سيناريوهات متكررة فاشلة للحوثيين فى اليمن وهذا رد قوات التحالف

الثلاثاء، 02 يوليه 2019 09:00 ص
سيناريوهات متكررة فاشلة للحوثيين فى اليمن وهذا رد قوات التحالف
الحوثيون
كتب مايكل فارس

 

لا يمر يوم إلا وترتكب فيه الميليشيات الحوثية فى اليمن كارثة إنسانية ضد الشعب اليمني، مواصلة خرقها لوقف إطلاق النار في محافظة الحديدة؛ فمنذ محاولتهم السيطرة الكاملة على اليمن ارتكب الحوثيون أفظع الجرائم البشرية فى حق الشعب؛ ويرصد  لكم «صوت الأمة» أهم الأحداث فى الملف اليمنى على مدار الـ 24 ساعة الماضية.

بداية، تمكنت قوات التحالف من إسقاط طائرة بدون طيار أطلقتها ميليشيات الحوثي، بحسب ما صرح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن"، العقيد الركن تركي المالكي، حيث أكد أن قوات التحالف تمكنت، من اعتراض وإسقاط طائرة بدون طيار "مسيّرة" أطلقتها الميليشيات الحوثية، من صنعاء باتجاه المملكة العربية السعودية، وتم تدميرها بالأجواء اليمنية، مشيرا إلى أن الأداة الإجرامية الإرهابية الحوثية مستمرة في إطلاق الطائرات بدون طيار لتنفيذ الأعمال العدائية والإرهابية باستهداف المدنيين والمنشآت المدنية، ويأتى ذلك فى وقت لم تتمكن فيه الطائرات الحوثية من تحقق أي من أهدافها، ويتم تدميرها وإسقاطها.

فى سياق متصل، حدثت اشتباكات عنيفة، بين القوات المشتركة والميليشيات الحوثية الموالية لإيران، عقب شنها هجوما واسعا باتجاه المناطق المحررة في مدينة الحديدة، بحسب مصادر أكدت أن القوات المشتركة قامت بعملية نوعية، ردًا على تصعيد الميليشيات ومحاولتها التقدم صوب الأحياء المحررة، دمرت خلالها مخابئ مُستحدثة للمتمردين داخل مدينة الحديدة، كما استهدف القصف عناصر الميليشيات، عقب رصد محاولات للتقدم من محيط "جولة الحلقة" و"معسكر الدفاع الساحلي" صوب الأحياء السكنية المحررة في شارع "الخمسين" داخل مدينة الحديدة.

ودفعت الميليشيات مزيدًا من القوات صوب منطقتي "الجبليّة" جنوبي مديرية التحيتا، و"الجاح" بمديرية بيت الفقيه، وفى تطور آخر شنت قوات الجيش الوطني هجوماً واسعاً على مواقع وتجمعات الميليشيات الانقلابية، الواقعة بين محافظتي "الجوف" و"صعدة"، شمالي اليمن، كما تمكنت قوات الجيش، خلال العملية، من السيطرة على أجزاء واسعة بسلسلة “شعير” الجبلية، بالإضافة إلى تحرير "تبّة القناصين" بمديرية الحشوة، مكبدةً الميلشيات خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد، وبالتزامن مع ذلك، شنت مدفعية قوات الجيش الوطني، ومقاتلات التحالف العربي قصفًا مكثفاً على مواقع وتجمعات الميليشيات، بالمناطق ذاتها.

من جهة أخرى، تمكنت مقاتلات التحالف من  تدمر مخازن وآليات للحوثيين في معقلهم بصعدة، حيث دمرت مقاتلات تابعة لتحالف دعم الشرعية في اليمن آليات ومخازن أسلحة للميليشيات الحوثية الإيرانية في معقلها بمحافظة صعدة، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء السعودية عن مصادر عسكرية يمنية قولها إن:"مقاتلات تحالف دعم الشرعية في اليمن دكّت مواقع متفرقة لمليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لإيران، في مديرية كتاف شرق صعدة"، مشيرة إلى أنه جرى أيضا استهداف موقع آخر للمليشيات الإرهابية في منطقة الفحلوين المتاخمة لمركز مديرية كتاف، مما نتج عنه تدمير مدفعية ومصرع عدد من عناصر المليشيا الإرهابية.

وعلى صعيد متصل، شنت مقاتلات التحالف العربي عددا من الغارات الجوية، استهدفت مخزن أسلحة للحوثيين في وادي حضوان، بالمديرية ذاتها، وأسفر القصف عن تدميره ومصرع وجرح عدد من عناصر الميليشيات الانقلابي، كما استهدفت الغارات مواقع وتجمعات المليشيات في منطقتي الغول، والعشاش القريبتين من مركز المديرية، كما شنت مقاتلات التحالف العربي، غارات على مواقع ميليشيات الحوثي الموالية لإيران شمال غربي محافظة الضالع، جنوب اليمن، وقد استهدفت الغارات مواقع لتمركز ميليشيات الحوثي، وأسفرت عن تدمير عدد من الآليات العسكرية الثقيلة.

واندلعت اشتباكات و مواجهات حادة بين قبائل "بني خولي" بمديرية "منبه" في محافظة صعدة شمالي البلاد، عقب هجوم حوثي مفاجئ بعشرات الآليات وسقوط قتيل من القبائل وعدد من الجرحى، بحسب مصادر محلية أكدت أيضا أن المواجهات، استخدمت فيها أسلحة مختلفة في مناطق معروفة بالوعورة وصعوبة التضاريس، في حين لا يزال التوتر قائما بين القبائل والميليشيات الحوثية.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا