تقرير يكشف جرائم الإخوان الإرهابية وخسائر الدول المحتضنة للجماعة

الإثنين، 28 سبتمبر 2020 09:57 ص
تقرير يكشف جرائم الإخوان الإرهابية وخسائر الدول المحتضنة للجماعة
جرائم الإخوان

ظلت قيادات جماعة الإخوان يدعون أن لديهم مشروعا إصلاحيا، لكن وصولهم للسلطة كان كارثيا، فخيم شبح الانقسام على البلاد، ولكن ثورة الشعب المصرى في 30 يونيو خلصت البلاد من هذه الجماعة الإرهابية، ورفضهم بشكل كبير، وفشلت الجماعة فشلا ذريعا لم تشهده من قبل. 

 
تقرير لمؤسسة ماعت كشف عما فعلته الجماعة الإرهابية في البلاد، ومسيرة فشلها على مدار السنوات الماضية، والفشل الكبير في ثورة 30 يونيو 2013، وهروب بقية عناصر الجماعة الإرهابية إلى قطر وتركيا، وهو ما أثار الكثير من الأوضاع والاضطرابات، بسبب استمرار تلك الجماعة فى الإرهاب، والتحريض المستمر ضد الدول العربية، وعلى رأسها مصر. 
 
وأضاف التقرير أن الدول التى احتضنت تلك الجماعة الإرهابية شهدت خسائر سياسية واقتصادية كبرى خلال الفترة المقبلة، وكان ذلك نتيجة طبيعية لاحتضانها هذه الجماعة الإرهابي وتوفير الكثير من الدعم لهم ولكل الكيانات الإرهابية التابعة لجماعة الإخوان. 
 
 
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا