«المالية» تشارك في منتدى باريس وتستعرض الأداء الاقتصادي المصري

الإثنين، 08 يوليه 2019 01:00 م
«المالية» تشارك في منتدى باريس وتستعرض الأداء الاقتصادي المصري
وزارة المالية

يغادر وفد من وزارة المالية، اليوم، الاثنين، القاهرة، متوجهًا إلى العاصمة الفرنسية باريس؛ لحضور «منتدى باريس السنوى الدولى المالى لعام 2019»، الذى تعقده منظمة «Paris Europlace»لإدارة أسواق المال، خلال يومى التاسع والعاشر من يوليو الحالى، والذى يُعد بمثابة منصة حوارية، عالية المستوى، حول آخر التطورات على الساحة المالية الدولية.

وتستعرض الوزارة، خلال المنتدى، التجربة المصرية الناجحة فى الإصلاح الاقتصادى التى بدأت تُؤتى ثمارها، حيث تجاوزت معدلات النمو 5.6%، وتراجعت معدلات العجز بالموازنة العام الماضي إلى 8.4% من الناتج المحلي، واستمر الاتجاه التنازلي للدين العام ليصل 90% من الناتج المحلي، فضلاً على تحقيق المستهدف من الفائض الأولى ليبلغ 2% من الناتج المحلي الإجمالى.

كما تستعرض الوزارة الجهود التى تبذلها الحكومة المصرية لتحفيز الاستثمار بتهيئة البيئة المواتية عبر حوكمة الإجراءات وميكنتها وتيسيرها فى ظل خطة الدولة للتحول الرقمى، وما تُوفره المشروعات القومية الكبرى من فرص استثمارية واعدة لكبرى الشركات العالمية، إضافة إلى دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، وتشجيعها على الاندماج فى الاقتصاد الرسمى من خلال العمل على إتاحة حزمة من الحوافز الضريبية والجمركية.

وشاركت الوزارة، خلال المنتدى، فى عدة موائد مستديرة مع رؤساء عدد من البنوك الدولية مثل بنك «بى ان بى باريبا»، وبنك التنمية الأفريقى، ويلتقى مع عدد من مسئولي صندوق النقد العربي، ونائب رئيس البنك الدولى، ويحضر عددًا من الاجتماعات والندوات التي تتعلق بالتنمية، والأسواق الناشئة، والمرتبطة بتغيير المناخ والسياسات المالية، ويستعرض المستجدات المتعلقة بالاقتصاد المصرى، والتطورات الاقتصادية والمالية، ويتبادل وجهات النظر والخبرات مع صنَّاع القرار والمستثمرين فى مجالات التعاون المشتركة.

وعقدت الوزارة على هامش المنتدى، لقاءات ثنائية مع عدد من الشخصيات البارزة في مقدمتهم: نظيره الفرنسي برونو لى مير، واوجستين دى رومان المدير التنفيذي لمجموعة «ADP» ورئيس منظمة«Paris Europlace»؛ لبحث سبل دعم التعاون الاقتصادى بين مصر وفرنسا، والارتقاء بها إلى آفاق أرحب، واستعراض مؤشرات نجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي المصرى، إلى جانب مناقشة عدد من القضايا الأخرى المتعلقة بأسواق المال الناشئة، وتعزيز فرص الاستثمارات طويلة الأجل، وتوجيه أسواق المال متنوعة الاستثمار، نحو الشمول المالى.

يُوفر المنتدى منصة لحوار مثمر يضم عددًا من رواد أسواق المال بأفريقيا وآسيا وإقليم الشرق الأوسط؛ بهدف تعزيز أواصر الصلة بين نظرائهم بأسواق المال الأوروبية، حيث يضم أكثر من 2000 ممثل لشركات الاستثمار الدولية والوسطاء الماليين ورواد الأعمال المؤثرين في أسواق المال.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا