«تصفية الحسابات».. لهذا هاجم وجدي غنيم الجماعة الإسلامية

الأربعاء، 28 مارس 2018 03:10 م
«تصفية الحسابات».. لهذا هاجم وجدي غنيم الجماعة الإسلامية
وجدى غنيم- الداعية الإخواني الهارب
كتب أحمد عرفة

 

خلافات شديدة دبت بين حلفاء الإخوان، تزامنا مع الإقبال الكبير من جانب المصريين على الانتخابات الرئاسية المصرية، لتنتشر اتهامات الخيانة بين شيوخ وقيادات تحالف دعم الإخوان، بعدما شن الداعية الإخواني الهارب في تركيا، وجدي غنيم، هجوما عنيفا على الجماعة الإسلامية، بعد المشاركة الكبير من قبل المصريين على الانتخابات الرئاسية المصرية.

في هذا السياق، قال هشام النجار، الباحث الإسلامي، إن هذا هو أوان تصفية الحسابات داخل أجنحة اليمين المتطرف داخل تحالف الإخوان حسب خبرة التاريخ، ففي مرحلة الفشل العام تظهر التباينات نتيجة الاضطرار للرضوخ للواقع بعد فوات الأوان ولإنقاذ ما يمكن إنقاذه.

وأضاف الباحث الإسلامي، في تصريحات لـ «صوت الأمة»، أن التعاطي مع هذا المتغير يختلف من طرف إلى طرف ومن شخص إلى آخر داخل هذا التيار بحسب حالته ومكانه والظروف المحيطة به والمهمة الموكل بها.

 وأشار الباحث الإسلامي، إلى أن وجدي غنيم حالته في الخارج تسمح باتخاذ هذه المواقف التي لا تكلفه شيئا وهو مكلف بمهمة إبقاء مجمل فصائل الإسلام السياسي في خدمة خيارات الإخوان، فكل حسب مؤهلاته وقدراته وهو يريد من الجماعة الإسلامية حسب تاريخها أن تعود لسابق عهدها وتحمل السلاح ويتقدم وتباشر العنف والإرهاب.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا