«البيئة» تعلن التشغيل التجريبي لـ4 محطات رصد لحظي لنوعية المياه ببحيرة مريوط

السبت، 05 ديسمبر 2020 04:40 م
«البيئة» تعلن التشغيل التجريبي لـ4 محطات رصد لحظي لنوعية المياه ببحيرة مريوط
الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة
سامي بلتاجي

محطات الرصد اللحظي بالبحيرات، تساهم في تحديد حجم التلوث ونوعيته، مما يساعد فى اتخاذ الإجراءات اللازمة للتعامل الفوري وتحسين الوضع البيئى للبحيرة، التي يتم تركيب المحطة بها؛ حيث تعتمد تلك المحطات في عملها على استخدام التكنولوجيا الحديثة في الرصد البيئي، والطاقة الشمسية في إمدادات الكهرباء اللازمة لتشغيلها.
وفي هذا الإطار، 
أعلنت الدكتورة ياسمين، فؤاد وزيرة البيئة، عن انتهاء الوزارة، من التركيب والتشغيل التجريبي لعدد 4 محطات للرصد اللحظي لنوعية المياه ببحيرة مريوط، بمحافظة الإسكندرية، بمناطق: حوض 5000، حوض 6000، طلمبات المكس، والوصلة الملاحية لترعة النوبارية؛ وذلك، بالتعاون مع كل من: الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية، شرطة البيئة والمسطحات المائية، وإدارة شؤون البيئة بمحافظة الإسكندرية.
اللواء إيهاب الفار، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وفي كلمته، خلال افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي، «نفق الشهيد أحمد حمدي 2» ومحطة معالجة مياه مصرف المحسمة، في 22 أبريل 2020، أوضح أن مساحة بحيرة مريوط، تبلغ نحو 17 ألف فدان، حيث تم عمل تصوير جوي لها، قبل بدء العمل على تطويرها ورفع كفاءتها، باستخدام أكثر من 300 حفار «كراكة»، للإسراع في تنفيذ الأعمال، والتي تم تكليف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بها، في أغسطس 2019؛ وتشمل أعمال تكريك 60 مليون م³،  بتكلفة 3.6 مليون جنيه.
وخلال افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي، عدد من المشروعات القومية، بمحافظة الإسكندرية، في 29 أغسطس 2020، أشار رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، إلى أعمال تطهير8047 فدانا، ببحيرة مريوط، بتكلفة 236.25 مليون جنيه، عبارة عن 5 أحواض منفصلة، تكلفت الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بتطهيرها واستعادة كفاءتها، وبلغت أعمال التكريك نسبة تنفيذ 12%؛ المنفذ من أعمال تطهير الهيش 95%، حتى نهاية أغسطس 2020؛ وذكر رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، صدق على إضافة 15 كراكة إلى العدد المستخدم في أعمال التكريك.
وعن أعمال الإزالات في نطاق بحيرة مريوط، أكد اللواء إيهاب الفار، إزالة 392 حالة من حالات التعدي على البحيرة، حتى أغسطس، المشار إليه؛ كما تمت دراسة إنشاء كورنيش، بمحيط بحيرة مريوط
أشارت وزيرة البيئة، الدكتورة ياسمين فؤاد، إلى أن محطات الرصد التي تم تركيبها في بحيرة مريوط، هي الأولى التي يتم تركيبها وتشغيلها في البحيرات المصرية، نظرا لأهمية تلك المسطحات المائية في تنمية البيئة المائية من وجهة النظر البيئية والاقتصادية والتنموية. 
وأكدت ياسمين فؤاد، أن ذلك يأتي تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، برفع كفاءة وتطوير البحيرات المصرية، وفى إطار تنفيذ الخطة الاستراتيجية لوزارة البيئة، للحفاظ على نوعية المياه فى مصر، وسعيا لتحقيق مؤشرات ومستهدفات البعد البيئى لاستراتيجية التنمية المستدامة 2030، والذي يتضمن في إطاره الرصد الدوري واللحظي لمستويات جودة المياه.
WhatsApp Image 2020-12-05 at 2.49.51 PM
 
WhatsApp Image 2020-12-05 at 2.49.54 PM

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

 طاقة نور اسمها "ريم"

طاقة نور اسمها "ريم"

الجمعة، 15 يناير 2021 05:14 م