محمود عزت "الإرهابي الغامض بسلامته".. رفضه مهدي عاكف وهذا سر بكائيات الإخوان عليه

الإثنين، 14 ديسمبر 2020 10:55 ص
محمود عزت "الإرهابي الغامض بسلامته".. رفضه مهدي عاكف وهذا سر بكائيات الإخوان عليه
محمود عزت

كواليس جديدة في حياة "الرجل الغامض بسلامته" كشفها الدكتور محمد حبيب، نائب مرشد جماعة الإخوان الإرهابية السابق حول القيادي محمود عزت، معتبراً بكاء عناصر الإرهابية عليه بعد ظهوره منكسراً في المحكمة، محاولة لاستعطاف منظمات المجتمع الدولي.

وحكى "حبيب" عن عزت، قائلاً: "طول عمره عايش فى وضع سرى ولا أحد يعرف تحركاته إطلاقا، كما أن له تأثير على قيادات الإخوان جميعا، وقد كان يدير حكومة الإخوان من خلال محمد مرسى فى عهد الإخوان عام 2012، إذ كان يؤثر بشكل كبير جدا على محمد مرسى العياط".

واستطرد: "محمود عزت رجل يكذب كما يتنفس" موضحاً أن مرشد الإخوان مهدى عاكف كان متزوج شقيقة عزت ورغم ذلك كان يشتكى منه كثيرا واحتار فى التعامل معه"، مضيفاً: "مهدى عاكف كان يقوللى: مش عارف أتعامل مع محمود عزت".

وأضاف محمد حبيب قائلاً: "محمد بديع كلمنى بعدما كان مرشد وأبلغنى بأن محمود عزت يريد أن يكون الأمين العام للإخوان وقلت له لا"، مؤكداً أن محمود عزت فعلاً أخطر رجل فى الإخوان لأنه يتعامل بسرية شديدة جديدة فضلاً عن أنه يتحكم فى تنظيم الإخوان كله على مستوى القطر المصرى من إسكندرية إلى أسوان".

وتعليقا علي حزن وعويل الإخوان بعدما ظهر محمود عزت فى المحاكمة مؤخرا، قال "حبيب": "هذا البكاء 3 ورقات، أو بكاء تمثيل، وهو محاولة لاستعطاف منظمات دولية تعادى الدولة المصرية"، مضيفاً: "الإخوان منذ 10 سنوات مستخدمة من الخارج وأداء فى أيدى أعداء الدولة".

وأشار إلى أن الجماعة وانصارها تلقوا صدمة عنيفة إثر ظهور محمود عزت فى جلسة محاكمته الأولى فى قضية أحداث مكتب الإرشاد، فبحسب خبراء لم تكن الجماعة تتوقع أن صقر الإخوان سيسقط فى يوم من الأيام لذا فقد تم تداول صوره على نطاق واسع أثناء المحاكمة مصحوبا بتعليقات مختلفة لا علاقة لها بالقضية التى يحاكم فيها عزت.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا