فوائد البصل لتقوية جهاز المناعة .. تعرف عليها

السبت، 28 مارس 2020 03:11 م
فوائد البصل لتقوية جهاز المناعة .. تعرف عليها
البصل

مع اشتداد موجة انتشار فيروس كورونا في العالم ، بدأ البعض يتحدث عن فوائد البصل باعتباره أحد الأدوات التي يمكن من خلالها محاربة الوباء المتفشي، لما يتمتع به من قدرة كبيرة عفي تقوية جهاز المناعة، ويُعد البصل عنصرًا أساسيًا في الطهي،  ويضيف نكهة مميزة إلى العديد من الأطباق، بالإضافة إلى المستويات العالية من فيتامين سي، يحتوي البصل على العديد من العناصر الغذائية والمواد الكيميائية النباتية والعديد منها يوفر فوائد لجهاز المناعة لجسم الانسان وفقا لما أكده موقع healthline.

فوائد البصل للمناعة

يحتوي البصل على الفركتانز وهو مجموعة من الكربوهيدرات المعقدة التي توفر الألياف القابلة للذوبان، حيث يمر الفركتانز عبر الأمعاء الدقيقة دون هضمها ويذهب إلى الأمعاء الغليظة، ويوفر الطعام للبكتيريا المفيدة في القولون  مثل بكتيريا Bifidobacteria و Lactobacilli. لأنها تعزز نمو البروبيوتيك.

 

يشار إلى الفركتانز بالبريبايوتكس تساعد المنتجات الثانوية الحمضية لبكتيريا البروبيوتيك على خفض درجة الحموضة في القولون، مما يعزز امتصاص المعادن، والتي يساهم الكثير منها في وظيفة المناعة الصحية، والبكتيريا السليمة في القولون تمنع أيضًا تنشيط المواد المسرطنة

يحتوي البصل علي السيلينيوم المعدني الذي يساعد على تقليل الالتهاب ويحفز وظائف المناعة، حيث يتواجد في البصل بتركيز أعلي عن باقي الخضروات .

وجدت دراسة نشرت في مجلة أبريل تحت اسم  "مضادات الأكسدة وإشارات الأكسدة" أن السيلينيوم يساعد على بدء الاستجابة المناعية ويمنع الاستجابة المناعية المفرطة، وتخضع الخلايا المناعية التي تعاني من نقص في السيلينيوم لمزيد من الأكسدة، مما يتسبب في تطورها وتكاثرها بشكل غير فعال.

 

كما تواجه الخلايا المناعية التي تعاني من نقص السيلينيوم صعوبة أكبر في إنتاج البروتينات ونقل الكالسيوم، قد يلعب السيلينيوم دورًا في إدارة الحالات الفيروسية والالتهابية والحساسية.

 

كما يمنع كيرسيتين وهو مضاد للأكسدة بيوفلافونويد في البصل والثوم، الخلايا السرطانية من النمو بتركيزات أقل، يساعد الكيرسيتين على منع تكون السرطان عن طريق إخماد الجذور الحرة.

 

لذلك فأن تناول خضروات مثل البصل والثوم والكراث قد يقلل من خطر الإصابة بسرطان المعدة، والبصل الأحمر مرتفع بشكل خاص في الكيرسيتين.

 

أما الأحماض الأمينية المحتوية على الكبريت في البصل لها تأثير إزالة السموم، لجيمس سلاغا مؤلف كتاب "ثورة السموم"، حيث تشكل هذه المركبات، المعروفة باسم الكبريتيدات العضوية، أساس مركب الجلوتاثيون ، وهو أحد مضادات الأكسدة التي يستخدمها الكبد في مسارات إزالة السموم، يساعد الجلوتاثيون الكبد على معالجة الأدوية مثل الأسيتامينوفين والكافيين ويحول مبيدات الآفات والرصاص ومذيبات التنظيف الجاف إلى أشكال أقل سمية ويسهل على الجسم إفرازها.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا