمة "أيلول الأسود" الفلسطينية في 5 سبتمبر 1972، خلال دورة الألعاب الأولمبية 13 رياضيا إسرائيليا وقامت قوات ألمانية بالتعاون مع جهاز الأمن الإسرائيلي بإعداد كمين للخاطفين في مطار ميونيخ الدولي حيث تم إطلاق النار عليهم ما أدى إلى مقتل 11 رياضيا إسرائيليا و5 من منفذي العملية وشرطي وطيار مروحية ألمانيين.

اغتيال يوسف السباعى 

في 18 فبراير 1978قام أفراد من جماعة "أبونضال" الفلسطينية باغتيال وزير الثقافة يوسف السباعي أثناء حضوره لأحد المؤتمرات في مدينة نيقوسيا القبرصية ثم اقتادوا 11 شخصا مصريا وعربيا إلى المطار الدولي في لارنكا وطلبوا من السلطات طائرة للخروج من البلاد وعقب فشل الطائرة في الهبوط في مطارات بالسعودية وسوريا وجيبوتي،عادت إلى لارنكا مرة أخرى.

c7f7f708-4dce-4bba-851d-f57000f935f1_fd19478b5738326835b58037c0ddbb7f
 
أرسل الرئيس الراحل محمد أنور السادات قوات صاعقة لتحرير الرهائن دون إيفاد الجانب القبرصي بتفاصيل العملية ما أدى إلى اندلاع اشتباكات بين القوات القبرصية والوحدة المصرية فور نزولها من طائرة حربية في المطار ليستشهد 15 فردا من القوات المصرية ويجرح ما يزيد على ثمانين شخصا من الطرفين ويتسبب الحادث في قطع العلاقات المصرية القبرصية.
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا