الداعية عبلة الكحلاوي ترد على شائعة وفاتها: أنا بصحة جيدة

الأحد، 06 سبتمبر 2020 11:14 م
الداعية عبلة الكحلاوي ترد على شائعة وفاتها: أنا بصحة جيدة
الداعية عبلة الكحلاوى
ريهام عاطف

تصدرت الدكتورة عبلة الكحلاوي الداعية الإسلامية ورئيس مؤسسة جمعية الباقيات الصالحات لرعاية الأيتام والأطفال التريند علي موقع البحث جوجل على مدار يومين بعد تداول شائعة وفاتها وهو ما تسبب لها ولعائلتها في أذي كبير كما وصفته الدكتورة عبلة الكحلاوي قائلة: "أنا بصحة جيدة ولم أصاب بمكروه، وطالبت محبيها بعدم اتباع الشائعات ومن يروجها خاصة في هذا التوقيت الذي تمر به مصر»، مؤكدة أن الشائعات أخطر ما يهدد هذا الوطن.

وفاة الداعية عبلة الكحلاوي
وفاة الداعية عبلة الكحلاوي

 

شائعات الوفاة تطارد الداعية عبلة الكحلاوي

ولم تكن شائعة الوفاة هي الوحيدة ففي يونيو من العام الجاري خرجت الداعية عبلة الكحلاوي لترد ايضا علي شائعة وفاتها قائلة "الحمد لله أنا صحتي بخير وبصحة بكرم من ربنا" لتؤكد عدم اهتمامها بهذه الشائعات التي تلاحقها بين الحين والاخر وأن كل تركيزها علي رعاية المصابين في الدار مؤكده أن جميع المصابين في الباقيات الصالحات تتحسن حالاتهم للافضل ويتلقون الرعاية الطبية اللازمة.

عبلة الكحلاوى
عبلة الكحلاوى

 

وفي تسجيل صوتي نشرته عبر الصفحة الرسمية للجمعية على فيسبوك نفت الدكتورة عبلة الكحلاوي وفاتها متأثرة بالاصابة بكورونا بعد إصابه البعض بالجمعية، كما علقت في أحدي المداخلات التليفزيونية قائلة: "والله أنا بألف خير وفي نعمة، وعايشة في كرم ربنا،وربنا يسامح اللي كل شوية يطلعوا شائعة وفاتي". وأضافت: "اتقوا الله حرام عليكم، من فضلكم كفاية خصوم هنبقي بين إيد ربنا في لحظات ، وربنا يهديكم ،إحنا لينا دور وبلدنا محتاجانا أوي".

قائلة بسخرية: "مصر بأكملها تعرضت لنحو 30 ألف شائعة خلال شهرين، وان كان ليا فيهم نصيب بتردد شائعة وفاتي مرتين ،أنا كدة بأخذ حسنات والله، انا بحب الناس كلها ومبعرفش أكره حد ،أنا عايشة بتوجيه ربنا سبحانه وتعالي " قائلة المفروض كورونا كانت تسيب تأثير طيب في نفوس الناس".

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا