عام النهضة في أسوان.. تطوير البنية الأساسية وتنفيذ 3 محاور عرضية فوق النيل

الأربعاء، 03 يونيو 2020 06:00 ص
عام النهضة في أسوان.. تطوير البنية الأساسية وتنفيذ 3 محاور عرضية فوق النيل
خزان اسوان

- مشروعات طرق وكبارى وتطوير وبنية أساسية بأس.

- تغيير واجهة المدينة السياحية والسوق السياحى.

 

نهضة شاملة تشهدها محافظة أسوان في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي ضمن سلسلة من المشروعات القومية التي تطوير الطرق والكباري والأسواق السياحية وهي المشروعات التي تكلفت مليارات الجنيهات والشاهدة علي اجازات عام مر من عهده.

 

ومن أبرز المشروعات التى تشهدها محافظة أسوان محور بديل خزان أسوان ومحور كلابشة ومحور دراو بجانب تطوير الطريق الصحراوى الغربى "أسوان - القاهرة"، علاوة على أعمال تطوير واجهة مدينة أسوان السياحية والسوق السياحى.

 

وحول مشروعات الطرق والكبارى، تنفذ الهيئة العامة للطرق والكبارى أعمال تنفيذ 4 محاور على النيل بمحافظة أسوان فى إطار جهود الدولة المستمرة للمشروعات التنموية والخدمية التى تنفذها فى مجال الطرق والكبارى ومحاور النيل فى صعيد مصر بالتزامن مع اتخاذ كافة الاجراءات الاحترازية اللازمة فى مواقع العمل لمواجهة فيروس كورونا.

 

كما تقوم وزارة النقل بتنفيذ محور بديل خزان أسوان، الذى يبلغ تكلفته 1.5 مليار جنيه ويبلغ طوله 5.4 كم وعرضه 29 مترا بواقع 3 حارات فى كل اتجاه، ويتكون من عدد (2) كبارى رئيسية (كوبرى على النيل- كوبرى الطريق الصحراوى الغربي) بالإضافة إلى الأعمال الصناعية برابخ (مواسير – أنفاق) ويتم تنفيذ القواعد الخرسانية والأعمدة والكمر ويتم تنفيذ كافة الأعمال وفقاً لقياسات الجودة العالية.

 

تأتى أهمية محور بديل خزان أسوان فى مساهمته فى نقل الحركة المرورية من على جسم الخزان إلى المحور الجديد للمحافظة على الخزان وإطالة عمره، كما أن المحور سيربط بين الطريــق الواصل لطريق أسوان - برنيـس حتى الطريق الصحراوى الغربى (القاهــرة – أسوان) عابـرا نهـر النيل والربط على طريق أسوان / أبـو سمبل، ومن المخطط أن يتم الانتهاء من المشروع نهاية العام القادم.

 

كما تنفذ وزارة النقل أعمال تطوير المسافة من اسوان حتى ادفو بطول 100كم بالطريق الصحراوى الغربى، ويتم حاليا أعمال إزالة الأتربة والحفر وإنشاء جسر الطريق وذلك ضمن اعمال تطوير المرحلة الثانية من مشروع تطوير القاهرة أسوان الصحراوى الغربى.

 

وقد صدقت القيادة السياسية إنهاء تطوير طريق القاهرة أسوان الصحراوى الغربى وامتداده حتى أرقين بطول 1255 كم خلال 4 سنوات على أن تكون مراحل المشروع وفقاً لأولويات التنفيذ التالية المرحلة الأولى وتشمل التقاطع مع طريق الفيوم حتى المنيا بطول 230 كم والمرحلة الثانية وتشمل المسافة من المنيا حتى محور ديروط بطول 90 كم وكذلك المسافة من ادفو – اسوان – توشكى بطول 350 كم).

 

أما المرحلة الثالثة فتشمل (المسافة من محور ديروط مرورا بأسيوط وسوهاج وقنا بطول 250 كم على أن تشمل المرحلة الرابعة المسافة من قنا مرروا بالأقصر حتى ادفو بطول 235 كم وكذلك المسافة من توشكى حتى ارقين بطول 100 كم.

 

وفى السياق ذاته، تنفذ وزارة النقل بمحافظة أسوان أيضا محور دراو على النيل الذى يبلغ إجمالي تكلفته 1.4 مليار جنيه وطوله 17كم، ويتكون من عدد 7 كبارى من أهمها ( كوبرى النيل - كوبرى الزراعى الغربى - كوبرى الصحراوى الغربى) و3 أنفاق لحل التقاطعات مع الطرق الفرعية والترع والمصارف، حيث يبلغ عرض الكوبرى فوق نهر النيل ( 25 ) مترا ويبلغ عرض باقى قطاعات الكبارى ( 21 ) مترا، ويجرى حاليا أعمال تنفيذ الكبارى والأنفاق بالمشروع موجها قيادات هيئة الطرق والكبارى بتكثيف الأعمال للانتهاء منه وفقا للموعد المحدد خاصة مع أهمية المحور فى الربط بين الطريق الزراعى الشرقى (القاهرة – أسوان) حتى الطريق الصحراوى الغربى ( القاهرة – أسوان ) عابرا نهر النيل والطريـق الزراعى الغربى ( القاهــرة – أسوان ) جنـوب مدينـة دراو بمحافظـة أسوان.

 

 

وفى أسوان أيضا، يتم تنفيذ محور كلابشة على النيل بمحافظة أسوان والذى تبلغ تكلفته 1.050مليار جنيه ويبلغ طوله 23 كم وعرضه 21 م بواقع 2 حارة مرورية لكل اتجاه والذى يشمل عدد 9 كبارى من أهمها (كوبرى الطريق الزراعى الشرقى – كوبرى النيل – كوبرى على الطريق الزراعى الغربى – كوبرى على الطريق الصحراوى الغربي) و5 أنفاق لحل التقاطعات مع الطرق الفرعية والترع والمصارف، حيث تم تنفيذ من 90 % من كافة الأعمال الخاصة بالمشروع وجارى الانتهاء من آخر باكية من كوبرى النيل بالمحور.

 

وعلى الجانب الآخر، من الطرق والكبارى، بدأت أسوان فى إطلاق مشروع تطوير السوق السياحى وميدان المحطة وكشف اللواء أشرف عطية محافظ أسوان عن ان الهدف من هذا المشروع هو إحداث نقلة نوعية للسوق السياحى القديم وميدان المحطة وكورنيش النيل القديم ، بالإضافة إلى حديقة درة النيل، وروعى فى هذه المشروعات العمل على خلق مساحات لاستغلالها كساحات انتظار للسيارات لاستيعاب الكثافات المرورية والحد من مشكلة التكدس والإختناقات فى الشوارع الرئيسية والداخلية ، بالإضافة إلى القضاء على التشوهات البصرية والإشغالات وعشوائية المحلات التجارية.

 

وقد تم مراعاة مقترحات استغلال الخامات الطبيعية التى تذخر بها أسوان لإطفاء التراث البيئى مع المساهمة فى خفض التكلفة المالية لهذه المشروعات والتى سيبدأ العمل فيها خلال الفترة الجارية قبل الموسم السياحى القادم.

 

وأكد اللواء أشرف عطية على أن التصميم العام لمشروع تطوير ميدان المحطة شمل جميع الأنشطة الترفيهية التى تتيح للسائحين والزائرين والمواطنين إمكانيات السياحة الترفيهية من خلال بانوراما جمالية ممتدة من واجهة محطة السكك الحديدية وحتى كورنيش النيل تحتوى على ساحة ترحيبية للمشاة والنصب التذكارى وموقف انتظار للسيارات والحافلات السياحية والتى سيتم عمل الأرضيات من البازلت حتى يكون هناك تهدئة مرورية داخل الميدان ، بجانب عمل نوافير ومقاعد انتظار وتشجير وأعمدة إنارة ديكورية ومحلات تجارية وبواكى على دورين ، علاوة على توحيد لون واجهات المبانى وتطويع هذه الواجهات ضمن البانوراما.

 

كما يخطط المشروع تحويل سينما الصداقة إلى مبنى يضم أكثر من سينما على أحدث النظم التكنولوجية لعرض الأفلام ، على أن يكون هذا المنتزه مرتبط بساحة انتظار للسيارات لاستيعاب سيارات المترددين على المنتزه ونادى أسوان الرياضى وغيرها من المبانى المجاورة.

 

من ناحية أخري أشار أشرف عطية إلى أن المخطط العام لتطوير السوق السياحى سيتم على 3 مراحل بطول 1400 متر تبدأ من ميدان المحطة ببوابات بمداخل ومخارج السوق المتعددة ، مع تنفيذ ممشى للمشاة فقط بأرضيات من أنواع الجرانيت والبازلت الأسوانى المختلفة.

 

وأكد على أن ذلك سيتوازى مع تركيب مظلات خشبية ذات طابع تراثى، بجانب أعمدة إضاءة ديكورية، وأيضاً شبكات البنية الأساسية والإطفاء ورشاشات مياه مخصصة للأماكن المفتوحة لتخفيف درجات الحرارة العالية صيفاً، بالإضافة إلى توحيد لافتات المحلات التجارية ، فضلاً عن استغلال المساحات لتنفيذ أنشطة ترفيهية وتجارية متنوعة لخلق واجهة حضارية لعاصمة الشباب الإفريقي.

 

 وتطرق المحافظ للحديث عن مشروعات البنية التحتية ، حيث أشار إلي الانتهاء من إعداد خطة إحلال وتجديد شبكات مياه الشرب والصرف الصحى فى المناطق الساخنة والتى تشهد تكرار الكسور والطفح بمدينة أسوان وذلك بعد اعتماد الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء لمبلغ 44 مليون جنيه ضمن المرحلة الأولى ، ثم سيتم اعتماد مبلغ 165 جنيه فى نهاية يونيو القادم.

 

وأوضح محافظ أسوان، أنه تم وضع الحلول العاجلة والآجلة المتعلقة بحل مشاكل شبكات مياه الشرب والصرف الصحى وخاصة بعد نجاح المحافظة فى رفع مطالبها فى هذا الشأن إلى المستوى الأعلى بالدولة، حيث تم عمل توقيع العديد من البروتوكولات بين الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى والهيئة العربية للتصنيع بإجمالي 463 مليون جنيه لتنفيذ العديد من المشروعات على مستوى مدن وقرى ونجوع المحافظة لتلبية المطالب والاحتياجات الجماهيرية.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق