نعومي خيبت كل الظنون وعاشت بعد أن أصيبت بسكتة دماغية وهي في رحم أمها

الجمعة، 19 يناير 2018 05:00 م
نعومي خيبت كل الظنون وعاشت بعد أن أصيبت بسكتة دماغية وهي في رحم أمها
نعومى
كرستين سامى

الطفلة "نعومى كريتشمر" أصيبت وهي في رحم أمها بالسكتة الدماغية والشلل الدماغى والصرع، وولدت بشلل في الجانب الأيمن بسبب نزيف الدماغ التي تتحكم في النطق والحركة، ولكنها فاجئت الجميع وانتصرت علي المرض والموت وبعد سنة كاملة من مولدها بدأت تتحرك وتنطق بحروف بسيطة .
 
نشر حكاية نعومي موقع "ديلى ميل" وقالت ميلانى والده الطفلة ، أنها صدمت بعد أن شخصت حالة الجنين بالموجات فوق الصوتية اكتشف الأطباء أن الجنين يعاني من سكتة دماغية ، وعلى الرغم من حالتها الصعبة إلا أن الطفلة وهي في الرحم  تحدت كل توقعات الأطباء وقد أعلم أن الولادة محفوفة بالخطر وأن ابنتي لن تعيش طويلا لكن هي إرادة الله أن تولد الطفلة وتتغلب عن المرض .
 
وقال الأطباء أن السكته الدماغية للجنين تحدث بنسبة واحدة من كل 2.800 ولادة ، والذين يبقون على قيد الحياة يعيشون في خطر 60% من تلف الدماغ ، وأكد الأطباء أن في خلال أربعة أيام من عمرها ستصيب الطفلة بسكتة دماغية في الجانب الأيسر من دماغها في الرحم .
 
وتقول : طوال فترة الحمل كنت أسير علي تعليمات الأطباء وعلي أن أتابع  ركلات الجنين للتعرف علي حركتها ، وبدأت في شرب  عصير البرتقال لرفع سكر الدم للجنين للحصول على نشاط والشعور بالركل .
 
وقالت ميلانى بعد الولادة وضعت الطفلة في وحدة العناية المركزة لحديثى الولادة تقاتل من أجل حياتها ، وبعد خمس أيام جاء الأطباء لأخبارى أنها تتنفس ، وبعد شهرين بدأت العلاج البدنى والعلاج الكلامى.
 
وبعدها بعدة أشهر بدأت في الإشارات والإيماءات والتحدث ب بابا وماما بدأت في الجلوس وتصفق وبدأت أنا وعائلتي ندرك أن ابنتي هدي من السماء يجب العناية والاعتناء بها .
 
4832A8B000000578-5275789-image-m-12_1516125995291
 

4832A8B800000578-5275789-image-m-15_1516132406947
 

4832A8BC00000578-5275789-image-a-13_1516126012147
 

4832A89000000578-5275789-image-a-16_1516133705454
 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا