قصة اعتقال معارض شهير على تويتر لأردوغان في تركيا

الخميس، 02 أبريل 2020 08:00 م
قصة اعتقال معارض شهير على تويتر لأردوغان في تركيا

 اعتقلت الشرطة التركية مالك الحساب الشهير على تويتر “طائر أنقرة” من داخل أحد فنادق مدينة العاصمة بعدما أخذ ينشر معلومات أحرجت بعض المسئولين.
 
حساب طائر أنقرة Ankara Kuşu كان ينشر تغريدات موالية لحكومة حزب العدالة والتنمية، ثم بدأ يمارس “معارضة ناعمة” بالتزامن مع توجهه ودعمه للحركة السياسية التي أطلقها كلا من أحمد داود أوغلو وعلي باباجان بعد انشقاقهما من الحزب الحاكم.
 
قوات مكافحة الجرائم الإلكترونية أعلنت اعتقال أوكتاي ياشار الذي يدير حساب حساب “طائرة أنقرة” بسبب منشوراته المعارضة في الآونة الأخيرة.
 
وتخضع الحسابات على منصات التواصل الاجتماعي في تركيا لرقابة شديدة، ومن شأن نشر شئ معارض للحكومة او الرئيس، أن يعرض صاحبه للاعتقال.
 
على الرغم من أن الاعتقال جرى بتهمة ارتكاب جرائم إلكترونية، إلا أن وسائل الإعلام المقربة للسلطة الحاكمة، كصحيفة “صباح” وصحيفة “تقويم”، زعمت أن أوكتاي ياشار، صاحب الحساب المذكور، تم اعتقاله لانتمائه لحركة الخدمة في خطوة تهدف لتضليل الرأي العام.
 
وكانت نيابة أنقرة قد أصدرت تعليماتها باعتقال مالك حساب “طائر أنقرة” على تويتر بسبب منشوراته بشأن الهلال الأحمر التركي الذي تورط مؤخرا في نقل 8 ملايين ليرة إلى وقفين يديرهما نجلا الرئيس جب أردوغان، مما دفع المعارضة التركية إلى مطالبة رئيس الهلال الأحمر وأعضاء مجلس إدارته فورا من مناصبهم.
 
يشار إلى أنه في وقت سابق بدأ يظهر عند الدخول على الحساب عبارة “تحذير: هذا الحساب محدود الإستخدام مؤقتا”.
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق