فوائد البرنامج القومي لتحويل وإحلال السيارات للعمل بالغاز الطبيعي

الأحد، 10 يناير 2021 09:31 م
فوائد البرنامج القومي لتحويل وإحلال السيارات للعمل بالغاز الطبيعي
اتوبيس يعمل بالغاز

استعرضت وزارة التجارة والصناعة أهم الخطوات التنفيذية المتخذة لتنفيذ البرنامج القومى لتحويل وإحلال السيارات للعمل بالغاز الطبيعى الذى تم اطلاقه فى يناير 2021، حيث أن استخدام الغاز الطبيعى يوفر نحو 50% من تكلفة الوقود " البنزين والسولار " ومن أهم فوائده:
 
توفير دخل أفضل لسائقى السيارات الأجرة والميكروباص . 
 
تعميق صناعة السيارات والصناعات المغذية.
 
استغلال البنية التحتية الحديثة والطرق الجديدة .
 
خفض تكاليف دعم المواد البترولية فى الموازنة العامة للدولة . 
 
رفع مستوى معيشة المواطنين وتقديم مظهر حضارى .
 
تقليل معدل التلوث والحفاظ على البيئة .
 
الاستفادة من الاكتشافات الحديثة من الغاز الطبيعى . 
 
خفض تكلفة استيراد السولار . 
 
كما أعلنت الوزارة الأهمية النسبية للمعرض الأول لتكنولوجيا تحويل وإحلال المركبات للعمل بالطاقة النظيفة وهى مشاركة عدد من الشركات المتخصصة بخدمات تحويل السيارات لعرض خطوات التحويل وفوائدها على الزائرين، وعرض نماذج سيارات محولة بالفعل لاتاحة الفرصة للزائرين التعرف على المواصفات الفنية لها والإجابة على كافة الاستفسارات ذات الصلة بخدمات التحويل، بالإضافة إلى عرض نماذج سيارات جديدة عاملة بالطاقة النظيفة وعرض الخصائص الفنية لها من حيث معدلات الكفاءة والأمان، وعرض سيارة نقل ثقيل مجهزة للعمل بالغاز الطبيعى فقط . 
 
وجاءت أهمية المعرض فى مشاركة عدد من الجهات وهى الجناح المصرفى بأجنحة خاصة لعرض الخدمات البنكية المتاحة للتمويل وعددهم 9 بنوك، عقد ورش عمل واقعية بهدف التوعية بالبرنامج وخطوات إتمام التحويل ومدى الاستفادة الاقتصادية المتحققة للمواطن، إطلاق موقع إلكترونى لتلقى طلبات المواطنين للاشتراك فى البرنامج، بالاضافة إلى توقيع بروتوكول تعاون بين جهاز تنمية المشروعات وشركتى كارجاس وغازتك لتوفير حزمة تمويل جديدة قدرها 200 مليون جنية لاستكمال تنفيذ المراحل المبادرة الرئاسية لتحويل السيارات والعمل بالوقود المزدوج . 
 
وأعلنت الوزارة أنه سيشارك بالمعرض أكثر من 30 شركة وجهة مصنعة للسيارات العاملة لالطاقة النظيفة، تم تخصيص مساحة فى المعرض لعرض المشروعات البحثية المقدمة من وزارة التعليم العالى، كما أن الأهمية النسبية للمعرض توطين صناعة السيارات بالسوق المحلى. 
 
ثانيا: تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعى
 
1 يتولى جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر تمويل تحويل إجمالى عدد المركبات المستهدفة . 
 
2 من المستهدف تحويل عدد 150 ألف سيارة خلال 3 سنوات تنتهى 2023 بتكلفة تحويل تقدر 1.2 مليار جنيه . 
 
3 تم الاتفاق على تحويل عدد 50- 75 ألف سيارة سنويا بتكلفة قدرها 400-600 مليون جنيه . 
 
4 تم تحويل عدد حوالى 47 ألف سيارة للعمل بالوقود المزدوج غاز / بنزين يإجمالى تمويل 252 مليون جنيه، ساعدت على توفير 47 ألف فرصة عمل .
 
يقدم الجهاز دعما مؤسسيا للبرمامج بقيمة 2% من قيمة التمويل لتغطية بند الدعاية والإعلان وتدريب المستفيدين للتعامل مع السيارات المحولة بالغاز الطبيعى. 
 
تم الموافقة على ضخ الجهاز 200 مليون جنية بضخ مناصفة بين شركتى كارجاس وغازتك لتحويل 25 ألف مركبة . 
 
ثالثا: إحلال السيارات المتقادمة للعمل بالغاز الطبيعى " ملاكى – تاكسى – ميكروباص " 
 
المحور الأول : الاعتماد على الشركات المنتجة للسيارات محليا .. الاعتماد على السيارات التى تعمل بالقود المزدوج " بنزين – سولار ".
 
المحور الثانى : التباحث مع الشركات العالمية فى توطين الصناعة ونقل التكنولوجيا " الاعتماد على السيارات المصنعة للعمل بالغاز الطبيعى. 
 
ويبلغ الاعداد المستهدف من السيارات خلال المرحلة الأولى 250 ألف سيارة ، 55 ألف تاكسى وملاكى ، و15 ألف ميكروباص ، مقسمة على 70 ألف فى السنة الأولى ، و90 ألف السنة الثانية ، و90 ألف السنة الثالثة . 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

 طاقة نور اسمها "ريم"

طاقة نور اسمها "ريم"

الجمعة، 15 يناير 2021 05:14 م