شعبة الملابس تؤكد عدم تأثر حركة المبيعات في القطاع بالمواعيد الجديدة لغلق المحال

السبت، 05 ديسمبر 2020 09:48 ص
شعبة الملابس تؤكد عدم تأثر حركة المبيعات في القطاع بالمواعيد الجديدة لغلق المحال
ارشيفية

منذ بدء المحال التجارية، فى تطبيق مواعيد الإغلاق التى حددتها الحكومة بداية من شهر ديسمبر، وبعد مرور ما يقرب من أسبوع، لم يتم رصد أى عوائق فى تطبيق القرار والتزام الجميع بهذه المواعيد.

وعن مدى الاستفادة والتأثير من تطبيق هذه المواعيد الجديدة، قالت سماح هيكل، السكرتير العام لشعبة الملابس بالغرفة التجارية بالقاهرة، إن تحديد مواعيد لإغلاق المحلات التجارية سيكون عاملا رئيسيا فى توفير كميات كبيرة من الطاقة وبالتحديد الكهرباء، مشيرة إلى أن المواعيد الجديدة لم يتأثر قطاع الملابس من حيث حركة الشراء والبيع.

وأوضحت سماح هيكل فى تصريحات صحفية أن معظم المحلات بالتحديد الملابس تحتاج للأوقات المتأخرة حيث أنها لا تمثل لها فرصة جيدة لزيادة المبيعات بل على العكس تمام فإن الأرباح المتوقعة فى الفترة ما بعد الساعة 10 تقل تدريجيا حتى الساعة 12 صباحا، وبالتالى هى بالنسبة للتاجر فترة غير مربحة.

وتتضمن القرارات غلق المحال والمولات التجارية 10 مساء شتاء و11 صيفا، على أن يكون فتح المطاعم والكافيهات والبازارات 5 فجرا حتى 12 منتصف الليل شتاء و1 صباحا صيفا، وغلق الورش 6 مساء شتاء و7 صيفا، وتتمثل المكتسبات التى أعلنت عنها الحكومة فى تحديد مواعيد الغلق والفتح، فى توفير استهلاك الطاقة وتنظيم ساعات عمل المنشآت العامة، إعطاء فرصة للأجهزة المحلية بالأحياء والمراكز والمدن والوحدات المحلية وشركات النظافة لرفع المخلفات، تحسين مستوى النظافة بما يضفى جانباً حضارياً وجمالياً جديداً للمحافظات المصرية، وتحقيق الانضباط للشارع المصرى والقضاء على العشوائية، الحفاظ على مرافق الدولة والبنية التحتية وسلامة وصحة المواطنين خاصة فى ظل كورونا، ومنع الإشغالات والتكدس المرورى فى بعض المناطق، وخفض الضوضاء، هذا بجانب أنه سيكون ضمانة واضح لحق صاحب المنشأة وحق الساكن وهو ما يمنع أى خلافات قد تحدث فى هذا الصدد، ووضع نصوص تنظيمية واضحه للعمل، وغلق أى باب خلفى للفساد والمحسوبية بالمحليات كان يحدث فى هذا الصدد.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

 طاقة نور اسمها "ريم"

طاقة نور اسمها "ريم"

الجمعة، 15 يناير 2021 05:14 م