بـ61 ألفا و524 صوبة بالأراضي القديمة.. «الزراعة» تواجه نقص المعروض من الخضروات

الخميس، 12 سبتمبر 2019 12:00 ص
بـ61 ألفا و524 صوبة بالأراضي القديمة.. «الزراعة» تواجه نقص المعروض من الخضروات
الصوب الزراعية

بمنح مزيدا من موافقات رخص الصوبات الزراعية للخضروات، وبتسهيلات جديدة، تعمل وزارة الزراعة على زيادة المعروض بالأسواق المحلية وزيادة الصادرات وتغطية العجز فى فاصل العروات، إضافة إلى تكثيف لجانها لتدقيق المساحات وتقدير إنتاجية محاصيل الخضراوات، لتوفير المعلومات اللازمة لاحتياجات السوق المحلى.


من جانبه أكد المهندس محمود عطا، رئيس الإدارة المركزية البستانية والمحاصيل الزراعية بوزارة الزراعة، أن إجمالى موافقات التراخيص لصوب الخضراوات التى منحها للمزارعين بلغت 61 ألفا و524 صوبة، على مساحة من الأراضى الزراعية بالوادى والدلتا بلغت 6178 فدانا، وذلك تطبيقا لصدور القرار الوزارى الذى حمل رقم 1244 لسنة 2016 بشأن تراخيص صوب إنتاج المشاتل والخضراوات وحصر الصوب، وجارى الحصر وإصدار التراخيص لزيادة الإنتاج من الصوب الخضراوات.

وأوضح «عطا»، أن إدارة الخضر مستمرة فى اعتمادات تراخيص صوب الخضراوات ومشاتل إنتاج الخضر، وإنهاء الإجراءات فور التقدم، لزيادة الإنتاج وتغطية السوق المحلى وزيادة التصدير، موضحا أن منح تراخيص المشاتل والتى تخضع لإشراف وزارة الزراعة والجهات الفنية، لضمان حصول المزارعين على شتلات من مصادر موثوق منها ومنتجة من أنواع تقاوى مسجلة ومعتمدة لزيادة الإنتاج.

وقال رئيس المحاصيل الزراعية، إن الهدف من التوسع فى الصوب الزراعية للخضراوات زيادة الإنتاج المحلى والتصديرى ومتابعة مراحل الإنتاج، موضحا أن الإدارة مستمرة فى اعتمادات تراخيص الصوب ومشاتل إنتاج الخضر من خلال توفير جميع مستلزمات الإنتاج، كما تواصل اللجان المشكلة من مكافحة الآفات الزراعية، وإدارة الحاصلات الزراعية، عملها فى النزول إلى صوب الخضراوات لمكافحة جميع الأمراض والآفات الزراعية.

من جانبه، أكد الدكتور علاء البحراوى مدير إدارة الخضر بالإدارة المركزية للبساتين، أن إدارة الخضر مستمرة فى عملها لمنح المزيد من موافقات رخص الصوب الزراعية، موضحا أن جميع صوب الخضراوات تخضع لإشراف وزارة الزراعة لزيادة الإنتاج، مشيرا إلى أن هناك حملات مرورية على جميع الصوب بمختلف المحافظات، ومتابعة سجلات الترخيص لصوب المرخصة وغير المرخصة الخاصة بإنتاج شتلات الخضر والمشاتل المكشوفة، وإجراء بيان بحصرها.

وكشف تقرير الإدارة المركزية للبساتين والمحاصيل الزراعية، إن هناك تدقيق لمساحات 51 نوعا من الخضروات، موضحا أن إجمالى حصر مساحات الخضر بذرية التكاثر للخضروات بمساحات مليون و750 ألف فدان، بالعروات الثلاثة داخل وخارج الوادى، بإجمالى إنتاجية 10 ملايين و869 ألفا و558 طنا، وإجمالى مساحات الخضر خضرية التكاثر تبلغ 478 ألفا و91 فدانا، بإجمالى مساحات خضر على مستوى المحافظات بثلاث عروات تبلغ مليونا و669 ألفا و794 فدانا، بإنتاجية 16 مليونا و586 ألفا و911 طنا.

فيما اعتمدت وزارة الزراعة، تسهيلات جديدة للتوسع فى مساحات الصوب الزراعية للخضروات لزيادة الإنتاج المحلى والتصديرى بأراضى الوادى والدلتا، من خلال الحصول على ترخيص الصوب، وتوفير التقاوى المحلية ومستلزمات الإنتاج، وإصدار نشرة فنية شهرية بالتوصيات الفنية الخاصة بالزراعات، ومتابعة مراحل عمليات الإنتاج من خلال لجان مشكلة من الإدارة المركزية للحاصلات الزراعية ومكافحة الآفات ووقاية النبات، وعمل برامج تدريبية لمساعدة المزارعين بالزراعة ورعاية وإكثار أصناف البذور والتقاوى بالصوب.

وأكد تقرير وزارة الزراعة، أن إدارة الخضر تواصل ضبط منظومة العمل والإنتاج الزراعى، وحصر البيانات الزراعية للخضر والفاكهة بصورة دقيقة، ووضع تصور كامل وصحيح للعمل على أرض الواقع لحل كافة المشكلات الزراعية لضمان تحقيق الجودة الإنتاجية من حيث الكم والكيف، وتكثيف الحملات المرورية على جميع محاصيل الخضروات بكافة أنواعها لزيادة الإنتاجية وتغطية السوق المحلى من خلال توفير المعلومات اللازمة لاحتياجات السوق المحلى من المنتجات الزراعية بالمحافظات، هدفها توفير المعلومات للجمعيات الاستهلاكية والجمعيات التعاونية عن مصدر المنتجات الزراعية الهامة، دون تدخل الوسطاء.

وتابع التقرير، أن اللجان الفنية تواصل التوسع فى موافقات التراخيص لصوب الخضراوات، مؤكدا أن الصوب تخضع لإشراف وزارة الزراعة لزيادة الانتاج وضبط منظومة الأسعار وتحقيق الاكتفاء الذاتى من خلال الاعتماد على الزراعات الثانوية لمحاصيل الخضر، مشيرا إلى أن هناك حملات مرورية على جميع الصوب بمختلف المحافظات، بمتابعة سجلات الترخيص لصوب المرخصة وغير المرخصة الخاصة بإنتاج شتلات الخضر والمشاتل المكشوفة لتقنين أوضاعها، وإجراء بيان بحصرها.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق