الذهب يصل لأعلى مستوياته.. 10% عالميا وعيار 21 يسجل 650 جنيها للجرام

الأحد، 23 يونيو 2019 08:00 ص
الذهب يصل لأعلى مستوياته.. 10% عالميا وعيار 21 يسجل 650 جنيها للجرام
أسعار الذهب

ارتفعت أسعار الذهب العالمية لليوم الثالث على التوالى، ضمن تداعيات تصريحات البنك الفيدرالى الأمريكى عن احتمالية خفض أسعار الفائدة خلال وقت قريب.

وأدى ذلك إلى تراجع الدولار بشكل ملحوظ وبالتالى جعل شراء المعدن الأصفر أقل كلفة، ومن ثم ارتفع الطلب عليه وزادت الأسعار بصورة كبيرة.

وسجلت أسعار الذهب عالميا ارتفاعا بنسبة 10 % في يونيو الجارى، حيث بلغ سعر الأوقية في التعاملات 1399 دولار، فى أعلى مستوى منذ عام 2013، وسط تفاؤل كبير من المستثمرين فى المعدن النفيس.
 
 
وارتفع الطلب على الذهب بصورة كبيرة، بعد تلميح الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، عن احتمال خفضه معدلات الفائدة فى وقت قريب، للمرة الأولى منذ قرابة 10 سنوات، الأمر الذى يجعل المعدن النفيس هو الملاذ الآمن.
 
الدكتور وديع أنطون عضو شعبة الصاغة فى الغرفة التجارية، قال إن سوق الصاغة فى مصر تضرر من الارتفاع الكبير فى سعر المعدن النفيس، وتراجع الطلب بشكل ملحوظ نتيجة تحرك الأسعار المستمر، لأن المواطن ينتظر حدوث تراجع حتى يبدأ عملية شراء.
 
وعلى صعيد آخر، سجلت أسعار الذهب في مصر لعيار 21 -الأكثر تداولا فى مصر- 650 جنيها للجرام، وهو أعلى مستوى للذهب فى مصر منذ فبراير 2019.
 
و ارتفع الذهب خلال تعاملات فبراير 2019 لهذا الحد نتيجة صعود الأوقية وقتها إلى 1330 دولار، وتزامن معها ارتفاع فى سعر الدولار وقتها وهو ما سبب هذا الارتفاع.
 
وقال مهدى عبد الفتاح عضو شعبة الذهب، إن عيار 18 سجل 557 جنيها للجرام  وعيار 24 سجل 743 جنيها للجرام، فيما بلغ سعر الجنيه الذهب 5208 جنيها، وسط تراجع فى الطلب على الذهب لجميع الأعيرة.
 
وأبقى مجلس الاحتياطى الفيدرالي الأمريكى مساء الأربعاء الماضى، على معدل الفائدة دون تغيير عند نطاق 2.25% و2.50%، فيما أشار إلى استعداده لخفض أسعار الفائدة فى المستقبل إذا لزم الأمر من أجل دعم الاقتصاد الأمريكى المتباطئ، وهو ما انعكس على الأسواق العالمية بشكل ملحوظ.
 
وخفض البنك التوقعات بشأن مؤشر الإنفاق الاستهلاكى الشخصى - المعيار المفضل له لقياس التضخم - إلى 1.5% هذا العام من 1.8% فى تقديرات سابقة، وهو ما يعنى بقاءه أدنى المستهدف بنسبة 2%.
 
 
وأبقى الفيدرالى على التوقعات بشأن الناتج المحلى الإجمالى الأمريكى عند نمو بنسبة 2.1% عام 2019 كما توقع خفض الفائدة مرة واحدة عام 2020، بينما توقع رفعها عام 2021 لتصل إلى 2.4%، وعلى المدى الطويل، توقع الفيدرالى أن تصل الفائدة إلى 2.5% من تقديرات سابقة بأنها ستبلغ المستوى 2.8
 
ويوجد 3 قواعد تحكم أسعار الذهب فى مصر وهى عامل العرض والطلب وسعر أوقية الذهب عالميا والتغيرات التى تطرأ على سعر العملة الأمريكية، وهى القواعد التى يتم مراعاتها بشكل يومى عند تحديد الأسعار.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق