تاريخ الدم.. أشهر 7 عمليات اغتيال نفذها «الموساد» الإسرائيلي

الثلاثاء، 10 سبتمبر 2019 05:00 م
تاريخ الدم.. أشهر 7 عمليات اغتيال نفذها «الموساد» الإسرائيلي
رئيس جهاز الموساد

تاريخ ملوث بالدماء، يعتمد على التصفية الجسدية وسفك الدماء يشتهر به جهاز «الموساد الإسرائيلي»، كان آخره ما أفادت به وسائل إعلام لبنانية من العثور على جثمان علي حاطوم، المسئول الأمني السابق في «حزب الله» اللبناني، مقتولا بمنزله في بيروت، تحديدا بمنطقة برج البراجنة.

وليست تلك الجريمة هي أول مايرتكبه «الموساد» من عمليات إزهاق الأرواح، والجرائم الملوثة بالاغتيالات، بل سبقها العديد من مثيلاتها، ويرصد «صوت الأمة» أشهر تلك العمليات التي نفذها الجهاز للتخلص ممن يعتبرهم أعدائه، وذلك على النحو التالي:

- محمود المبحوح


واغتيل محمود المبحوح القيادى بكتائب عز الدين القسام التابعة لحركة حماس فى 19 يناير 2010  بفندق في مدينة دبي عن عمر ناهز 50 عاما، على يد عناصر تابعه للموساد بواسطة صعقه كهربائيًا داخل غرفته ومن ثم جرى خنقه حتى لفظ أنفاسه دون أن تظهر أي إصابات على جسده، لكن تشريح الجثة كشف عن آثار للسم في جسده، وتعرض المبحوح  لأربع محاولات اغتيال قبل هذه العملية.

محمود المبحوح
 

- عماد مغنية

وفي 12 فبراير 2008، كان عماد مغنية، قائد العمليات الدولية في «حزب الله»، يسير في شارع هادئ ليلاً في دمشق بعد تناوله العشاء في مطعم مجاور. وعلى مسافة قريبة، كان فريق من عملاء الموساد في العاصمة السورية دمشق يرصد تحركاته، وعندما اقترب مغنية من سيارة رباعية الدفع مركونة في موقف للسيارات، انفجرت عبوة مزروعة في إطار احتياطي في مؤخر السيارة، وتطايرت الشظايا ضمن دائرة ضيقة، فلقي مصرعه على الفور ، وقد تولّى عملاء من الموساد الإسرائيلي موجودون في تل أبيب وعلى تواصل مع العملاء على الأرض في دمشق، تشغيل جهاز التفجير عن بعد.

عماد مغنية
 
 

 

- فادي البطش

عالم ومهندس وأكاديمي فلسطيني شاب مختص في الهندسة الكهربائية ، اغتاله مسلحان كانا على دراجة نارية وهو متوجه لصلاة الفجر في 21 أبريل 2018  في العاصمة الماليزية كوالالمبور، ورجحت السلطات الماليزية ارتباطهما بأجهزة أجنبية لكن رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية اتهم  جهاز الموساد بالمسئولية عن عملية الاغتيال، وهو نفس الاتهام الذي وجهته بعض الفصائل الفلسطينية وعائلة البطش (35 عاما).

فادى البطش
 


- عز الدين الشيخ خليل

من كوادر حركة (حماس) قُتل بانفجار سيارته في دمشق، وحمّل قادة الحركة إسرائيل مسؤولية اغتياله. وقال بيان لوزارة الداخلية السورية إن قنبلة انفجرت أسفل مقعد السائق في سيارته، وقالت القناة الثانية التلفزيونية الإسرائيلية آنذاك نقلا عن مصادر أمنية، إن إسرائيل كانت وراء تفجير السيارة.

عز الدين الشيخ خليل
 
 

 - محمود همشري
ممثل منظمة التحرير الفلسطينية في فرنسا، اغتيل بقنبلة في باريس عام 1972

محمود همشري
 
 

- حسين البشير
 ممثل منظمة فتح في قبرص، اغتيل بزرع قنبلة في غرفته في فندق بنيقوسيا فى عام 1973.

thumbgen
 

- محمد النجار وكمال عدوان وكمال ناصر

نفذت وحدة تابعة للموساد في العاصمة اللبنانية بيروت، عملية اغتيال لثلاثة من قادة حركة فتح ومنظمة التحرير، هم محمد يوسف النجار، وكمال عدوان عضوا اللجنة المركزية لحركة فتح، وكمال ناصر المتحدث الرسمي باسم منظمة التحرير الفلسطينية فى ابريل 1973.

محمد النجار وكمال عدوان وكمال ناصر
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق