التعليم تتخذ إجراءات لحماية طلاب المدارس حال سقوط أمطار.. تعرف عليها

الأربعاء، 21 أكتوبر 2020 05:30 ص
التعليم تتخذ إجراءات لحماية طلاب المدارس حال سقوط أمطار.. تعرف عليها
الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني
إبراهيم الديب

أكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن هناك ضوابط وإجراءات يتم تطبيقها حال سقوط أمطار وسيول للحفاظ على سلامة الطلاب،  موضحة أن منح طلاب المدارس إجازات أثناء سقوط الأمطار أو سوء الأحوال الجوية، مسئولية المحافظين حسب ظروف كل محافظة.

 
وقالت مصادر مسئولة، إن هناك تعليمات تمنح لمديرى المدارس تضمن تطبيق واتخاذ الإجراءات اللازمة حرصاً على سلامة الطلاب وتوعية التلاميذ وإحكام غلق النوافذ في الفصول وعدم تواجد الطلاب فى أماكن مرتفعة وأيضا الابتعاد عن أماكن تجمع المياه وخروجهم ونزولهم من الطوابق العلوية بشكل منتظم مع تفعيل المتابعة اليومية وتواجد المعلمين مع الطلاب والابتعاد عن أسلاك الكهرباء.
 
وأوضحت المصادر، أن إجراءات حماية الطلاب من الأمطار، تمثلت فى  فصل التيار الكهربائى عن جميع الفصول حال سقوط المطر وعدم إعادته إلا بعد جفاف الجدران والأرضيات تماما و التأكد من صيانة مفاتيح الكهرباء وتغيير مآخذ التيار الكهربى التالفة ومراجعة زجاج النوافذ والأبواب والأسوار والسلالم، ومراجعة جميع وصلات الكهرباء وتغطية الأسلاك بواسطة مسئول الصيانة بالمدرسة.
 
وتابعت المصادر: يتم التأكد من نظافة أسطح المدارس وعدم وجود أى مخلفات أو رواكد عليها وتسليك مسالك المطر، وعدم ترك الطلاب بالفناء أو خارج الفصول وقت سقوط الأمطار، وتقديم فقرات ونصائح للطلاب من خلال الإذاعة المدرسية بعدم الاقتراب من أعمدة الإنارة فى الشوارع خلال سقوط الأمطار حرصا على حياتهم أو تعرضهم لصعق الكهرباء، و قيام الإذاعة المدرسية بدورها لتوعية للمجتمع المدرسى بكيفية التعامل مع الأمطار، وكيفية تجنب المخاطر خصوصا فى الأماكن ذات الطبيعة الخاصة كالقرى، و عدم العبث بمياه الأمطار خوفا من وجود أى خطر تحتها سواء كانت كهرباء أو بيارات وبالوعات مفتوحة.
 
ولفتت المصادر إلى أنه يتم  تشكيل لجنة إدارة الأزمات والكوارث بكل مدرسة لمتابعة تنفيذ هذه التعليمات، مع  سرعة إخطار الإدارة التعليمية بأى ملاحظات موجودة بالمبنى أو السور على وجه السرعة.
 
وحذرت هيئة الأرصاد الجوية، من حالة الطقس خلال الفترة من اليوم الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 حتى الأحد 25 أكتوبر 2020، حيث تشب البلاد حالة من عدم الاستقرار فى الأحوال الجوية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا