من يحمى المنتج الفني إسحق إبراهيم؟

الخميس، 01 فبراير 2018 08:13 م
من يحمى المنتج الفني إسحق إبراهيم؟
رجل الأعمال إسحق إبراهيم- أرشيفية
محمد إبراهيم

"من يحمى رجل الأعمال إسحق إبراهيم؟!"، بهذا التساؤل تحدث ليٌ عدد من ضحايا المتهم رجل الأعمال، وبحثا وراء هذا الرجل.

تبين أنه رجل الأعمال والمنتج السينمائي إسحق إبراهيم سلام مالك شركة "الريماس" للإنتاج السينمائي وشركة "الخليج" للاستثمارات السياحية المالكة لمنتجع "الحياة بيتش" بمدينة رأس سدر، وشركة جولف بارك للمنتجعات السياحية برأس سدر، وهما تابعين لمجموعة شركات "إسحاق جروب".

تحرير ضدة عدة بلاغات تصل لـ 3000 بلاغ منذ عام (2012 وحتى 2017)، وجميعها تتهمه بالنصب والاحتيال على المواطنين، وأبرزها  البلاغ رقم 13798 لعام 2012 مدينة نصر أول، و825 لسنة 2013 رأس سدر، ومحضر آخر برقم 581 لسنة 2013، والبلاغ رقم 9489 جنح مدينة نصر أول، و423 لسنة 2015 إدارى رأس سدر، و180 لسنة 2017 إدارى رأس سد.

بدأت قصة صعودة عندما أعلن عن بيع شاليهات فى رأس سدر عام 2012 بقيمة سعر الشاليه 95 ألف جنيه، ومساحته 53 مترًا، وتقسيط باقي المبلغ على 100 شهر.

وهنا بدأت مكاتب إسحق إبراهيم وأشقائه باستقبال المواطنين راغبى الحجز وأيضا بدأت عملية ورحلة  النصب على هؤلاء  المواطنين من خلال الإعلان عن بيع وحجز شاليهات بأسعار مخفضة بمنطقة رأس سدر على أن يكون التسليم بعد عامين من تاريخ توقيع العقد، وهو ما دفع العشرات من المواطنين لحجز الوحدات السكنية بالشركة المملوكة لهم.

منذ هذه الفترة وحتى ألان لم يتسلم ألاف المواطنين الضحايا  الوحدات الخاصة بهم، بعد جمع أكثر من 100 مليون جنيه منهم وعدم الوفاء بالالتزامات الموقعة فى العقد والتهرب من التسليم بزعم وجود نزاع على  الأرض التى ستقام عليها تلك المشاريع  الوهمية.

لم يستسلم هذه الرجل وسلك طريق اخر فى تحقيق الإرباح عن طريق دخوله فى مجال عالم الفن والإنتاج الفنى بأموال ضحاياه ودخل المجال من نفس الشركة التى أستخدم اسمها فى النصب وهى "الريماس  جروب" وأنتج أفلام "صابر جوجل، اللي اخشوا ماتوا، يا تهدى يا تعدى، والخلية، وأخيرا الكهف".

وحتى ألان لم تستقبل مباحث الأموال العامة بلاغات جديدة ضد رجل الإعمال إسحق إبراهيم تتهم بالنصب و غسل الأموال وهنا يظل نفس التساؤل " من يحمى رجل الإعمال إسحق إبراهيم ؟!"

 

تعليقات (1)
نورا ابوعوف
بواسطة: نورا
بتاريخ: الثلاثاء، 02 أبريل 2019 01:46 م

مفيش بلاغات لأنه بيطلع براه من النصب ولكن في محكمه السماء لايوجد غير الإنصاف وحسبنا الله ونعم الوكيل في إسحاق

اضف تعليق


الأكثر تعليقا