اليمن تتحرر.. هذا مخطط الحوثيين الخبيث للتضحية بالمدنيين في معركة "الحديدة"

الأربعاء، 27 يونيو 2018 12:00 ص
اليمن تتحرر.. هذا مخطط الحوثيين الخبيث للتضحية بالمدنيين في معركة "الحديدة"
اليمن
كتب أحمد عرفة

 

لم يعد يمر يوم على معركة "النصر الذهبي" التي يخوضها الجيش اليمني بمساعدة التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية، إلا ويسقط عشرات القتلى الحوثيين وخسائر ضخمة تتكبدها تلك المليشيات بشكل يومي.


إشراك المدنيين في مدينة الحديدة

معركة تحرير مدينة الحديدة، أخذت منحى أخر، بعد أن سعى الحوثيين لإشراك المدنيين في المعركة بشتى الطرق، ورفض مغادرتهم للمدينة التي تشهد معارك قوية بين المليشيات والجيش اليمني، ومحاولة عرقلة أي مساعدات إنسانية تصل إلى الشعب اليمني.

 

يأتي هذا في الوقت الذي يسعى فيه التحالف العربي لإيصال كافة المساعدات الإنسانية، ومواجهة أي محاولات من قبل تلك المليشيات المدعومة من إيران، لممارسة الانتهاكات ضد الشعب اليمني.


منع المدنيين من النزوح من الحديدة

وأكد الحساب الرسمي لشبكة "سكاي نيوز" الإخبارية على "تويتر"، أن ميليشيات الحوثي تمنع عشرات الأسر اليمنية من النزوح من الحديدة، موضحا أن ميليشيات الحوثي تجبر المدنيين على العودة إلى منازلهم في الحديدة وتتخذهم دروعا بشرية.

 

وأشار الحساب الرسمي لشبكة "سكاي نيوز" الإخبارية إلى مقتل 45 من ميليشيات الحوثي في مواجهات مع المقاومة اليمنية المشتركة وغارات للتحالف العربي خلال الساعات الـ24 الماضية في الحديدة، لافتا إلى أت مقاتلات التحالف العربي تدمير تعزيزات عسكرية للحوثيين في مديرية زبيد بمحافظة الحديدة.

 

من جانبه كشف الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة الإماراتية للشئون الخارجية، خطة التحالف العربي لإيجاد سبل لحل سياسي للأزمة اليمنية، ودعم جهود الأمم المتحدة.


إتمام العملية السياسية في اليمن

وفي سلسلة تغريدات له باللغة الإنجليزية عبر حسابه الشخصي على "تويتر"، أكد وزير الدولة الإماراتية للشؤون الخارجية، أن إتمام العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة في اليمن، يتطلب تحرير مدينة الحديدة فهو أمر أساسي، والتحالف العربي مصمم على إنهاء هذه الحرب، فأولويتنا هي الانسحاب السلمي للميليشيات الحوثية من المدينة والميناء.

 

وأشار وزير الدولة الإماراتية للشؤون الخارجية، إلى أن تأمين الحديدة هو خطوة أساسية نحو خاتمة سياسية، وبخلاف ذلك ، ستظل عقلية الحلول ذات الفائدة الصفرية وفائدة الاستغلال من اقتصاد الحرب هي السائدة، حيث تصرف التحالف بمسؤولية وعقلانية في محاولة لتأمين الحديدة بسلام وتجنب المواجهة، ومع ذلك ، فإن تحقيق أهدافنا أمر ضروري لإنهاء الحرب في اليمن.

 

وتابع وزير الدولة الإماراتية للشؤون الخارجية: نواصل دعم الجهود التي تقودها الأمم المتحدة في الحديدة واليمن، سوف تتسارع عملية سياسية بقيادة الأمم المتحدة مع قرار الحوثي بالانسحاب من الحديدة وتجنب المواجهة.

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا