بلاغ يتهم الفنان أكرم حسنى وآخرين بتكدير السلم العام والسخرية من «الصعايدة» (مستند)

الأربعاء، 30 يناير 2019 09:00 م
بلاغ يتهم الفنان أكرم حسنى وآخرين بتكدير السلم العام والسخرية من «الصعايدة» (مستند)
الفنان أكرم حسنى
علاء رضوان

فى تطور سريع ومفاجئ، تلقى النائب العام المستشار نبيل صادق، بلاغاَ من حسين بدران، المحامى، يتهم فيه الفنان أكرم حسنى، ومسئولين بوزارة التضامن عن حملة مش بالعدد «اثنين كفاية» تحت رعاية الوزارة، على خلفية اتهامهما بتكدير السلم العام، وذلك للسخرية من الصعيد وأهله.

البلاغ المُقيد برقم 1593 لسنة 2019، ذكر أن الشاكى فوجئ بإعلان تحت شعار «السند مش فى العدد 2 كفاية»، ويقوم بالتمثيل فيه الممثل أكرم حسنى وتحت رعاية وزارة التضامن الإجتماعى حيث أن المشكلة ليست فى موضوع الحملة وكونها تطالب المصريين وتحفزهم على الاكتفاء بإنجاب طفلين حتى يستطيع الأب والأم رعايتهما رعاية كاملة صحيحة، ولكن وكالمعتاد – وفقا لـ«البلاغ» - نجد أنه يتم هذا الأمر فى أطار كوميدى ويكون البطولة فيه لرجل يتحدث باللهجة الصعيدية وكعادة الممثلين قام أكرم حسنى بإتخاذ شكل أقرب إلى الهزل ويقوم بتقليد لهجة وملابس ومصطلحات أهل الصعيد. 

8cb0afcc-43eb-4c16-ac5b-bca0d814595b

وزاد عن هذا – بحسب «البلاغ» - أنه فى إطار عرض الشخصية الصعيدية كشخصية جاهلة ومتخلفة ولا تفهم ولا تعى شئ فضلاَ عن السخرية الشديدة من حال الصعيد وأهله، والمؤسف فى المسألة هو قيام وزارة التضامن الإجتماعى بتمويل هذا الإعلان الهزلى الفاشل – طبقا لـ«البلاغ» - الذى يروج إلى الشخصية والتهكم على جنوب مصر الصعيد بدل من أن تقوم الوزارة بمعالجة إشكالية الصعيد من فقر وجهل بعد أن فرقت بينه وبين الدلتا بحرى فى التعامل من ناحية التنمية والخدمات ولم تتركه لجراحه أن يداوي نفسه ويرضى بقليله، ولكن تصرف الأموال من وارة التضامن الإجتماعى كى تسخر منه ومن عادته وتقاليده وتتركه مادة للسخرية على الشاشات.

ما حدث – بحسب «البلاغ» - يمثل جريمة تكدير السلم العام والأهلية بحسب نص المادتين 102، 102 مكرر عقوبات، والتى تنص على يعاقب كل من جهر بالصياح والغناء لإثارة الفسق بالحبس مدة لا تزيد عن سنة أو بغرامة لا تزيد عن 200 جنية، و102 مكرر يعاقب بالحبس وبغرامة لا تقل عن 50 جنيهاَ ولا تجاوز 200 جنية كل من أذاع عمداَ أخبار وبيانات وإشاعات كاذبة إذا كان من شأن ذلك تكدير الأمن العام أو إلقاء الرعب بين الناس أو ألحقت الضرر بالمصلحة العامة. 

2648836c-1f9a-48c6-aa0d-079a51d6ad1a

البلاغ فى نهايته طالب النائب العام بإتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللأزمة حيال المشكو فى حقهما وفتح تحقيق عاجل وموسع، مع المطالبة بإصدار قرار بوقف عرض الإعلان على الشاشات والمواد التى تسئ إلى جزء من شعب مصر يعانى من الإهمال والفقر، حيث أن هذه الحملة وكيفية تصويرها وتمثيلها يروج لتكدير السلم العام فى جنوب مصر حيث تسخر من الصعايدة وطريقة كلامهم وملابسهم وهى تستهدف شريحة بعينها من الشعب مما يثير الفتن ويروج إشاعات.

يأتى هذا البلاغ عقب إشادة المجلس القومي للمرأة برئاسة الدكتورة مايا مرسي، وجميع عضواته وأعضائه ببدء الحملة الإعلانية التي تطلقها وزارة التضامن الاجتماعي برئاسة الدكتورة غادة والي، وذلك ضمن حملة «2 كفاية»، على جميع وسائل الإعلام المرئية والمسموعة، بعنوان «السند مش في العدد.. 2 كفاية». 

ecc513f5-ef20-4cd5-991c-2bbdcbfc6a59

ومن المقرر أن هذه الحملة تستهدف توعية المواطنين، والمواطنات بأهمية تنظيم الأسرة، لمواجهة الزيادة السكانية، وذلك ما أكدته الدكتورة مايا مرسي التى أعربت عن سعادتها بفكرة الحملة الإعلانية الهادفة والتي تسعى إلى توعية المواطنين والمواطنات بالآثار السلبية المترتبة على الزيادة السكانية، ومواجهة المفاهيم والموروثات الثقافية الخاطئة والتي يتبنها البعض في ريف وصعيد مصر على مدار أعوام، والمتعلقة بالعزوة والسند وكثرة الأبناء وإنجاب الولد.

 

7cd44477-4005-48a5-9256-54209a72cbde
 
 
 
70c4edd2-ae09-4e0e-900e-b90d6e93de9c

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا