هل تعاني من الأنفلونزا الموسمية؟.. تعرف على أعراضها وطرق الوقاية

الإثنين، 02 ديسمبر 2019 08:00 م
هل تعاني من الأنفلونزا الموسمية؟.. تعرف على أعراضها وطرق الوقاية
الإنفلونزا

الإنفلونزا الموسمية هي عدوى فيروسية تحدث عندما يهاجم الفيروس جهازك التنفسي وأنفك وحلقك ورئتيك، وتختلف الإنفلونزا عن فيروسات إنفلونزا المعدة التي تسبب الإسهال والقيء.

بالنسبة لمعظم الأشخاص، تزول الإنفلونزا من تلقاء نفسها، ولكن أحيانًا يمكن أن تكون الإنفلونزا ومضاعفاتها قاتلة، ويعد الأشخاص الأكثر تعرضًا لخطر الإصابة بمضاعفات الإنفلونزا هم:
 
الأطفال تحت سن 5 سنوات وخصوصًا الذين تقل أعمارهم عن 12 شهرًا.كبار السن الذين تزيد أعمارهم عن 65 سنة.الحوامل والنساء حتى أسبوعين بعد الولادة.الأفراد المصابون بضعف أجهزة المناعة.الأشخاص المصابون بأمراض مزمنة مثل الربو ومرض القلب ومرض الكلى ومرض الكبد والسكري.الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة.

أعراض الأنفلونزا الموسمية
قد تبدو الإنفلونزا مشابهة للزكام مع سيلان في الأنف والعطس والتهاب في الحلق، ولكن الزكام يحدث ببطء، في حين أن الإنفلونزا تحدث بشكل مفاجئ وفقا لموقع "مايو كلينك".

وتتضمن العلامات والأعراض الشائعة للإنفلونزا ما يلي:
الحمى التي تزيد عن (38 درجة مئوية).آلام العضلات.القشعريرة والتعرق.الصداع.السعال الجاف والمستمر.الإرهاق والضعف.احتقان الأنف.التهاب الحلق.
إذا كانت لديك أعراض الإنفلونزا وكنت معرضًا لخطر الإصابة بمضاعفات، فاستشر طبيبك على الفور، فقد يقلل تناوُل الأدوية المضادة للفيروسات مدة المرض ويساعد على منع حدوث مشاكل أكثر خطورة.

أسباب الأنفلونزا الموسمية
تنتقل فيروسات الإنفلونزا عن طريق الرذاذ في الهواء عند قيام شخص حامل للعدوى بالسعال أو العطس، وأن يقوم الشخص باستنشاقها أو قد يلتقط الجراثيم من أحد الأشياء، مثل الهاتف أو لوحة مفاتيح الكمبيوتر ثم تنقلها إلى عينيك أو أنفك أو فمك.
 
من المحتمل أن يصبح الأشخاص المصابون بالفيروس ناقلين للعدوى قبل أو منذ أول يوم تظهر فيه الأعراض، وحتى 5 أيام بعد ظهورها، قد يبقى الأطفال والأشخاص الذين لديهم ضعف في الجهاز المناعي ناقلين للعدوى لفترة أطول قليلًا.
 
تتغير فيروسات الإنفلونزا باستمرار خاصة مع ظهور سلالات جديدة بانتظام، ولكن إذا كنت قد أصبت بالإنفلونزا فيما مضى، فإن جسمك قد يصنع بالفعل أجسامًا مضادةً لمحاربة تلك السلالة من الفيروس.
 
ولكن الأجسام المضادة لفيروسات الإنفلونزا التي واجَهْتَها في الماضي لا يمكن أن تحميك من سلالات الإنفلونزا الجديدة التي يمكن أن تختلف كثيرًا من الناحية المناعية عما أصبت به من قبل.

مضاعفات الأنفلونزا الموسمية
إذا كنت شخص بالغ وتتمتع بصحة جيدة، فغالبا ما تكون الإنفلونزا الموسمية غير خطيرة، وعادةً ما تزول الإنفلونزا خلال أسبوع أو أسبوعين دون أى أثار دائمة، ولكن بالنسبة للأطفال والبالغين الأكثر عرضة للخطر، قد تظهر مضاعفات مثل:
 
التهاب الرئة.
التهاب الشعب الهوائية.
نوبات احتدام الربو.
مشاكل القلب.
التهابات في الأذن.
الالتهاب الرئوي هو أخطر المضاعفات.

الوقاية من الأنفلونزا الموسمية
تُوصي مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) بلقاح الإنفلونزا السنوي لكل من يبلغ من العمر 6 أشهر أو أكثر، حيث يحتوي طعم الإنفلونزا السنوي على حماية ضد 3 أو 4 فيروسات من الإنفلونزا المتوقع شيوعها خلال موسم الإنفلونزا لكل عام.
 
في السنوات الأخيرة، كان هناك قلق من أن مصل الانفلونزا لم يكن فعالاً بما يكفي ضد أنواع معينة من الإنفلونزا، ولكن يبقى الأمر قائمًا بخصوص التوصية بعدم استخدام البخاخ الأنفي لمجموعات معينة من الأشخاص مثل الحوامل، والأطفال بين سن 2 إلى 4 سنوات إذا كان لديهم ربو، والأشخاص المصابين بضعف جهاز المناعة.
 
تحتوي معظم أنواع مطاعيم الإنفلونزا على كمية صغيرة من بروتين البيض، فإذا كانت لديك حساسية معتدلة للبيض (أي أنك تُصاب فقط بطفح الجلدي عند تناول البيض مثلًا)، فيمكنك تناول المصل بدون أي احتياطات إضافية، أما إذا كنت تعاني من حساسية حادة تجاه البيض، ينبغي أن تتلقى التطعيم في هيئة طبية وتحت إشراف طبيب يمكنه التعرف على العلامات والتحكم في حالات الحساسية الحادة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

فكرة عبقرية

فكرة عبقرية

الإثنين، 02 ديسمبر 2019 01:00 م